Responsive image

24º

25
يونيو

الإثنين

26º

25
يونيو

الإثنين

 خبر عاجل
  • الشرطة الألمانية: 25 مصابًا، حالات 4 منهم خطيرة، في انفجار دمّر مبنى بمدينة "فوبرتال" غربي البلاد
     منذ 20 ساعة
  • السلطات التركيه تتخذ اجراءات قانونيه بحق١٠ اشخاص فى ٤ولايات ،حاولوا التدخل فى سير العمليه الأنتخابيه عبر التعريف عن أنفسهم بأنهم مراقبون .
     منذ 21 ساعة
  • موقع روتر نت العبري: تقرير أولي عن تحطم طائرة اسرائيلية بمنطقة "روش عين" وسط فلسطين المحتلة
     منذ 22 ساعة
  • قوات سوريا الديمقراطية تطرد مسلحي "داعش" من الحسكة
     منذ 22 ساعة
  • مقتل قيادي في تنظيم الدولة خلال غارة أمريكية غربي العراق
     منذ 22 ساعة
  • استشهاد فلسطينى متأثرا بإصابته برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلى
     منذ 22 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:09 صباحاً


الشروق

4:50 صباحاً


الظهر

11:57 صباحاً


العصر

3:32 مساءاً


المغرب

7:04 مساءاً


العشاء

8:34 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

انتخابات النادي الأهلي لهو يؤكد المأساة

بقلم: موسي أبو مواس
منذ 205 يوم
عدد القراءات: 1125
انتخابات النادي الأهلي لهو يؤكد المأساة

ما شهدناه بالامس فى انتخابات النادى الاهلى لهو يؤكد الحقيقة الماساوية التى يعيشها مجتمعنا الهابط ودولتنا الفاشلة الا وهى اننا نهزل هزلا بالغا فى امور الجد ، ونتعامل بجد بالغ فى امور اللعب ، و اى مقارنه بين ما يجرى فى  انتخابات البرلمان او الرئاسة وما جرى فى انتخابات النادى الرياضى تكشف حجم البلية ، فاقبال جمهور الناخبين على انتخابات النادى الذى اوقف حركة المرور على كوبرى اكتوبر لم يكن فى حاجة الى اعلام رخيص كى يؤكد نسبته العالية ويفبرك الاتصالات الصوتية والمرئيه التى تحاول اقناع الشعب الغائب انه كان حاضرا فى طوابير اللجان دون ان يدرى ، واما عن فرز اصوات الناخبين فحدث ولا حرج ، الفرز فى نادى اللعب علنى ويتم متابعته على مواقع النت اولا باول ، و يتابع الناس على هواتفهم المحموله تقدم هذا او ذاك من المرشحين ، اما الفرز الذى يترتب عليه تحديد السلطة التشريعية اوالتنفيذية فى اعلى درجاتها  برلمان أو رئيس البلاد فيتم التستر عليه ، لا متابعه ولا اخبار الا مايسمح بتمريره عن قصد ، والاشراف القضائى يسهل التحايل عليه بعدم معرفة قاضى اللجنه الفرعية الا نتيجة اللجنه التى يشرف عليها ، والتى لا تصلح وحدها طبعا لاعطاء مؤشر للنتيجه العامه ، التى يمكن العبث بها خلال تجميعها ، و التى لا تعرض بعد اتمام تجميعها ولا تعرف الا لمجموعة القمه القضائية المشرفة ( قاض او اثنان او اكثر ) مختارين بعناية لتكملة اخراج النتيجة النهائية  وفقا لما هو مطلوب ، ثم   يتم اعلانها بعد ايام من الريبة والتكتم ، ومن يشكك فى النتيجة فعلية البينة ، والبينة لا يمكن الحصول عليها الا فى انتخابات العلانية فى كل مراحلها كما يحدث فى المجتمعات و الدول المحترمة ، وكما يحدث ايضا لدينا فى النوادى حيث ميادين اللعب عندنا فقط هى المحترمة.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers