Responsive image

19
فبراير

الثلاثاء

26º

19
فبراير

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • مقتل شرطيين وإصابة 3 ضباط في تفجير انتحاري بمنطقة الدرب الأحمر في القاهرة
     منذ 7 ساعة
  • مقتل شرطيين وإصابة 3 ضباط في تفجير انتحاري بمنطقة الدرب الأحمر في القاهرة
     منذ 7 ساعة
  • انفجار بالقرب من الجامع الأزهر وأنباء عن إصابات
     منذ 7 ساعة
  • أشرف القدرة: اصابة 7 فلسطينيين بجراح مختلفة برصاص قوات الاحتلال
     منذ 8 ساعة
  • حريق في فندق بمحيط الحرم المكي
     منذ 11 ساعة
  • قاسمي: ليس بوسع أوروبا المماطلة في تنفيذ آلية التبادل
     منذ 20 ساعة
 مواقيت الصلاة
أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

محاضرة رائعة عن دور الإعلام في النقد البناء للواقع

بقلم: دكتور/ سعيد ندا
منذ 293 يوم
عدد القراءات: 766
محاضرة رائعة عن دور الإعلام في النقد البناء للواقع

في محاضرة رائعة عن دور الإعلام في النقد البناء للواقع.

دارت المناقشة بين البروفوسير وبعض من طلابه في إطار من الأدب والرقي والتحضر :-

فقال البروفوسير :- يلعب الإعلام يا أبنائي دور هام في نقد السلبيات التي يعانيها المجتمع.

ويقدم الحلول المناسبة والرائعة والمجدية ,

وأنا في هذه المحاضرة سوف أتحدث عن المهنية والإيجابية والمصداقية والشفافية للإعلام ,

قاطع البروفوسير أحد طلابه قائلا :- وهل هذه الصورة المثالية الرائعة التي أرتسمتها هي.

الواقع الفعلي لجميع الإعلامين توجد في جميع دول العالم ؟.

رد البروفوسير قائلا :- هناك إعلام يلتزم بالمهنية وهناك أخر لا يلتزم بها لتحقيق غرض.

أو هدف ما.

قال طالب أخر :- سيدي الفاضل أري أن أجابتك رغم أنها صادقة لكنها مبهمة وغير واضحة!

رد البروفوسير قائلا : توضيحا لأجابتي يا أبنائي أقول لكم أن الإعلام الملتزم بالمهنية.

هو

الإعلام الشريف الذي يهدف إلي رفعة ونهضة البلاد وتحسين أحوال المواطنين ,

ووجود هذا النوع من الإعلام يكون غالبا في الدول المتحضرة أو الدول الراقية والمتقدمة ,

بينما في الدول المتخلفة.

يغلب عليها إعلام يغيب عقول مواطني هذه الدول , فيقلب الحقائق بشكل مأساوي ,

وهذا الإعلام لا يفيد هذه الدول في شييء بل عدمه أفضل من وجوده ,

فمن نتاج هذا التضليل الإعلامي للجمهور حدوث الصراعات والفتن.

والسقوط السريع لأنظمة هذه الدول.

قال طالب أخر :- ولكن لماذا يوجد الإعلام المضلل بكثرة في دول العالم المتخلفة.

قال البروفوسير يوجد سببين رئيسيين لوجود هذا الإعلام في هذه الدول وهما.

السبب الأول أن يكون الإعلام مجرد أداة للسلطة الحاكمة فيعكس كل ما تأمره به.

فلا يحييد عما تطلبه قيد أنملة , أما السبب الثاني أن يكون الإعلام كارها لهذه السلطة.

ويريد إسقاطها وفشلها وهذا الأمر قد تجده في الحكومات المنتخبة عقب وجود سلطة.

ديكتاتورية أو بوليسية.

قال طالب رابع :- ولكن ما تفسير قولك أن هناك إعلام لا يلتزم بالمهنية لتحقيق غرض.

أو هدف ما ؟.

قال البروفسور : - في الدولة البوليسية تقوم السلطة الحاكمة بإعطاء القائمين علي هذا.

الإعلام منح ومزايا وهبات ومكافأت نظير طاعتهم لها , بينما الوضع في الحكومات المنتخبة.

عقب وجود سلطة ديكتاتورية أو بوليسية يختلف برمته حيث أن الإعلام في هذه الحالة يسعي.

جاهدا لإسقاط هذه الحكومات ليس نتيجة لولائه للحكومات البوليسية أو الدكتاتورية فقط بل.

نتيجة لإغرائه من قبل من كان يؤيد هذه الحكومات من الأغنياء أو رجال الأعمال.

أرجو يا أبنائي أن أكون قد أوضحت لكم هذه المحاضرة بشكل رائع ومبسط , وللحديث بقية.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers