Responsive image

17º

17
أكتوبر

الخميس

26º

17
أكتوبر

الخميس

 خبر عاجل
  • ضحايا حادث التصادم من جنسيات آسيوية وعربية.
     منذ 31 دقيقة
  • وكالة الأنباء السعودية: وفاة 35 مقيما وإصابة 4 آخرين إثر حادث اصطدام حافلة بآلية ثقيلة بمنطقة المدينة المنورة
     منذ 32 دقيقة
  • رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي: ترمب قال إنه وعد بإعادة الجنود للوطن فقلت له: هل الوطن هو كده السعودية؟!
     منذ حوالى ساعة
  • وزير الخارجية التركي: اتفقنا مع الجانب الأمريكي على أن تكون المنطقة الآمنة بعمق 20 ميلا
     منذ 11 ساعة
  • وزير الخارجية التركي: الجانب الأمريكي لم يلتزم معنا بما اتفق عليه فقمنا بالعملية العسكرية بصورة منفردة
     منذ 11 ساعة
  • وزير الخارجية التركي: العملية العسكرية تستهدف القضاء على الإرهابيين فقط وليس لها أهداف أخرى
     منذ 11 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:30 صباحاً


الشروق

5:52 صباحاً


الظهر

11:40 صباحاً


العصر

2:56 مساءاً


المغرب

5:28 مساءاً


العشاء

6:58 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

أنت ذهنٌ فقط!

بقلم: خلود عاشور
منذ 35 يوم
عدد القراءات: 1292
أنت ذهنٌ فقط!


نحن ليس إلا أذهان...
بمعني؛
معظم التجارب والعلاج  الذي أُقيم على المرضى النفسيين كان من أساسيات خطواته ومبادئه؛ هو ترسيخ الجيد والايجاب من الحياة في ذهن المريض.
في معظم الأحيان لدى المريض من الوساوس والاكتئاب والأمراض النفسية الأخرى،  تكن بسبب فكرة سيئة قابعة في الذهن .
جُل خوفنا، وتعاستنا هي بسبب تفكيرنا في أمر يؤرقنا،  واستنتاج فكرة معينة تقبع في ذهننا،  فنصبح خائفين من أمر ما،  أو تعساء لأجل أمر ما.
صديقي! يقول شكسبير " لا يوجد شيء سيء،  وآخر جيد،  ولكن التفكير يجعله كذلك "
ذهنك وتفكيرك،  يجعل أمر ما بالنسبة لك سيء،  أو جيد،  بطريقة تفكيرك بذهنك،  هي من توضح لك الرؤية بالسلب أو الايجاب.
 مثلا: بالصباح جهزت لك زوجتك كوب من القهوة،  مضافًا إليه الحليب،  الذي لا تحبه... بتفكيرك بالسلب أو الايجاب،  تستطيع تحديد ردة فعلك تجاهها، وثم تجاه يومك كله.... فإن وضعت في ذهنك أنها فعلت هذا لأن الحليب مفيد للصحة،  فستقبل رأسها، وأنت سعيد لفعلها،  و ستبحث الأخرى عن طرق التفتتن في اسعادك،  ولكن إن وضعت في ذهنك أنها فعلت هذا لأنها مهملة، ولا تهتم،  فستضجر،  وهي الأخرى ستحزن،  وهكذا.
سعادتك وتعاستك تبدأ وتنتهي عند ذهنك، فتبدأ بذهنك، وينفذها جسدك،  ويتفاعل معها.
وما يؤكد لك أننا أذهاننا فقط.
حينما يقول لك أحدهم أنك غير ناجح،  ويكررها كثيرًا تجد نفسك بالفعل أصبحت فاشلًا لأنك صدقته،  وقبعت الفكرة في رأسك،  فثبطتك عن المضي قدما في طريقك،  وسبيل نجاحك،  أما إن عاندت لفظه،  وصمتت أنك ناجح غير ما يتردد حولك،  فستصبح بالفعل ناحجًا ، لأنك رسخت هذا في ذهنك،  لا أعني أن النجاح يأتي فقط بمجرد ترسيخ الفكرة في ذهنك،  ولكنها تلك الخطوة أهم الخطوات كلها،  فحينما ترسخ الفكرة في ذهنك،  ستجد سقوطك في طريق الوصول أول خطوات النجاح، وستجد كل ما في جسدك يسعى لهدفك،  لأن المحرك الأساسي للجسد هو الذهن،  المخ.
أتدري  ؟! أن القلب إن توقف،  يمكن أن يُعاد للحياة،  ولكن إن توقف المخ،  فلا سبيل للعودة للحياة.
لذا ما نحن إلا أذهان.
ضع في ذهنك أنك سعيد ، فسترى كل ما حولك يتحرك لإسعادك،  في نظرك أنت،  كما رسخت أنت في ذهنك، حتى وإن رأى من حولك غير هذا،  فما بذهنهم غير ما بذهنك أنت.
جرب هذا،  جرب أن تضع في ذهنك أنك ناجح،  أنك سعيد،  أنك قوي، أنك جميل الملامح،  والذات والنفس،  أن الله يحبك،  أن الله يدبر أمرك.
فإن وضعت هذا في ذهن،  فسترى كل ما حولك يقودك إليه.
نحن من نصنع حياتنا،  وليست الظروف.
بالله العظيم إن وقفت أمام المرآة وفي ذهنك أنك جميل،  سترى الأنف الكبيرة،  واللون الباهت،  والعين المرهقة،  علامات جمال.
بالله العظيم إن وضعت في ذهنك أن الله يحبك،  فسترى تلك الوظيفة التي طُردت منها،  وذاك العمل الذي رفضك،  وتلك الكلية التي لم تقبلك،  فرص أعطاها الله لك، يفتح بها لك أمر جيد،  ويغلق لك أبواب سوء،  هو بالطبع لا شك أن هذا بالفعل هو الحق،  ولكن واجب ترسيخه في الذهن.
  أنت ذهن فقط... أنت ما ترسخه في ذهنك... فقط فقط ذهن فقط.
دمتم سالمين

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers