Responsive image

33º

17
أغسطس

السبت

26º

17
أغسطس

السبت

 خبر عاجل
  • مراسل شهاب: الطيران المروحي يستهدف مرصدا للمقاومة في بيت لاهيا شمال القطاع
     منذ حوالى ساعة
  • مقتل واصابة العشرات خلال حفل زفاف في العاصمة الافغانية كابل
     منذ 2 ساعة
  • وزير النقل اليمني: عودة الدولة إلى #عدن لا تتم إلا بتسليح قوات الشرعية وتفكيك مليشيات الإمارات ودمجها بالجيش
     منذ 3 ساعة
  • المرحلة الانتقالية في #السودان تبدأ رسميا بعد توقيع المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير على الإعلان الدستوري
     منذ 5 ساعة
  • إنفجار اخر شرق دير البلح واستهداف لنفس المكان
     منذ 11 ساعة
  • أعضاء البرلمان اليمني يطالبون الرئيس هادي بالاستغناء عن مشاركة الإمارات في الحرب وخروجها من اليمن
     منذ 11 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:49 صباحاً


الشروق

5:18 صباحاً


الظهر

11:59 صباحاً


العصر

3:35 مساءاً


المغرب

6:39 مساءاً


العشاء

8:09 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

الإحتفال الحزين .. وشراكة الرئيس !!

بقلم:
منذ 2393 يوم
عدد القراءات: 1900


من المعروف ان الاحتفال بالشيء هو ان تتذكر افضل مافيه لتقضي وقتا طيبا لطيفا انت ومن معك من المحتفلين , وتتذكر ايباب الاحتفال وتشيد بكل ماهو حسن فيه .
لكن ما حدث يوم الخامس والعشرين الاخير من البعض الذين اطلقوا عليه (الاحتفال بذكري الخامس والعشرين) اى الاحتفال بذكري الثورة المباركة , فان هذا لم يكن احتفالا , وان كان ذلك هو الاحتفال فبئس الاحتفال هو .
ان ما حدث فى الخامس والعشرين الاخير من البعض لهو سلوك مشين ومهين لكل ابناء مصر , قان ذلك الاحتفال يذكرنا باحتفال بعض طوائف الشيعة فى عاشوراء حيث يتذكرون مقتل الحسين (رضي الله عنه ) حفيد رسول الله (صلي الله عليه وسلم ) فى كربلاء , وبدلا من ان يستنوا بسنة المعصوم يقومون بضرب انفسهم بالسياط والسكاكين والسلاسل حتى تدمى اجسادهم تكفيرا عن مقتل الحسين , مع ان هذه الواقعة مر عليها عشرات الاجيال .
هل هناك احتفال بذكرى ثورة اعطتنا حريتنا تكون بالحرق والضرب والتخريب ؟
طبعا ان ماحدث تم الاعداد له مسبقا ممن يدعون انهم جبهة خراب مصر من اسئجار بلطجية والاستعانة بشباب مغيب او كاره للاخوان المسلمين حتى يتم شحنهم معنويا واطلاقهم على المجتمع بحجة الاحتفال بالثورة واسقاط محمدمرسي او اسقاط الدستور , وكلنا يعلم ان تلك هى المغالطات التى لايعيها الاكل عاقل .
ان ماحدث فى ذلك اليوم هو الفوضي بعينها والتخريب المتعمد الذي يعاقب عليه القانون , ولكن اين القانون , ومن الذي يطبقه على المخربين الذين القوا المولوتوف او تهجموا على منشأآت الدولة فى اى مكان ؟
واننى اتوجه بحديثي للرئيس محمد مرسي متهما اياه بانه شريك فى حرق مصر .
نعم يا سيادة الرئيس انت شريك فى كل مايحدث , انت شريك بصمتك وتراخيك , فالموقف لايحتمل تراخيا اكثر من ذلك , بل يحتاج الامر الى الشدة والحزم , فكما قال الرئيس الراحل انور السادات (الديمقراطية لها انياب تحميها)
هناك مجموعة من رؤس الفتنة يعرفهم القاصي والدانى يجب محايبتهم ومحاكمتهم باتهامهم بحرق البلاد , وردعهم ردعا حقيقيا لتستقر الامور فى مصر .
والله ياسيادة الرئيس ان لم تردع الكلاب التى تعوى على مصر وتستجلب اعداء الوطن لاصبحت مصر فى مهب الريح , وربما يصل الامر الى قتلك شخصيا , فهم لايتورعون عن ذلك ولن يرجعهم عن الخراب والتدمير والقتل الا الردع الحقيقي والمناسب لتلك الجرائم التى يحرضون عليها .
ياسيادة الرئيس :
هل انت متأكد ان الذى حدث كان فعلا احتفالا حقيقا ؟
وهل هذا كان نوع من انواع الديمقراطية , ام انها الفوضي ؟
يجب على سيادتكم اتخاذ موقفا ايجابيا قبل فوات الاوان , ولتعلم سيادتكم ان الغالبية العظمى مع سيادتكم للاستقرار والخروج بمصر الى بر الامن والامان .

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers