Responsive image

13
نوفمبر

الثلاثاء

26º

13
نوفمبر

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • أبو عبيدة: مليون صهيوني سيكونون بانتظار الدخول في دائرة صواريخنا
     منذ 3 ساعة
  • قصف مقر الأمن الداخلي (فندق الامل) من قبل طائرات الاستطلاع غرب مدينة غزة
     منذ 3 ساعة
  • إعلام العدو: ارتفاع عدد الجرحى الإسرائيليين إلى 50 بسبب القصف الصاروخي من غزة على المناطق الحدودية
     منذ 3 ساعة
  • استهداف عمارة الرحمة في شارع العيون غرب مدينة غزة بصاروخين
     منذ 4 ساعة
  • الغرفة المشتركة للمقاومة: المقاومة توسع دائرة قصفها رداً على العدوان الإسرائيلي
     منذ 4 ساعة
  • ماس: إستمرار القصف الإسرائيلي الهمجي على #غزة وتدمير البيوت والمقرات والمؤسسات الإعلامية تخطي لكل الخطوط الحمراء ،و رسالة تصعيد وعدوان، سيصل للاحتلال جواب المقاومة وردها وبما يتوازى مع حجم هذه الجرائم .
     منذ 4 ساعة
 مواقيت الصلاة

المنصورة

الفجر

4:47 صباحاً


الشروق

6:13 صباحاً


الظهر

11:38 صباحاً


العصر

2:38 مساءاً


المغرب

5:03 مساءاً


العشاء

6:33 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

القوات الفرنسية تشارك فى قتل مسلمى إفريقيا الوسطى

منذ 1647 يوم
عدد القراءات: 4259
 القوات الفرنسية تشارك فى قتل مسلمى إفريقيا الوسطى

 أفادت رحماء أن سكان بلدة "بانجوي” في أفريقيا الوسطى يتهمون الجنود الفرنسيين بالتواطؤ مع جماعة "أنتى بلاكا” المسيحية في قتل المسلمين.

وتملأ الشعارات المناوئة لفرنسا، الجدران في البلدة التي يقطنها المسلمون من قبيل "لا لفرنسا”، و”سنجاريس، أنهى قتل المسلمين”، و”ماذا تريد فرنسا من جمهورية أفريقيا الوسطى".
وغطت الشعارات جدران البلدة بعد أن نفذت فرنسا العملية العسكرية "سنجاريس”، التى أدت إلى مقتل مسلمين، أثناء اشتباكات اندلعت بين الجنود الفرنسيين، ومسلحين.
ويشبه مسلمو إفريقيا الوسطى، الفارين من أعمال العنف التى تشهدها بلداتهم، رحلة نقلهم من مدينة بانجوى إلى الحدود مع تشاد، بالجحيم، وفقا لوكالة «الأناضول» للأنباء.
وتتضمن القافلة المتوجهة من العاصمة بانجوى إلى "كاجا باندورو” على الحدود مع تشاد، 1300 نازح من المسلمين، تنقلهم قافلة تابعة لقوات حفظ السلام الإفريقية، بواسطة 18 شاحنة نقل، ويتباين النازحون بين أطفال باكين، ونساء في حالة يرثى لها، ورجال محبطين، يسيرون في رحلة الغد المجهول.
واضطر ركاب القافلة إلى قضاء الليل في غابة استوائية، بمدينة "سيبوت”، التى تبعد مسافة 189 كيلومتر عن مدينة بانجوى، حيث مكثوا في ظل الخطر والقلق، تحت حماية الجنود الروانديين.
وفي صباح اليوم التالى ولدى استئناف القافلة المسير، هاجمتها جماعات "أنتى – بلاكا” المسيحية، وقتلت منها امرأة تدعى "خديجة تو".
ورغم أن طريق بانجوى – كاجا باندورو محفوف بالمخاطر، وقد يكلف المسلمين النازحين أرواحهم، إلا أنهم يرمزون إليه بطريق "الخلاص".

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers