Responsive image

12º

23
يناير

الأربعاء

26º

23
يناير

الأربعاء

 خبر عاجل
  • يسرائيل هيوم: اجتماع للكابينة ظهر اليوم لمناقشة التوتر مع قطاع غزة
     منذ حوالى ساعة
  • غارة صهيونية تستهدف موقعا للمقاومة الفلسطينية شمال قطاع غزة
     منذ 11 ساعة
  • طائرات الاحتلال تشن غارات وهمية على قطاع غزة
     منذ 14 ساعة
  • شهيد واصابات في قصف إسرائيلي وسط قطاع غزة
     منذ 16 ساعة
  • وكالة إنترفاكس الروسية راكب على متن طائرة متجهة إلى موسكو يطالب بتحويل مسار الطائرة
     منذ 20 ساعة
  • نائب رئيس الوزراء الإيطالي: فرنسا ليس لها مصلحة في استقرار ليبيا
     منذ 23 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:20 صباحاً


الشروق

6:45 صباحاً


الظهر

12:06 مساءاً


العصر

3:02 مساءاً


المغرب

5:27 مساءاً


العشاء

6:57 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

قراءة في رواية "إصرار" للكاتب المغربي بوشعيب الساوري

منذ 1718 يوم
عدد القراءات: 2442
قراءة في رواية "إصرار" للكاتب المغربي بوشعيب الساوري

رواية إصرار لبوشعيب الساوري
 
اسمها هشومة
شعيب حليفي
•       السيرة الإشكالية
         تأتي  الرواية الثانية  للكاتب المغربي بوشعيب الساوري "إصرار" ، بعد  نص سابق ( غابت سعاد ) لتأكيد إصرار الكاتب على الاحتفاءبالحكاية والحفر في تفاصيلها المنسية انطلاقا من شخصية المرأة وهيتروي حكايتها لإضاءة جوانب ساخنة من طفولتها القاسية ، وما تعرضتله من جروح وجودية تركت في نفسها ألاما فائرة بمشاعر متناقضة منالحب والكراهية ، مشتتة في تفاصيل شخصية بين ثلاثة فضاءات : البيتبما يمثله  من ضيق وتوتر ؛ والمدينة (كنيخ = ثلاثاء سيدي بنور ) بأزقتهاودروبها حيث التسكع والصراع من أجل كسب لقمة العيش ؛ أما الفضاءالثالث فتمثله خزائن الماضي الملآى بحياة متقلبة وعابثة  لأبويها فيفضاءين آخرين : فنطاسة والكوارط .
وبالتناوب مع حكايتها التي رسمت فيها أنين جروحها ، تستدعي الراويةشخصية هشومة ، وبإصرار، ما ميّز  حياة والديها من خصام دائم بعدقصة حب مليئة بالمفاجآت . كما تستدعي فضاء كنيخ، مدينة مركزية فيالحكاية ، وما يحيط بها من فضاءات للبؤس تأوي عالم البؤساء والمهمشين.
وقد اختار المؤلف أسلوب السيرة الإشكالية على لسان هشومة الساخن،وذلك  لكي تفهم ما جرى وما يجري في بيتهم أولا ، وفي المجتمع ثانيا ،ولكي تتخلص من حاضرها وتحوله إلى ماض منبوذ ، وقد قررت الابتعادعن كنيخ ، عبر اختيار  السفر وما يحمله من شعور عام بالتطهر، وآخرمزدوج يزاوج بين الحنين والضجر .
كما اختار الكاتب تقنيات ثلاث بارزة للبناء الجمالي العام للرواية ، تمثلتفي تقطيع النص إلى 33 مقطعا مشهديا ، وفي إتباع أسلوب التناوب بين أناهشومة وأنوات الآخرين ؛ مثلما لجأ المؤلف إلى اختيار حفلت به كلالمقاطع وهو تلك التمهيدات التأملية في القضايا التي تطرحها الرواية .
•       مرآة العتبة
لا يمكنُ ، في أي تحليل ، الاطمئنان إلى نتائج بحث حول علاقة الغلافبدلالات النص ، خصوصا إذا ما تعددت الطبعات . لكننا في رواية إصرارنجد ما يغري بالنظر إلى تلك العلامات المتبادلة بين غلاف يُمثل صورةامرأة بلباس أبيض على كرسي اعتراف وسط السواد ، وبين هشومة كماتتجسد في الرواية وهي تتكلم بتلك الجرأة في اثنين وثلاثين مقطعا منالرواية ، فيما جاء المقطع الأخير عبارة عن نهاية مُطابقة لتلك الصورةوهي تقول : " وضعتُ حكايتي على مائدة الأكل وانسللتُ مغادرة أحثالخطى باتجاه المحطة " (ص135.).
هل تريد هشومة
 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers