Responsive image

21
نوفمبر

الأربعاء

26º

21
نوفمبر

الأربعاء

 خبر عاجل
  • مساجد غزة تصدح بالاحتفالات بذكرى المولد النبوي
     منذ 2 ساعة
  • الاحتلال يخطر بهدم 20 متجرا بمخيم شعفاط شمال القدس
     منذ 2 ساعة
  • كوخافي رئيسًا لأركان الاحتلال خلفاً لآيزنكوت
     منذ 2 ساعة
  • مصرع وإصابة 5 أشخاص في تصادم سيارتين برأس سدر
     منذ 4 ساعة
  • الافراج عن الشيخ سعيد نخلة من سجن عوفر غربي رام الله
     منذ 4 ساعة
  • شرطة الاحتلال توصي بتقديم وزير الداخلية إلى المحاكمة
     منذ 4 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:53 صباحاً


الشروق

6:19 صباحاً


الظهر

11:40 صباحاً


العصر

2:37 مساءاً


المغرب

5:01 مساءاً


العشاء

6:31 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

حرامى راح يسرق محول "اتكهرب" مات ..

تفحمت جثته صعقاً بالكهرباءفي البراجيل

منذ 1637 يوم
عدد القراءات: 2546

"إكرام الميت دفنه" هكذا يقول المثل... هذا ما قامت به نيابة إمبابة برئاسة علاء سمير، مع قتيل مجهول الهوية، تفحمت جثته صعقاً بالكهرباء بالقوب من احد المحولات الكهربائية بطريق البراجيل بمنطقة إمبابة.

وتم دفن المتوفى بمقابر الصدقة بإمبابة بالرغم من انه لا يحمل اسماً وتم اعطاؤه رقم وكود بمصلحة الطب الشرعى بالبصمة الوراثية الخاصة بالمتوفى، أملاً فى تحديد هويته بيوم من الأيام، فيعرف أهله مكان دفن نجلهم.

بينما تبذل أجهزة الأمن جهودها لكشف غموض "جثة محول الكهرباء"، كما يسميها الآن رجال المباحث كعنوان لقضية جديدة غامضة عليهم فك طلاسمها وكشف خباياها.

فالبداية كانت بتلقى بلاغ من الأهالى بالعثور على جثة شخص بجوار محول كهرباء على طريق البراجيل من ناحية إمبابة، وبالانتقال للمكان تأكد صحة البلاغ وتم العثور على جثة رجل، لكنها متفحة تماماً، ول يحمل صاحبها أية أوراق تدل على هويته، ويشتبه فى كون المتوفى كان يحاول سرقة التيار الكهربائى فصعقته الكهرباء، بينما تتردد روايات حول قتل الضحية فى مكان آخر ونقله إلى حيث تم العثور عليه، فى حين تنتظر النيابة نتائج التحريات الأمنية لكشف غموض حكاية "جثة محول الكهرباء". - See more at: http://www.el-balad.com/972047#sthash.Hfshpw1H.dpuf

"إكرام الميت دفنه" هكذا يقول المثل... هذا ما قامت به نيابة إمبابة برئاسة علاء سمير، مع قتيل مجهول الهوية، تفحمت جثته صعقاً بالكهرباء بالقوب من احد المحولات الكهربائية بطريق البراجيل بمنطقة إمبابة.

وتم دفن المتوفى بمقابر الصدقة بإمبابة بالرغم من انه لا يحمل اسماً وتم اعطاؤه رقم وكود بمصلحة الطب الشرعى بالبصمة الوراثية الخاصة بالمتوفى، أملاً فى تحديد هويته بيوم من الأيام، فيعرف أهله مكان دفن نجلهم.

بينما تبذل أجهزة الأمن جهودها لكشف غموض "جثة محول الكهرباء"، كما يسميها الآن رجال المباحث كعنوان لقضية جديدة غامضة عليهم فك طلاسمها وكشف خباياها.

فالبداية كانت بتلقى بلاغ من الأهالى بالعثور على جثة شخص بجوار محول كهرباء على طريق البراجيل من ناحية إمبابة، وبالانتقال للمكان تأكد صحة البلاغ وتم العثور على جثة رجل، لكنها متفحة تماماً، ول يحمل صاحبها أية أوراق تدل على هويته، ويشتبه فى كون المتوفى كان يحاول سرقة التيار الكهربائى فصعقته الكهرباء، بينما تتردد روايات حول قتل الضحية فى مكان آخر ونقله إلى حيث تم العثور عليه، فى حين تنتظر النيابة نتائج التحريات الأمنية لكشف غموض حكاية "جثة محول الكهرباء". - See more at: http://www.el-balad.com/972047#sthash.Hfshpw1H.dpuf


"إكرامالميت دفنه" هكذا يقول المثل... هذا ما قامت بهنيابة إمبابة برئاسة علاءسمير، مع قتيل مجهول الهوية، تفحمت جثته صعقاً بالكهرباء بالقوب من احدالمحولات الكهربائية بطريق البراجيل بمنطقة إمبابة.
وتم دفنالمتوفىبمقابر الصدقة بإمبابة بالرغم من انه لا يحمل اسماً وتم اعطاؤهرقم وكود بمصلحة الطب الشرعى بالبصمة الوراثية الخاصة بالمتوفى، أملاً فىتحديد هويته بيوم من الأيام، فيعرف أهله مكان دفن نجلهم.
بينما تبذلأجهزة الأمن جهودها لكشف غموض "جثة محول الكهرباء"، كما يسميها الآن رجالالمباحث كعنوان لقضية جديدة غامضة عليهم فك طلاسمها وكشف خباياها.
فالبداية كما تقول صدى البلد كانت بتلقى بلاغ من الأهالى بالعثور على جثة شخصبجوار محول كهرباء علىطريق البراجيل من ناحية إمبابة، وبالانتقال للمكان تأكد صحة البلاغ وتمالعثور على جثة رجل، لكنها متفحة تماماً، ول يحمل صاحبها أية أوراق تدل علىهويته، ويشتبه فى كون المتوفى كان يحاول سرقة التيار الكهربائى فصعقتهالكهرباء، بينما تتردد روايات حول قتل الضحية فى مكان آخر ونقله إلى حيث تمالعثور عليه، فى حين تنتظر النيابة نتائج التحريات الأمنية لكشف غموضحكاية "جثة محول الكهرباء". -

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers