Responsive image

28º

18
يونيو

الثلاثاء

26º

18
يونيو

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • عضو مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان المسلمين "مصطفى الغنيمي” يتعرض لحالة إغماء بالجلسة التي توفي بها الرئيس الراحل محمد_مرسي، وأسرته تطالب السلطات بالكشف عن حالته الصحية ومكان تواجده
     منذ 39 دقيقة
  • عضو مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان المسلمين "مصطفى الغنيمي” يتعرض لحالة إغماء بالجلسة التي توفي بها الرئيس الراحل محمد_مرسي، وأسرته تطالب السلطات بالكشف عن حالته الصحية ومكان تواجده
     منذ 42 دقيقة
  • القرضاوي: مرسي مات صابرا محتسبا وقد عاني ما عاني في محبسه
     منذ 4 ساعة
  • النائب العام : يعلن ندب لجنه طبيه لمعاينه جثة مرسي تمهيدا لتصريح دفنه
     منذ 5 ساعة
  • علي القره داغي: مرسي لم يمت وإنما قتل قتلا بطيئا
     منذ 6 ساعة
  • محمد سويدان القيادي بجماعة الإخوان: وفاة محمد مرسي جريمة متعمده
     منذ 6 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:07 صباحاً


الشروق

4:48 صباحاً


الظهر

11:55 صباحاً


العصر

3:31 مساءاً


المغرب

7:03 مساءاً


العشاء

8:33 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

وزير العدل: أحداث امبابة مرتبة.. وضباط أمن دولة تنكروا فى زى الجيش لإشعال الفتنة

منذ 2957 يوم
عدد القراءات: 1974

 قال وزير العدل محمد عبد العزيز الجندى أنه من خلال التحقيقات المبدئية تأكد أن أحداث امبابة كانت مرتبة وأن الأداوت التى تم أستخدامها خاصة الملتوف تحتاج الى أعداد مسبق. وأضاف أن الثورة المضادة تركز على ضرب الوحدة الوطنية لأنها تدرك جيدا أنها صمام الأمان لمصر والقضاء عليها يقضى على أى مستقبل لمصر

وأعلن الجندي خلال حواره مع برنامج “العاشرة مساءا” الليلة الماضية أن أحداث الجمعة التى تنكر فيها بعض ضباط أمن الدولة فى زى الجيش بهدف أشعال الفتنة بين الجيش والشعب أسفر التحقيق أن هذة الأحداث كانت مرتبة لكى يقوم الجيش بضرب الرصاص الحى فى الشعب وبالفعل الأحداث كانت محكمة للغاية مما دفع الجيش لأطلاق رصاص صوت فقط بين المتظاهري

مشيرا إلي أن نتائج هذا التحقيق لن يتم أعلانها بالكامل ولكن الاعلان عنها سوف يتم فى وقت قريب مؤكدا أنه وفقا للتحقيقات هناك فئة عريضة الثورة أضرت بمصالحهم بشكل كبير وسوف يقفوا أمام عودة الأستقرار إلى البلاد وعلى رأسهم البلطجية لأنهم كانوا يحصلون على مبالغ طائلة مقابل هذه الأعمال فى ظل النظام السابق.

وأفاد الجندي أن هناك الكثير من القضايا المنظورة أمام جهات التحقيق فالفساد وصل لحد لا يمكن تخيله وأى شخص يقدم بلاغ كاذب إلى الشرطة الآن فهو يؤذى الدولة ككل ويعطل العمل العام

وعن استرداد الأموال من الخارج قال إنه أمر حقيقى فالوفد السويسرى الذى زار القاهرة جاء ليعرض المساعده على الحكومة المصرية لاسترداد هذة الأموال فهم لديهم خبرة واسعة فى هذا المجال ليس لاستعادة الأموال الموجودة فى سويسرا فقط بل فى كل الدول الأوروبية. وأضاف أن الوفد السويسرى أكد أنه بمجرد صدور الحكم بالإدانة فى قضايا الكسب غير المشروع ستعيد دولة سويسرا الأموال بالكامل إلى الحكومة المصرية دون الحاجة لرفع أى قضايا أمام القضاء السويسري.

وأضاف الجندي أنه ليس من الصعب أبدا تعقب الأموال المهربة إلى الخارج فى أى دولة فى العالم لأن كل دول العالم تقريبا قامت بالتوقيع على اتفاقية مكافحة الفساد ومصر سوف تستفيد منها إلى حد كبير.

وأكد الجندي علي ضرورة استقرار الأمن حتى يعود الأقتصاد المصرى إلى حالته الطبيعية فالأمن اليوم أصبح أهم شئ داخل المجتمع، وأضاف أننا لايمكن أن ننكر دور اللجان الشعبية التى حافظت على الأمن والكثير من قضايا البلطجة المعروضة الآن أمام المحكمة العسكرية هم الذين قدموا الجناه فيها إلى القوات المسلحة.

وأرجع الجندي السبب فى عدم عودة الأمن إلى طبيعته إلى خوف ضباط الشرطة من التعرض للمساءلة القانونية ولكنه أكد علي الهواء مباشرة لكل ضابط أن الدفاع عن أقسام الشرطة وتعجيز الهاربين هو حق لهم والضباط الذين تقدموا للمحاكمة كان بسبب أوامر لقتل مدنيين متظاهرين فى ميدان التحرير، وناشد كل رجل شرطة أن يعود إلى تأديه عمله لأن مصر تحتاج إلى كل يد تعمل على البناء والتنمية

وأضاف الجندي أن القوات المسلحة تقاوم البلطجة الآن من خلال تطبيق بعض مواد قانون البلطجة فهو قانون مدنى وليس قانون عسكرى وينص على معاقبة كل من يثير أعمال شغب وأستخدام أى مواد حارقة أو حيوانات مخيفة بهدف الأخلال بالأمن العام ويصل الحد الأقصى للأحكام فيها إلى الأعدام

وعلي صعيد آخر أعلن الجندي موافقة مجلس الوزراء أمس بشكل مبدئى على مشروع دكتور أحمد زويل لتطوير وتنمية البحث العلمى ويتم أتخاذ الإجراءات الأزمة لتنفيذ هذا المشروع.

وعن القضاء قال الجندي أن القضاء يجب أن يتجرد من الأنحياز لأى جهة من الجهات ويكون دور رجال القضاء معاقبة الفساد وإقامة العدل ومراقبة نزاهة الانتخابات حتى تكون ثقة المجتمع فى محله وبالتالى لابد من حماية القضاه وتوفير الاحترام اللازم لهم، مضيفا أنه لا يتدخل فى عمل القضاة بأى شكل من الأشكال ولكنه يطمئن فقط على سير العمل ولايسأل عن شيئ فلا يجب أن يتدخل أى شخص حتى وزير العدل فى عمل القضاه ومهمته هى الدفاع عنهم والحفاظ على حقوقهم فقط.

وأكد أن كشف قضايا الفساد صب في صالح الاستثمار المصرى لأنة يخلق مناخ صحى وخالى من الفساد وبالتالى تكون هناك أعمال أقتصادية قوية وأن الأستثمار فى مصر الآن أصبح أفضل من الأول بكثير بحيث تسمح لأى مستثمر أن يحقق أرباح عالية جدا فمصر اليوم توفر فرص رائعة للاستثمار بعيدا عن عمليات الفساد التى كانت تتم من قبل.

واعتبر الجندي أن ثورة يناير أهم حدث فى حياته وفى حياة الكثير من الناس ولكن لابد أن تكتمل من خلال قوانين تحافظ على حقوق المواطنين فيجب عدم تطبيق قانون الطوارئ وتفعيل قوانين تحافظ على الأمن مثل قانون مكافحة الأرهاب وقانون مكافحة البلطجة، وأشار إلى أن النظام السابق ظل عامين يحاول تطبيق قانون الأرهاب ولم يتمكن من ذلك بسبب صعوبة المواد وتقيدها للحريات العامة.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers