Responsive image

10º

18
يناير

الجمعة

26º

18
يناير

الجمعة

 خبر عاجل
  • رويترز: لجنة أطباء مرتبطة بالمعارضة السودانية قالت إن طبيبا وطفلا قتلا خلال احتجاجات مناهضة للحكومة في البلاد يوم الخميس
     منذ 4 ساعة
  • انفجار ضخم في جامعة ليون شرق فرنسا
     منذ 11 ساعة
  • بدء اجتماعات وفدي الحوثيين والحكومة اليمنية في عمّان
     منذ 11 ساعة
  • إصابة 14 شخصًا بحادث انقلاب سيارة ميكروباص فى الرشاح بشبرا الخيمة
     منذ 13 ساعة
  • مستوطنون يقتحمون الأقصى تحت حراسة مشددة من جنود الاحتلال
     منذ يوم
  • الاحتلال يعتقل 3 فلسطينيين من جنين على حاجز "الكونتينر"
     منذ يوم
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:20 صباحاً


الشروق

6:46 صباحاً


الظهر

12:04 مساءاً


العصر

2:58 مساءاً


المغرب

5:22 مساءاً


العشاء

6:52 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

120 مدرسة مجمعة و157 حضانة لحماية الأطفال من الممارسات الضارة بأسيوط

منذ 2578 يوم
عدد القراءات: 2011

أكد اللواء يعقوب حسن إمام سكرتير عام محافظة أسيوط حرص المحافظة على تقديم كافة أنواع الدعم المادي والعيني للجمعيات الأهلية العاملة في مجال رعاية وتنمية الطفل وحمايته من كافة أشكال العنف .. جاء ذلك خلال المؤتمر الختامي لمشروع حماية الطفل من الممارسات الضارة والذي تنفذه جمعية الطفولة والتنمية بأسيوط وحضر المؤتمر الدكتور جلال الدين زكي أستاذ جراحة العظام بجامعة أسيوط ورئيس مجلس إدارة الجمعية ومصطفي أبو غدير وكيل وزارة الشئون الاجتماعية ومسؤلي المجتمع المدني بأسيوط ومنسقي المشروع بمراكز الفتح وساحل سليم و منفلوط وأبو تيج . و أشار الدكتور جلال الدين زكي رئيس مجلس إدارة الجمعية أن الجمعية تساهم بشكل كبير في رعاية الأطفال وتحسين ظروفهم الصحية والتعليمية حيث أنشأت الجمعية 120 مدرسة مجمعة و157 حضانة لتوعية الأطفال وحمايتهم هذا فضلاً عن البرامج الخاصة برعاية أطفال الشوارع ومحاربة عمالة الأطفال ومناهضة ختان الإناث .
وأضافت منال فوزي مدير مشروع حماية الأطفال من الممارسات الضارة أن الجمعية بتعاونها المشترك مع المحافظة قامت بإنشاء 4 لجان لحماية الأطفال في مراكز منفلوط وأبوتيج والفتح وساحل سليم كما أجرت العديد من الدراسات بهذه المراكز لتوفير كافة سبل الرعاية والاهتمام والتوعية للأطفال. ونوهت نسمات القوصي المدير التنفيذي للجمعية بأن تعديلات قانون الطفل لسنة 2008 استهدفت تعزيز الحماية القانونية والاجتماعية للأطفال كما انه حمل فلسفة ورؤية جديدة استهدفت دعم الأسر الفقيرة والضعيفة وتمكينها من القيام بدورها في حماية أطفالها وارتكزت إلى التدخل الاجتماعي من خلال الوساطة والتوفيق لإزالة أسباب تعرض الطفل للخطر.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers