Responsive image

27º

21
سبتمبر

الجمعة

26º

21
سبتمبر

الجمعة

 خبر عاجل
  • رئيس الأركان الصهيوني: احتمالات اندلاع عنف بالضفة تتصاعد
     منذ 5 ساعة
  • مقاتلة صهيونية تشن قصفا شرق مدينة غزة
     منذ 5 ساعة
  • واشنطن تدرج 33 مسؤولا وكيانا روسيا على قائمة سوداء
     منذ 5 ساعة
  • موسكو: واشنطن توجه ضربة قاصمة للتسوية بين الفلسطينيين والكيان الصهيوني
     منذ 5 ساعة
  • الكونجرس ينتفض ضد ترامب بسبب فلسطين
     منذ 6 ساعة
  • "المرور" يغلق كوبرى أكتوبر جزئيا لمدة 3 أيام بسبب أعمال إصلاح فواصل
     منذ 6 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:14 صباحاً


الشروق

6:37 صباحاً


الظهر

12:48 مساءاً


العصر

4:17 مساءاً


المغرب

6:59 مساءاً


العشاء

8:29 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

إنهاء أزمة البوتجاز في 4 مناطق سكنية جديدة بأسيوط

منذ 2460 يوم
عدد القراءات: 1996

تمكنت اللجنة الشعبية بمنطقة الحمراء من التوسع بمشاركتها التطوعية للسيطرة على أزمة البوتجاز في 4 مناطق جديدة تتضمن الهلالي والنميس ومساكن الكهرباء ونزلة الحمراء وذلك بعد نجاحها في حل المشكلة بمنطقتها السكنية صرح بذلك أحمد القاضي عضو اللجان الشعبية وقال أن إيمان اللجنة بأن العمل التطوعي لا يقف عند موطن الإقامة دفعها لمساعدة المناطق الأخري خاصة مع بدايات دخول الغاز الطبيعي للحمراء.
مضيفاً أن النجاح السابق لم يكن ليتم إلا بمعاونة بعض المسئولين الشرفاء وعلى رأسهم العميد عصام أبو شقة مدير مباحث التموين والمهندس مجدي سليم وكيل وزارة التموين بعد إجبارهم سيارات شباب الخريجين بالخروج مع أعضاء اللجنة الشعبية وهو ما ساهم بإحباط محاولات المتلاعبين في مشروع شباب الخريجين والمستودعات وبعض المتقاعسين من مفتشي التموين خاصة وأن هناك اتصال دائم مع وكيل وزارة التموين ومدير مباحث التموين لضبط المتلاعبين بالأسعار من البائعين والتجار منعدمي الضمير وتحرير محاضر لهم.
وأوضح محمد حسن عضو اللجنة الشعبية بالحمراء أننا في البداية وجدنا صعوبة في التعامل مع شباب الخريجين الذين رفضوا الخروج معنا لتوزيع الأنابيب بأسعارها الرسمية في مناطقنا فقمنا بإستئجار تروسيكلات خاصة وحملنا الأنابيب المخصصة لمناطقنا السكنية وقمنا بتوزيعها بمعرفتنا وكانت ضربة موجعة لهم واتبعنها بإبلاغ المسئولين والذين قاموا بتحرير عدة محاضر لمن قاموا بالتهرب منا وبيع الأنابيب المخصصة لنا في مناطق أخري بعشرات أضعاف السعر المقرر.
مضيفاً أن المشكلة الآن أوشكت على الانتهاء ويتبقي لنا مشكلة عدم وصول الخبز لمستحقيه والتي تقف البيرقراطية والتعقيدات الروتينية حائلاً دون أي مشاركة تطوعية في إنجازها.
وأشار عمرو مدبولي أن عمل اللجنة الشعبية يتم عبر تقسيم المسئولية بين أفرادها بحيث يكون هناك شخص مسئول عن كل منطقة لمتابعتها وإيجاد حلول بديلة لأي مشكلات طارئة كإمتناع سيارة شباب الخريجين عن الخروج أو هروبها من العمل أو وجود احتياج زائد، فضلاً عن وجود عضو من اللجنة في كل شارع وبالحواري المتفرعة منه وذلك بالمرور عليه وضمان استكفاء الأهالي من إحتياجاتهم من الأنابيب بالأسعار الرسمية المقررة للأنبوبة.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers