Responsive image

24º

23
يوليو

الثلاثاء

26º

23
يوليو

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • الجزيرة: قوات حكومة الوفاق تشن هجوما على قوات حفتر في جنوب عاصمة طرابلس .
     منذ 3 ساعة
  • الجزيرة: طائرات حربية تقصف مجددا سوق معرة النعمان في ريف إدلب الذي قتل فيه عشرات المدنيين أمس.
     منذ 4 ساعة
  • فوز بوريس جونسون وزير الخارجية البريطاني السابق بزعامة حزب المحافظين ويصبح رئيسا لوزراء بريطانيا خلفا لتيريزا ماي.
     منذ 4 ساعة
  • فوز بوريس جونسون وزير الخارجية البريطاني السابق بزعامة حزب المحافظين.
     منذ 4 ساعة
  • رويترز: الدول الموقعة على الاتفاق النووي مع إيران تجتمع في فيينا يوم 28 يوليو دون مشاركة الولايات المتحدة .
     منذ 4 ساعة
  • التحالف السعودي الإماراتي يسقط طائرة مسيرة أطلقها الحوثيون باتجاه مناطق مدنية في منطقة عسير .
     منذ 7 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:26 صباحاً


الشروق

5:02 صباحاً


الظهر

12:01 مساءاً


العصر

3:38 مساءاً


المغرب

6:59 مساءاً


العشاء

8:29 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

سوري يوثّق مقتله بكاميرته في حي بابا عمرو

منذ 2758 يوم
عدد القراءات: 1578
سوري يوثّق مقتله بكاميرته في حي بابا عمرو

 منذ انطلاق الثوره السورية في منتصف شهر مارس (آذار) الفائت، ومع التضييق الإعلامي الذي زاد النظام السوري من حدّته، ومنعه وسائل الإعلام العربية والعالمية من الوقوف على حقيقة ما يجري في المدن والبلدات السورية، جنّد شبان سوريون كثر أنفسهم، بمبادرات فردية، لتوثيق يوميات المتظاهرين ونقل كيفية قمع القوى الأمنية للمدنيين وقصف منازلهم واستهدافهم بالرصاص والنار. وشكلت مقاطع الفيديو التي تمكن الشبان السوريون، أو المواطنون الصحافيون، من تسجيلها سواء عبر هواتفهم الجوالة بشكل خاص أو عبر الكاميرات، مخاطرين بحياتهم وأمنهم الشخصي، المادة الوحيدة لدى وسائل الإعلام التي لم تتردد في بث ما وصل إليها، ناقلة المشهد السوري إلى أنحاء العالم، في وقت كثفت فيه القوى الأمنية السورية ملاحقتها للناشطين السوريين الذين لعبوا دورا في نقل الصورة الحقيقية لما تشهده سوريا، وآخرهم باسل السيد، ابن الأربعة والعشرين ربيعا.

يوم الثلاثاء الماضي، وأثناء تصويره عمليات القصف العشوائي التي تشهدها منطقة بابا عمرو في حمص، أصابت رصاصة من قناص باسل في رأسه وأردته قتيلا. ويظهر شريط فيديو بثته مواقع «يوتيوب» و«تويتر» و«فيس بوك» وتناقلته كبرى وسائل الإعلام العالمية مقتله، وعلى الرغم من أنه لا يظهر واضحا كيفية إصابته، لكنه يبدو واضحا سقوطه أرضا على وقع أزيز الرصاص، ووقوع الكاميرا قبل أن تصبح الصورة سوداء.

ونقلت مقاطع فيديو منشورة على «يوتيوب» مشاهد مؤثرة خلال تشييع باسل السيد في بابا عمرو، حيث يعرف كواحد من أبرز الناشطين السوريين الذين تطوعوا طيلة أشهر الانتفاضة السورية التسعة، لتصوير التحركات الشعبية في حي بابا عمرو، وكيفية تصدي القوى الأمنية السورية لها «وانتهاكاتها» بشكل يومي وتحميلها على «يوتيوب». وكتب أحد أصدقاء باسل على صفحته على «فيس بوك»: «كان يخاطر بحياته لتصوير ما يجري من قمع وقتل وإيصاله للعالم عبر المواقع الاجتماعية و(يوتيوب)».

تجدر الإشارة إلى أنه في 20 نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، وجد فرزات يحيى جربان، المعروف بقيامه بتصوير المظاهرات منذ بداية الانتفاضة في مدينة حمص، مقتولا بعد يوم واحد على اعتقاله. وبدت آثار التعذيب واضحة على جسده حيث اقتلعت عيناه وتم تشويه وجهه.

وفي 8 يوليو (تموز) الماضي عثر على جثة الناشط إبراهيم القاشوش، الذي لقب بـ«بلبل الثورة السورية»، مرمية في نهر العاصي بعد قتله واقتلاع حنجرته، التي صدحت في مدينة حماه، ملهبة قلوب وحماسة المتظاهرين السوريين.

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers