Responsive image

20
نوفمبر

الأربعاء

26º

20
نوفمبر

الأربعاء

 خبر عاجل
  • منظمة العفو الدولية: مقتل 106 متظاهرين في 21 مدينة إيرانية وفقا لتقارير حصلنا عليها.
     منذ 11 ساعة
  • روسيا: وزارة الدفاع: روسيا أوفت تماماً بالتزاماتها بشأن انسحاب الكرد من الحدود التركية
     منذ 16 ساعة
  • روسيا: وزارة الدفاع: إعلان تركيا عن عملية عسكرية جديدة محتملة في شمال سوريا يدعو للدهشة
     منذ 16 ساعة
  • كونا: أمير الكويت يعين الشيخ صباح خالد الصباح رئيساً جديداً للوزراء
     منذ 16 ساعة
  • الخارجية: القرار الأميركي بالاعتراف بشرعية النشاط الإستيطاني لإسرائيل في فلسطين سيفاقم الوضع
     منذ 16 ساعة
  • الخارجية: إقامة المستوطنات الإسرائيلية على الأراضي الفلسطينية غير مشروعة وفقاً للقانون الدولي
     منذ 16 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:52 صباحاً


الشروق

6:18 صباحاً


الظهر

11:40 صباحاً


العصر

2:37 مساءاً


المغرب

5:02 مساءاً


العشاء

6:32 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

لُقبت بـ"ياسمينة حماة".. فتاة سورية تستشهد بنيران الشبيحة قبل يومين من عيد ميلادها

منذ 2877 يوم
عدد القراءات: 2274

 قضت دلال العوف أو "ياسمينة حماة" بنيران عشوائية أطلقها مسلحون من ميشليات تابعة لنظام الأسد "الشبيحة" في شارع 15 آذار بمدينة حماة، وذلك قبل يومين من عيد ميلادها، ليتحول يوم الفرحة بذكرى قدومها إلى جنازة حزينة لعائلتها.

وكانت دلال ذات الستة عشر ربيعاً ولدت في مدينة حماة في الأول من شهر يناير/كانون الثاني عام 1996 وهي طالبة في المرحلة الثانوية (الصف العاشر).

وكانت دلال متوجهة إلى سوق الخضار مع عائلتها في شارع 15 آذار يوم الخميس الماضي، وتوقف والدها بسيارته أمام أحد المحال التجارية لشراء بعض الخضراوات، وما هي إلا دقائق قليلة حتى سمع نداءات استغاثة من داخل السيارة التي تتواجد بها دلال مع أمهما وأخوها عمر البالغ من العمر 8 سنوات.

وحين نظر الوالد إلى السيارة رأى قناصة من "الشبيحة" تطلق النار على السيارة، حيث اخترقت السيارة 3 رصاصات ونزل كل من في السيارة للاحتماء من النيران ليدخلوا أحد المحال القريبة، وما إن ولجوا المحل حتى مرت سيارات الشبيحة من أمام ذلك المحل وبدأت بإطلاق النار عشوائياً، حيث أصيبت دلال العوف برصاصة في ظهرها، محدثة فجوة كبيرة في منطقة الصدر.

وقضى مع دلال كل من راتب السعد وعبدالله الأسطة في وقت لاحق متأثرين بإصابتيهما، فيما تم نقل الفتاة إلى مشفى الحوراني الذي تملكه الناشطة السورية البارزة فداء الحوارني، غير أن محاولات إنقاذ دلال باءت الفشل ليترك رحيلها المأساوي جرحاً كبيراً في نفس عائلتها.

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers