Responsive image

13º

21
نوفمبر

الخميس

26º

21
نوفمبر

الخميس

 خبر عاجل
  • محمد علي : أُطلق حملة لإطلاق سراح البنات.. الحرية للشعب المصري
     منذ 21 ساعة
  • محمد علي : أعمل على توحيد القوى الوطنية المصرية من أجل إنجاز مشروع وطني جامع
     منذ 21 ساعة
  • مؤتمر صحفي لرجل الأعمال والفنان محمد علي
     منذ 21 ساعة
  • وزارة الخارجية الروسية: الضربة الجوية الإسرائيلية على سوريا خطوة خاطئة
     منذ يوم
  • إنفجار في حي الشجاعية شرق غزة لم تعرف ماهيته بعد
     منذ يوم
  • الجيش الايراني: البحرية الايرانية قوة لصون مصالح البلاد في البحار وقد ارسلنا حتى الآن 64 اسطولا باتجاه خليج عدن
     منذ يوم
 مواقيت الصلاة
أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

بالصور..هراواتُ الشرطة المغربية تنهالُ على متظاهرين لمنع زحفهم نحو مقر المخابرات

منذ 3110 يوم
عدد القراءات: 7563

 

 انهالت الشرطة المغربية بالضرب على متظاهرين غاضبين كانوا يزحفون نحو مقر المخابرات المغربية السيء الذكر الواقع وسط غابة في مدينة تمارة المحادية للعاصمة الرباط،لمنعهم من التقدم نحوه،و أصيب ما لا يقل عن 20 متظاهرا و اعتقل العشرات.

و كانت مجموعة من الشبان و المعتقلين السياسيين السابقين،يسعون إلى الوصول إلى مقر تستعمله المخابرات المغربية للتعذيب و التنكيل بالمعتقلين وسط غابة كثيفة في مدينة تمارة،قبل أن تعترض طريقهم فرق من شرطة مكافحة الشغب،و استعلمت القوة لتفريقهم،و ثنيهم عن الوصول إلى الموقع الأمني السري.

و انتشرت اعداد كبيرة من قوات الامن منذ الصباح الباكر  في مكان تجمع المتظاهرين،عند ساحة متاجر أسواق السلام الذين كانوا يعتزمون بعد ذلك التوجه الى مركز اعتقال تمارة في مقر مديرية مراقبة الاراضي والاستخبارات المغربية.

وهذه اول مرة يحاول فيها متظاهرون معظمهم من “حركة شباب 20 فبراير” التي تطالب باصلاحات سياسية، التجمع امام ذلك المركز.

وقد خرجت اولى التظاهرات في المغرب في العشرين من شباط/فبراير في سياق حركات الاحتجاج في دول عربية عدة، تلتها تظاهرات اخرى في العشرين من اذار/مارس مطالبة بالعدالة الاجتماعية واقامة نظام ملكي برلماني.

وفي خطاب القاه في التاسع من اذار/مارس فاجأ العاهل المغربي الملك محمد السادس الجميع باعلان اصلاحات سياسية هامة تهدف خصوصا الى تعزيز استقلال القضاء وفصل السلطات، وانشأ في اليوم التالي لجنة اوكلت اليها مهمة تعديل الدستور عبر استفتاء.

وكان مقررا ان يتناول المتظاهرون الغداء في وسط تمارة في اطار يوم احتجاجي ضد الاعتقال السري كما اعلنت الحركة في بيان جاء فيه انه “بهذا التحرك السلمي تدعو حركة شباب 20 فبراير الى ملاحقة المسؤولين عن التعذيب وانتهاكات حقوق الانسان”.

و قالت خديجة رياضي رئيسة الجمعية المغربية لحقوق الانسان بعد تدخل الشرطة بقوة لتفريق التظاهرة ومنعها من الوصول الى مركز تمارة “اننا ندين هذا التدخل العنيف”.

واضافت “هذا غير شرعي لانه مكان عام والتظاهرة كانت سلمية، ان الدولة خائفة من كشف هذا المركز”.

وانتقدت منظمات غير حكومية بما فيها هيومن رايتس ووتش والعفو الدولية انتهاكات حقوق الانسان في مركز الاعتقال.

وفي تقرير نشر في 25 تشرين الاول/اكتوبر 2010 افادت هيومن رايتس ووتش ان اشخاصا يشتبه بتورطهم في الارهاب “معتقلون في مركز سري قرب الرباط ويحتجزون اكثر من مهلة الاثني عشر يوما التي يسمح بها قانون مكافحة الارهاب” المصادق عليه العام 2003.

واضافت المنظمة ان عناصر من مديرية مراقبة الاراضي “يشاركون بشكل حثيث في اعتقال اشخاص يشتبه بتورطهم في الارهاب واستجوابهم”.

ونقل الجرحى الذين سقطوا خلال تدخل الشرطة الى المستشفى وقال احد اعضاء الحركة ان “ناشطا من فرع الحركة في سلا (قرب الرباط) يدعى سعيد الادريسي نقل الى المستشفى بعد اصابته بجروح في راسه وانفه”.

وقال حارس مقهى قرب مكان التجمع ان “فتاة تلقت ضربة بهراوة في بطنها ونقلت ايضا الى المستشفى”.

وبعد ذلك توجه ناشطو “حركة شباب 20 فبراير” الى مقر الجمعية المغربية لحقوق الانسان لعقد مؤتمر صحافي.

 

 

 

 

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers