Responsive image

23º

19
سبتمبر

الخميس

26º

19
سبتمبر

الخميس

 خبر عاجل
  • تجدد حبس زياد العليمي و2 آخرين 15 يوما على ذمة التحقيقات في هزلية "الأمل"
     منذ 11 ساعة
  • عصام حجي: ما يدعو إليه الفنان محمد علي مكمل لعملية الإصلاح وأدعم دعوته بالنزول الجمعة المقبلة
     منذ 11 ساعة
  • العالم المصري عصام حجي: رحيل السيسي لن يؤثر على تماسك الجيش وسيوقف نزيف الخسائر في مصر
     منذ 11 ساعة
  • التنسيقية المصرية للحقوق والحريات تقول إن الأمن اعتقل الصحفي حسن القباني ولا معلومات عن مكان احتجازه حتى الآن
     منذ 11 ساعة
  • المتحدث العسكري باسم الحوثيين: نقول للنظام الإماراتي إن عملية واحدة فقط ستكلفكم ولدينا عشرات الأهداف في دبي و أبوظبي
     منذ 14 ساعة
  • اتحاد الكرة يعلن موافقة الجهات الأمنية على إقامة مباراة السوبر بين الأهلي والزمالك الجمعة المقبل بملعب برج العرب وبحضور 5 آلاف مشجع لكل فريق
     منذ 5 يوم
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:13 صباحاً


الشروق

5:36 صباحاً


الظهر

11:49 صباحاً


العصر

3:18 مساءاً


المغرب

6:01 مساءاً


العشاء

7:31 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

دراسة: تكثيف زراعة المحاصيل الزراعية يؤثر سلبا على درجة الحرارة عالميا

منذ 1760 يوم
عدد القراءات: 2530
دراسة: تكثيف زراعة المحاصيل الزراعية يؤثر سلبا على درجة الحرارة عالميا

نشرت جريدة Nature العلمية دراسة جديدة لها، يوم 19 نوفمبر تشير إلى أن الزراعة المكثفة للمحاصيل الزراعية هي السبب وراء تغير مستويات ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي، الأمر الذي يؤثر سلبا على درجات الحرارة العالمية.

حيث صاحب النمو السكاني العالمي نجاح في زيادة إنتاج الغذاء في العقود القليلة الماضية، إلا أن هذه الزيادة قد تكون أيضا السبب وراء تقلبات مستويات ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي.

وأوضح "كريستوفر كوشاريك"، من معهد نيلسون لبحوث البيئة العالمية بجامعة ويسكونسن- ماديسون وزملاؤه في هذه الدراسة أن الزيادة الهائلة في إنتاج المحاصيل الغذائية مسؤولة بنسبة تصل إلى 25% عن زيادة نسبة غاز ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي لكوكب الأرض، وهو من الغازات المسببة للاحتباس الحراري على كوكب الأرض.

ومع ذلك، فإن نتائج الدراسة لا تعني أن المحاصيل تضيف المزيد من ثاني أكسيد الكربون إلى الغلاف الجوي، فما يحدث هو أن المحاصيل تمتص غاز ثاني أكسيد الكربون خلال فصل الصيف والربيع لعملية التمثيل الضوئي، ثم تطلقه في الجو في الخريف والشتاء مرة أخرى، إلا أن الزيادة في انتاج المحاصيل تعني زيادة الامتصاص وزيادة الإطلاق لغاز ثاني أكسيد الكربون.

وقد نما إنتاج المحاصيل في نصف الكرة الشمالي بنسبة 240٪ منذ ستينات القرن الماضي، وبالتالي فإن كمية ثاني أكسيد الكربون التي امتصت واطلقت قد زادت أيضا. وقال كوشاريك إن هذا الأمر يُعد من الأدلة الدامغة على أنه عندما يقوم البشر بفعل شئ على نطاق واسع، فإن ذلك يؤثر في تكوين الغلاف الجوي إلى حد كبير.

وتشير التقديرات إلى أن إنتاج الغذاء العالمي سوف يتضاعف في السنوات الخمسين المقبلة، ويقول الباحثون إن نتائج هذه الدراسة تحتاج إلى النظر فيها بعناية واستخدامها لتحسين النماذج المناخية والحد من تأثيرات غاز ثاني أكسيد الكربون على النظم الإيقولوجية، كما تساعد أيضا على فهم أفضل للاستفادة من امتصاص النباتات وإطلاقها لغاز ثاني أكسيد الكربون، بصورة لا تؤدي لزيادة كمية الغاز في الغلاف الجوي.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers