Responsive image

28º

20
سبتمبر

الجمعة

26º

20
سبتمبر

الجمعة

 خبر عاجل
  • رئيس الاستخبارات الخارجية الروسية: لا يجوز توجيه اتهامات لإيران في هجمات أرامكو دون إثباتات محددة
     منذ 23 ساعة
  • رويترز: السلطات الأمريكية تمنح روحاني وظريف تأشيرتي دخول للمشاركة في اجتماعات الأمم المتحدة
     منذ 24 ساعة
  • تجدد حبس زياد العليمي و2 آخرين 15 يوما على ذمة التحقيقات في هزلية "الأمل"
     منذ يوم
  • عصام حجي: ما يدعو إليه الفنان محمد علي مكمل لعملية الإصلاح وأدعم دعوته بالنزول الجمعة المقبلة
     منذ يوم
  • العالم المصري عصام حجي: رحيل السيسي لن يؤثر على تماسك الجيش وسيوقف نزيف الخسائر في مصر
     منذ يوم
  • التنسيقية المصرية للحقوق والحريات تقول إن الأمن اعتقل الصحفي حسن القباني ولا معلومات عن مكان احتجازه حتى الآن
     منذ يوم
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:14 صباحاً


الشروق

5:37 صباحاً


الظهر

11:48 صباحاً


العصر

3:17 مساءاً


المغرب

5:59 مساءاً


العشاء

7:29 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

دراسة: فوضى مناخية قد تهدد حياة آلاف البريطانيين

منذ 1755 يوم
عدد القراءات: 3320
دراسة: فوضى مناخية قد تهدد حياة آلاف البريطانيين

 حذرت الجمعية الملكية من أن الأطفال في بريطانيا سيواجهون موجات من الطقس الحار، التي قد تهدد حياتهم، وتتسبب في موت الآلاف منهم بحلول نهاية هذا القرن.
وأوضحت الجمعية أنه في حال فشل الحكومات في التصدي للتغيرات المناخية بحلول عام 2100، فسوف تزيد موجات الحر في بريطانيا إلى ثلاثة أضعاف.
في الوقت الحالي، يموت ما يقرب من 2000 شخص سنويا في المملكة المتحدة نتيجة لارتفاع درجات الحرارة، وكبار السن هم الأكثر عرضة للخطر.
أيضا حذر تقرير الجمعية من أن الأكثر إثارة للقلق هو ارتباط تغير المناخ بالنمو السكاني المتزايد، مما يزيد بشكل كبير من مخاطر الطقس شديد الحرارة.
ونشرت تقارير للبروفيسور Georgina Mace يوم الخميس 27 نوفمبر/تشرين الثاني، توقعت أن يرتفع أيضا خطر الفيضانات بأكثر من 400%، والجفاف سيتضاعف بمعدل ثلاثة أضعاف، بسبب درجات الحرارة المرتفعة الناتجة عن تغير المناخ.
وقالت Georgina لهيئة الإذاعة البريطانية BBC "يجب أن نفهم أننا مع تغير المناخ المستمر والزيادة السكانية العالمية نحن نعيش في عالم دائم التغير، ونحن بحاجة لتخطيط أفضل بكثير، إذا كنا نأمل في التعايش مع هذا الأمر".
وأشارت بحوث الجمعية الملكية إلى أن الحكومات في جميع أنحاء العالم فشلت في فهم المخاطر التي يتعرض لها سكان المدن الساحلية بشكل متزايد مع استمرار تغير المناخ الذي يسبب ارتفاع مستوى سطح البحر وحدوث ظواهر جوية خطيرة.
كما سلطت البحوث الضوء على أن ارتفاع درجات الحرارة يشكل تهديدا محتملا للإنتاجية الاقتصادية والصناعات الزراعية، وخاصة إذا أصبحت درجات الحرارة عالية جدا، بحيث لا يستطيع العاملون البقاء في الأماكن المفتوحة.
وبينت التقارير أن المدنيين في البلدان الفقيرة سيكونون الأكثر معاناة مع استمرار تغير المناخ، لعدم القدرة على التعامل مع زيادة درجات الحرارة والظواهر الجوية الخطيرة، وفقا للجمعية الملكية.
وأوصت التقارير أن أبسط وأرخص الخيارات المتاحة نسبيا الآن هي التوسع في زراعة الأشجار وزراعة الحدائق على أسقف المنازل، واستخدام اللون الأبيض لعكس أشعة الشمس.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers