Responsive image

34º

19
سبتمبر

الأربعاء

26º

19
سبتمبر

الأربعاء

 خبر عاجل
  • موظفو "الأونروا" فى غزة يتظاهرون احتجاجا على خفض الوظائف
     منذ 5 دقيقة
  • «​التعليم» تعلن السماح بفتح فصول مسائية خاصة للخدمات التعليمية بالثانوية العامة
     منذ 6 دقيقة
  • نجاة مجموعة من وحده الارباك الليلي من كمين لجيش الاحتلال
     منذ 10 دقيقة
  • فصل الكهرباء عن سيور الحقائب بمبنى 3 في مطار القاهرة
     منذ 2 ساعة
  • ميسي "يتفوق" على رونالدو في دوري الأبطال
     منذ 2 ساعة
  • جنود الاحتلال يعتدون على عائلة في منزلهم بالخليل
     منذ 2 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:14 صباحاً


الشروق

6:37 صباحاً


الظهر

12:48 مساءاً


العصر

4:17 مساءاً


المغرب

7:00 مساءاً


العشاء

8:30 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

علاج جديد لفيروس "سي" من "الكركم" و"العرقسوس"

منذ 2425 يوم
عدد القراءات: 4892

عرض الدكتور فريد بدرية، أستاذ قسم العقاقير والحاصل علي جائزة أحسن مخترع مصري من المنظمة العالمية للملكية الفكرية الويبو، عقاراً جديداً لعلاج الإصابة بفيروس "سي" حيث يتم استخلاصه من "الكركم" و" العرقسوس ".

وأشار إلى أن علاج الفيروس "سي" الذي يصيب الكبد يمثل قضية تثير الجدل حول أسبابه والأدوية المتاحة لعلاجه لذلك فإيجاد دواء مصري بفكر ومواد خام مصرية وطبيعية هو ضرورة قومية حتي في وجود الدواء الوحيد المعروف الانترفيرون المستورد وبالإضافة إلي التكلفة الباهظة 250 مليار جنيه تكلفة علاج في ستة أشهر ونسبة شفاء 50٪ أو أقل كما أن هناك الكثير من المشاكل التي تعيق استخدام الانترفيرون ومنها حالات التليف والاستسقاء والقيء الدموي وبوادر الغيبوبة الكبدية وأمراض الغدة الدرقية وسرطان الكبد.

وأوضح أنه بمجرد إصابة الجسم بالفيروس فإن الجهاز المناعي يفرز داخليا مادة تقوم بمنع إصابة خلايا الكبد غير المصابة وهذه المادة تسمي الانترفيرون بالإنجليزية حيث تنتشر علي سطح الخلايا المعرضة للإصابة بالفيروس وتمنعه من اختراق جدران الخلية ما يؤدي إلي السيطرة علي الفيروس وشل حركته وإيقاف نشاطه والعقار الجديد والمكون من مواد طبيعية موجودة في مصر يعمل زيادة إنتاج مادة الانترفيرون بجسم الإنسان وبعض الخلايا المناعية القاتلة للفيروسات ويتكون المستحضر الجديد من بعض المنتجات الطبيعية من الأعشاب الطبيعية ذات البنية الكيميائية الخاصة والتي لها القدرة على زيادة الأنتروفيرون الذاتى والدواء مستخلص من مواد طبيعية هي "الكندر - العرقسوس – الكركم" وتم اختبار العقار معملياً قبل استخدامه علي الإنسان وتم تقييم المستحضر إكلينيكيا علي أكثر من 3750 مريضا بالفيروس الكبدي سي في مصر والإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية وليبيا وفرنسا وقد وجد أن هذا العقار يتميز بقدرته الكبيرة علي خفض معدل إنزيمات الكبد ومستوي الصفراء في الدم وتحسين مستوي الألبومين ولم يثبت وجود أي عرض جانبي نتيجة استخدام هذا العقار بالجرعات المحددة واستخدامه يؤدي إلي انخفاض إنزيمات الكبد في فترة تتراوح بين أسبوعين وثلاثة أسابيع وتم إنتاجه في معمل أبحاث الكبد بصيدلة المنصورة في شكل كبسولات جيلاتينية وتم إعداد ملف كامل عن العقار يفي بكل المتطلبات اللازمة لإنتاج هذا العقار علي أسس علمية.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers