Responsive image

18º

19
أكتوبر

السبت

26º

19
أكتوبر

السبت

 خبر عاجل
  • استشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال الصهيوني على حاجز_جبارة_العسكري شمال الضفة_الغربية
     منذ 5 ساعة
  • وزير التربية اللبناني يصدر قرارا بإغلاق المدارس والجامعات غدا السبت نتيجة الأوضاع الحالية في البلاد
     منذ 7 ساعة
  • تجدد المواجهات بين المتظاهرين وقوات الأمن في بيروت بعد خطاب الحريري
     منذ 7 ساعة
  • وصول 40 من أعضاء حركة الجهاد الإسلامي الفلسطيني لمعبر رفح البري كانوا معتقلين لدى النظام المصري
     منذ يوم
  • وزير الخارجية التركية: - أكدنا على ضرورة وحدة الأراضي السورية
     منذ يوم
  • وزير الخارجية التركي: - أكدنا أننا سنعلق عملية "نبع السلام" ولم نقرر إيقافها بعد بل سنعلقها حتى نراقب انسحاب التنظيمات الإرهابية
     منذ يوم
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:31 صباحاً


الشروق

5:54 صباحاً


الظهر

11:40 صباحاً


العصر

2:55 مساءاً


المغرب

5:26 مساءاً


العشاء

6:56 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

تركيا تعتزم شراء 100 طائرة "إف - 35" من أمريكا

منذ 2794 يوم
عدد القراءات: 1883

كشف وزير الدفاع التركي عصمت يلماظ أن بلاده "تعتزم شراء مائة مطاردة من طراز "إف - 35" بقيمة 16 مليار دولار.

وبحسب صحيفة "مليت" فإن تركيا من المنتظر أن تتسلم اثنتين من هذه المقاتلات في 2015.

وأشار وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو إلى أن اطلاع "الكيان الصهيوني" على بيانات يجمعها نظام رادار حلف الشمال الأطلسي الناتو المقام في جنوب شرق تركيا غير وارد على الإطلاق.

وقال داود أوغلو في مؤتمر صحافي مشترك مع أمين عام الحلف الأطلسي أندرس فوج راسموسن الذي يزور أنقرة: "تركيا لن تسمح مطلقًا لبلد آخر باستخدام منشأة للحلف الأطلسي، وموقفنا أكثر تشددًا إذا تعلق الأمر بـ"الكيان الصهيوني".

وجاءت هذه التصريحات ردًّا على معلومات نقلتها وسائل إعلام حول تجربة صاروخية أجرتها الولايات المتحدة و"الكيان الصهيوني" استنادًا إلى معلومات جمعت عبر الرادار الذي أقيم في تركيا في العام الماضي.

وشدد راسموسن من ناحيته على أن نظام اعتراض الصواريخ هذا تابع للحلف الأطلسي، موضحًا أن المعلومات التي يجمعها تجري مشاطرتها بين أعضاء الحلف من دون الحديث عن "الكيان الصهيوني" التي ليست من أعضائه.

وتشهد علاقة تركيا و"الكيان الصهيوني" فتورًا منذ قيام فرقة كوماندوز من جيش الاحتلال "الصهيوني" بقتل تسعة رعايا أتراك كانوا على عبَّارة تركية تحاول كسر الحصار على قطاع غزة في مايو عام 2010، عندما هاجمتها في المياه الدولية.

وتحاول الولايات المتحدة والحلف الأطلسي نشر نظام لاعتراض الصواريخ لدرء خطر متفاقم في نظرهم يكمن في احتمال إطلاق صواريخ قصيرة ومتوسطة المدى من الشرق الأوسط، في إشارة إلى إيران.

وكان رئيس هيئة أركان الجيش الصهيوني الجنرال "بيني جانتس" قد أكد أن الجيش الصهيوني يطور من قدراته لمواجهة أي حرب مقبلة، وأن السنة القادمة ستكون حاسمة بالنسبة للكيان الصهيوني.

وقال جانتس -خلال مقابلة مع القناة العاشرة بمناسبة مرور عام على توليه منصبه-: "إنني آمل أن لا تخوض "إسرائيل" حربًا خلال العام المقبل، وإنني لا أعرف إن كان هذا الأمر سيحدث أم لا، وبالتالي كل ما يمكنني قوله في هذا الموضوع يعتمد على تقديراتي الشخصية، وأنا أعتقد أن العام القادم سيكون حاسمًا بالنسبة لـ"الكيان الصهيوني"، ولذلك فإن الجيش "الصهيوني" كان يتجهز ويطور قدراته على مر السنين للاستعداد لأي مواجهة".

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers