Responsive image

10º

21
نوفمبر

الأربعاء

26º

21
نوفمبر

الأربعاء

 خبر عاجل
  • تسريبات.. تسجيل صوتي يكشف عن آخر ما سمعه خاشقجي قبل قتله
     منذ 6 ساعة
  • مستوطنون يقتحمون الأقصى
     منذ 7 ساعة
  • التحالف الدولي يستهدف بلدة هجين بمحافظة دير الزور شرق سورية بالفوسفور الأبيض
     منذ 8 ساعة
  • السناتور الجمهوري راند بول: بيان ترمب يضع "السعودية أولا" وليس "أميركا أولا"
     منذ 8 ساعة
  • السناتور الجمهوري جيف فليك: الحلفاء الوثيقون لا يخططون لقتل صحفي ولا يوقعون بأحد مواطنيهم في فخ لقتله
     منذ 8 ساعة
  • الاحتلال يشرع بهدم 16 محلا تجاريا في مخيم شعفاط بحماية قوات كبيرة من جيش الإحتلال
     منذ 8 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:54 صباحاً


الشروق

6:20 صباحاً


الظهر

11:40 صباحاً


العصر

2:36 مساءاً


المغرب

5:01 مساءاً


العشاء

6:31 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

كيف يحتال الأتراك على قانون منع تعدد الزوجات؟

منذ 1294 يوم
عدد القراءات: 3122
كيف يحتال الأتراك على قانون منع تعدد الزوجات؟

رغم إلغاء تعدد الزوجات فى تركيا قانونيا منذ عام 1926 إلا أن دراسات ميدانية تشير إلي وجود أكثر من 187 ألف حالة تعدد زوجات في البلاد، وخصوصاً في منطقة وسط الأناضول، حيث يقطن من يوصف بـ"المحافظين الأتراك"، وفي شرق البلاد حيث إن غالبية السكّان أكراد، وتصل النسبة بحسب إحصاءاتٍ غير رسمية إلى 12 في المائة.

وتفيد الدراسات بأنه وحتى الآن، لا توجد أيّةُ إحصاءات رسمية حول تعدّد الزوجات في تركيا. إلا أن دراسةً ميدانية أجرتها جامعة “حجاتبة” في أنقرة عام 2011، أكّدت أن هناك أكثر من 187 ألف حالة، وتشير التقديرات إلى ارتفاع هذا الرقم بعد قدوم أعدادٍ كبيرة من اللاجئين السوريين إثر اندلاع الثورة السورية عام 2011.

وذكرت الصحيفة بأن أسباب تعدّد الزوجات تختلفُ في تركيا، وعادةً ما ترتبط برغبة الرجل في الزواج من امرأةٍ أكثر جمالاً أو أصغر سناً، بالإضافة إلى العادات والتقاليد، أو عدم إنجاب الزوجة الأولى للذكور، أو عدم قدرتها على الإنجاب بشكلٍ عام.

وتورد الصحيفة بأن “مهتاب أوزتورك” كانت تعمل في أحد المصارف التركية، وهي حاصلة على شهادة دكتوراه في إدارة الاعمال من بريطانيا. تقول للصحيفة، بأنها تعرّفت على زوجها في فترة الدراسة في الجامعة، ووافقت على أن يتزوج زوجها بأخرى، بعدما اتّخذت قراراً نهائياً بعدم الإنجاب، على الرغم من إصرار زوجها.

وبحسب الصحيفة فإن مهتاب تعرفت بضرّتها سلمى بعد خمس سنوات. وقرّرتا أن تسكنا في شقتين منفصلتين في الحيّ نفسه، ووضع جدول لزيارة الزوج لكلٍ منهما. تقول مهتاب إنها “سعيدة بعلاقتها مع سلمى، لولا أنها اكتشفت أخيراً أنه تزوّج امرأةً ثالثة”. تضيف: “لم أنجب أولاداً، لكنني سعيدة مع أبناء سلمى الأربعة. أقضي معظم نهايات الأسبوع معهم”.

وتلفت الصحيفة إلى إنه عادةً ما لا تسجّل المحاكم سوى الزوجة الأولى. أما الباقيات، فيتزوجن بعقودٍ شرعية لا توثّق في المحاكم التركية، ويسجّل أولاد الأخريات على اسم الأب والزوجة الأولى.

وذكرت الصحيفة بأنه لدى أليف علي (30 عاماً) أربعة أبناء. تزوّجت حين كانت تدرس في الجامعة. تقول للصحيفة إن “أحداً من أفراد أسرتي لا يعرف شيئاً عني. لو عرفت أمي أن لديّ ضرّة لأصيبت بأزمةٍ قلبية. أحببته على الرغم من كونه متزوجاً. لم أكن أتخيّل نفسي ضرةً في يوم من الأيام. لكن هذا ما حصل. أحترم زوجي وأشعر بالأمان معه، لأنه ما زال يكّن مشاعر الحب لزوجته الأولى، على الرغم من مرور عشرين عاماً على زواجهما. لكن هذا لا يعني أنني أطالب بتشريع تعدد الزوجات”. أما مينا أرقاداش (45 عاماً)، ففضّلت الانفصال عن زوجها بعد عشرين عاماً من الزواج، لأنها اكتشفت أنه متزوجٌ من أخرى. وتُشارك في رفضها القاطع لإعادة تشريع تعدّد الزوجات بشكلٍ قانوني. هذا أمرٌ لا يمكن لأي امرأة احتماله.

وأشارت الصحيفة، إلى أنه يمكن القول إن حالتي مهتاب وأليف فريدتان. فتعدّد الزوجات ممارسةٌ غير شائعة بين العلمانيين الأتراك من سكان المدن، علماً بأن هؤلاء يرفضونه بشكلٍ قاطع. في المقابل، يكاد الأمر يكون طبيعياً بين المتدينين المحافظين، وخصوصاً في المناطق الشرقية في تركيا.

وذكرت الصحيفة بأن عائلة حاقان (اسم مستعار) والزوجات الأربع تقطن في حي الفاتح في مبنى مكوّن من أربع شقق، لكل زوجة شقة. وحدها الزوجة الرابعة قبلت الحديث لـلصحيفة ترى أن “تعدّد الزوجات أمرٌ شرعي أقرّه القرآن والسنة، ولا يجب الخجل منه”. برأيها، الزواج ليس ورقة تكتب في المحكمة، لكنه علاقة مبينة على الحب والإخلاص. “لا أرى نفسي زوجة رابعة، بل زوجة تتمتع بكامل الحقوق وكرامتها محفوظة. عشت لحظات صعبة في البداية، لكنني اعتدت على الأمر”.
وتضيف أن “ضرتي الأقدم أو الزوجة الأولى هي الوحيد المسجّلة كزوجة بحسب القانون. أما أولاد زوجي الـ11، فمسجلون على اسمها. يقولون إننا دولة مسلمة لكنهم يمنعون تعدد الزوجات. لا أفهم هذا، وأطالب بأن يصبح تعدد الزوجات قانونياً”.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers