Responsive image

26º

16
يونيو

الأحد

26º

16
يونيو

الأحد

 خبر عاجل
  • حميدتي: قوتي من الشعب السوداني وليس من قوات الدعم السريع.
     منذ 2 ساعة
  • حميدتي: فض الاعتصام فخ وضع لقوات الدعم السريع
     منذ 2 ساعة
  • حميدتي: السودان لا يتحمل كل هذا الفراغ ولابد من حل
     منذ 2 ساعة
  • السراج: ندعو لحوار وطني جامع برعاية الأمم المتحدة من أجل التوصل لخارطة طريق وإجراء انتخابات عامة في ليبيا .
     منذ 2 ساعة
  • السراج: المبادرة تدعو إلى عقد ملتقى ليبي بالتنسيق مع البعثة الأممية بمشاركة جميع المكونات الليبية للاتفاق على خارطة طريق للمرحلة المقبلة.
     منذ 2 ساعة
  • السراج: لا حل عسكريا للصراع في ليبيا والطرف الآخر لديه إصرار على استمرار العدوان.
     منذ 3 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:07 صباحاً


الشروق

4:48 صباحاً


الظهر

11:55 صباحاً


العصر

3:31 مساءاً


المغرب

7:02 مساءاً


العشاء

8:32 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

حسين عبد الغنى: ابني لم يعتد على احد.. ولا يعرف إبراهيم كامل وسلاحه الوحيد كان طعام ودواء للمعتصمين

منذ 2985 يوم
عدد القراءات: 10867

 
  • آسر لم يقترف أي جريمة عسكرية وتم القبض عليه بعد ساعات حظر التجوال
  • ابني  أصيب بخمس طلقات مطاطية وكسرت قدمه أثناء دفاعه عن المتحف في جمعة الغضب

في حوار خاص قال السيد حسين  عبد الغنى  الناشط السياسي والمدير السابق لمكتب الجزيرة بالقاهرة ، أن ابنه آسر عبد الغنى تم اعتقاله من قبل القوات المسلحة أثناء تواجده بميدان التحرير فجر اليوم أثناء فضهم للاعتصام السلمي للمتظاهرين في الميدان .

وقال عبد الغنى : ” كأي شاب مصري لم يكن لآسر اهتمام بالقضايا السياسية والحياة العامة في مصر قبل 25 يناير بحكم دراسته بالسنة النهائية بالجامعة البريطانية ، إلا أنه أثناء ثورة 25 يناير شعر أن مصر تولد من جديد ، وقرر المشاركة في التظاهرات السلمية التي عمت مصر كلها وميدان التحرير خصوصا في هذا الوقت . وكان آسر من الشباب الذين أحاطوا بالمتحف المصري بالتحرير لحمايته من السرقة  ، وتلقى 5 طلقات مطاطية وكُسرت قدمه في محاولته هو ورفاقه الدفاع عن المتحف المصري بكل ما يحويه من كنوز أثرية

ويتابع عبد الغنى: ” اعتبر آسر ما حدث ضريبة الدفاع عن وطنه ، وقرر المشاركة في كل الفعاليات السلمية للثورة المصرية ، وكان أخرها تلك الأحداث المؤسفة التي شهدها ميدان التحرير فجر اليوم ، حيث استطاع إبلاغنا بأنه تم القبض عليه في حوالي الساعة الخامسة والنصف أو السادسة فجر اليوم في ميدان التحرير ، وأنه الآن محتجز في المجموعة 28 شرطة عسكرية نيابات التابعة لحى العاشر بجوار القضاء العسكري  ”

وقال عبد الغنى : ” التهمه الموجهة لآسر هي التجمهر أثناء حظر التجول ، على الرغم من أن آسر ورفاقه كانوا متواجدين في الميدان بعد مواعيد حظر التجول الرسمية التي أعلنتها القوات المسلحة

ويختتم حسين عبد الغنى حديثه: ” آسر مواطن مصري مدني ، لم يعتد على الثكنات العسكرية ولم يقم بعمل أي شيء يعرضه للمحاكمة العسكرية ، كان سلاحه الوحيد الطعام والدواء اللذان خرج متسلحا بهم لمساعدة رفاقه في ميدان التحرير ، ولا علاقة له بإبراهيم كامل أو فلول الحزب الوطني الذين تتبعهم القوات المسلحة

في سياق متصل تم تدشين صفحة على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” بعنوان (متضامنين مع آسر حسين عبد الغنى) .. عدد المشتركين فيها يتزايد باستمرار ، كما قامت العديد من صفحات فيس بوك وتويتر والمدونات المصرية بالنشر عن آسر ورفاقه الذين لا ذنب لهم سوى أنهم حاولوا تغيير مصر سلميا ، والمطالبة بمحاكمة المسئولين عن الفساد الذي استشرى في مصر طيلة ثلاثون عاما من الكبت والظلم على كافة الأصعدة .

 

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers