Responsive image

24º

18
يوليو

الخميس

26º

18
يوليو

الخميس

 خبر عاجل
  • المجلس الرئاسي في ليبيا يحمل قوات حفتر المسؤولية عن اختطاف عضو مجلس النواب سهام سرقيوه في بنغازي .
     منذ 2 ساعة
  • رويترز: وزير الخارجية التركي يعتبر أن قرار واشنطن استبعاد أنقرة من برنامج طائرات F-35 لا يستند إلى مبررات مشروعة
     منذ 13 ساعة
  • الخارجية التركية: استبعاد أنقرة من برنامج F35 خطوة أحادية الجانب ولا تستند إلى أي مبرر شرعي
     منذ 13 ساعة
  • حريق ضخم في الداخل المحتل بسبب ارتفاع درجات الحرارة
     منذ 20 ساعة
  • جيش الاحتلال اعتقل 3 نشطاء في حماس برام الله لتحويلهم أموال من غزة لأنشطة الحركة بالضفة من بينهم صرافين.
     منذ 22 ساعة
  • مصادر أمنية: مقتل ثلاثة دبلوماسيين أتراك على الأقل في إطلاق نار بمطعم بمدينة أربيل بكردستان العراق
     منذ 22 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:23 صباحاً


الشروق

5:00 صباحاً


الظهر

12:01 مساءاً


العصر

3:37 مساءاً


المغرب

7:01 مساءاً


العشاء

8:31 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

الجبهة الإسلامية للإنقاذ بالجزائر: أيام النظام أصبحت معدودة

منذ 2963 يوم
عدد القراءات: 2073

 نددت الجبهة الإسلامية للإنقاذ بالجزائر بما أسمته "موقف النظام الجزائري المريب تجاه الثورات الشعبية المظفرة، خاصة في تونس وليبيا، وتواطئه لمحاصرتها ومحاولة إجهاضها"، مؤكدة أن "أيام النظام بالجزائر أصبحت معدودة".

وجاء ذلك في بيان وزعته الجبهة الإسلامية للإنقاذ، اليوم الثلاثاء، في العاصمة القطرية الدوحة، وتلقت وكالة الأنباء الألمانية (د. ب.أ) نسخة منه مختوما بتوقيع "الشيخ د.عباسي مدني رئيس الجبهة"، والذي يقيم في الدوحة.

واتهمت الجبهة الحكومة الجزائرية بالعمل على "إفشال الثورة في تونس، وإنقاذ نظام العقيد معمر القذافي البائد في ليبيا، ما يجعلها في منأى من انتقال عدوى الثورة وانفجار الغضب الشعبي في الجزائر".

وأشار البيان إلى الحوار الذي تجريه الحكومة الجزائرية مع قوى المعارضة، وقال إنه "لا يختلف في شيء عن الحوار الذي نظمته عام 1994، والذي لم يزد الأزمة إلا تفاقما، بل أخر حلها إلى أجل غير مسمى".

وحسب البيان "ومن علامات قتله -الحوار- في مهده إقصاء أهم طرف في المعادلة، وهو الجبهة الإسلامية للإنقاذ"، مضيفا: "وهذا كاف ليؤكد للداني والقاصي أن النظام غير جاد، لا في دعوته إلى الحوار، ولا في نية إخراج البلاد من النفق المظلم الذي هو فيه" .

وقال البيان إن الحكومة الجزائرية تستخدم "فزاعة الإرهاب لكسب تعاطف القوى الدولية واستغلال ذريعة القاعدة للاستنجاد بالدول الكبرى لتأجيل غضب الشارع الذي ينذر بالانفجار في أي لحظة".

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers