Responsive image

20
سبتمبر

الخميس

26º

20
سبتمبر

الخميس

خبر عاجل

يوفنتوس يهزم فالنسيا بثنائية في ليلة سقوط رونالدو

 خبر عاجل
  • بايرن ميونيخ يفوز على بنفيكا بثنائية
     منذ دقيقة
  • يوفنتوس يهزم فالنسيا بثنائية في ليلة سقوط رونالدو
     منذ دقيقة
  • مانشستر سيتي يخسر أمام ليون ويتذيل المجموعة السادسة
     منذ 2 دقيقة
  • الاحتلال يقرر هدم منزل قتل مستوطن بحجر
     منذ حوالى ساعة
  • شهيد في رفح جراء اصابته برصاصة الإحتلال في الرأس شرق رفح
     منذ حوالى ساعة
  • اصابة شاب فلسطيني بجراح خطيرة في الراس شرق رفح
     منذ حوالى ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:14 صباحاً


الشروق

6:37 صباحاً


الظهر

12:48 مساءاً


العصر

4:17 مساءاً


المغرب

7:00 مساءاً


العشاء

8:30 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

رويترز: بعد خسارتها .. "شل" تنسحب من الإمارات

منذ 974 يوم
عدد القراءات: 1535
رويترز: بعد خسارتها ..  "شل" تنسحب من الإمارات

دفع هبوط أسعار النفط شركة «رويال داتش شل»، أمس الإثنين، للإعلان عن انسحابها من خطة تطوير حقل باب للغاز العالي الكبريت في أبوظبي. وقالت الشركة الإنجليزية الهولندية إنها قررت «بعد تقييم دقيق وشامل للتحديات الفنية والتكلفة، وقف أي أعمال مشتركة جديدة في المشروع مع شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)»، وفقا لـ"رويترز".

وقالت «شل» في بيان لها «خلص تقييم شل إلى أن المشروع لا يتماشى مع استراتيجية الشركة وبصفة خاصة في ظل المناخ الاقتصادي السائد بقطاع الطاقة».

وعلى نفس السياق ، علق وزير الطاقة الإماراتي «سهيل بن محمد المزروعي» على قرار الانسحاب قائلا: «إن الإمارات غير قلقة من انسحاب رويال داتش شل من مشروع تطوير حقل باب».

وقال «المزورعي» على هامش مؤتمر فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة، إن «من المرجح أن تكون اعتبارات تجارية وراء قرار شل»، مشيرا إلى «انخفاض سعر الغاز والغاز الطبيعي المسال أكثر من 50%» مضيفا بقوله«غير قلق بشأن إمدادات الغاز مرجعا ذلك إلى التخطيط الجيد». وفي عطاء طرح في 2013 فازت شل بعقد لتطوير الحقل بقيمة 10 مليارات دولار لمدة 30 عاما.

ويشمل مشروع باب إنشاء محطة لمعالجة مليار قدم مكعبة من الغاز العالي الكبريت للاستهلاك المحلي.وكان متوقعا أن تمتلك أدنوك 60% في مشروع باب بينما كانت حصة شل ستبلغ 40%.

ومن غير المتوقع أن يؤدي القرار إلى خفض كبير للقيمة في شل التي تعلن نتائج أعمالها المبدئية للربع الأخير من العام الماضي ولعام 2015 بأكمله يوم الأربعاء المقبل قبيل تصويت مهم للمساهمين على استحواذها المزمع على مجموعة بي.جي.

يذكر إن شركة شل قد أعلنت الخروج عن عدة مشروعات رئيسية العام الماضي في ظل الهبوط الحاد لأسعار النفط منذ يونيو 2014 بما في ذلك مشروعها كارمون جريك للرمال النفطية الحرارية البالغة طاقته 80 ألف برميل يوميا، ومشروع بيير ريفر لتعدين الرمال النفطية في كندا وطاقته 200 ألف برميل يوميا.

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers