Responsive image

-3º

18
فبراير

الإثنين

26º

18
فبراير

الإثنين

 خبر عاجل
  • قاسمي: ليس بوسع أوروبا المماطلة في تنفيذ آلية التبادل
     منذ 6 ساعة
  • قاسمي: على اوروبا أن تدرك ضرورة تنفيذ آلية التبادل
     منذ 6 ساعة
  • قاسمي: لم تحقق آلية التبادل مع أوروبا شيئا حتى الآن
     منذ 6 ساعة
  • قاسمي: الضغوط الأميركية متواصلة ضد ايران وواشنطن ترفض استمرار العلاقات بين ايران والدول الأوروبية
     منذ 6 ساعة
  • الاحتلال الصهيوني يشن غارة علي موقع للقسام
     منذ 17 ساعة
  • إصابة 9 شبان فلسطينيين برصاص الاحتلال الإسرائيلي شمالي قطاع غزة
     منذ 17 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:06 صباحاً


الشروق

6:28 صباحاً


الظهر

12:09 مساءاً


العصر

3:19 مساءاً


المغرب

5:49 مساءاً


العشاء

7:19 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

ارتفاع معدل البطالة في أمريكا إلى 9.1 بالمئة

منذ 2809 يوم
عدد القراءات: 1779

 تلقى الاقتصاد الأميركي ضربة جديدة، بعد أن أضاف 54 ألف وظيفة في سوق العمل الداخلية، الأمر الذي يعتبر مخيبا لتوقعات المراقبين باستحداث 161 ألف وظيفة خلال شهر مايو الماضي.
وهذه الارقام دفعت معدل البطالة في الولايات المتحدة الى تجاوز حاجز التسعة في المئة ليصبح عند 9.1.
وتعتبر بيانات سوق العمل الأميركية الأكثر أهمية لدى المراقبين للأوضاع الاقتصادية، حيث يشكل تحسن سوق العمل مؤشرا على زيادة الإنفاق الاستهلاكي الذي يعتبر ثلثي الإنفاق العام في الاقتصاد الأميركي.
وأسهمت قطاعات الصحة والتعدين وخدمات الأعمال في إتاحة فرص وظيفية جديدة للقوى العاملة التي ما زالت تعجز عن استيعابها بالمعدلات المطلوبة.
وسجلت معدلات البطالة ارتفاعا إلى 9.1 بالمئة في مايو الماضي، مقارنة بـ 9.0 بالمئة في شهر نيسان/أبريل من هذا العام الذي يعتبر تراجعا مقلقا لحالة سوق العمل بعد تحسن أوضاعها منذ الربع الأخير من 2010.
وارتفع عدد القوى العاملة في الاقتصاد الأميركي بنحو 272 ألف عامل في شهر مايو الماضي، إلا أن ذلك تزامن مع ارتفاع أعداد العاطلين إلى 13.9 مليون فرد.
وأسهم القطاع الخاص في استحداث 83 ألف وظيفة جديدة، الأمر الذي يعتبر تباطؤا لمعدلاته السابقة عند متوسط 244 ألف وظيفة خلال الأشهر الثلاثة السابقة.
وبحسب مؤشر تشالنجر، فقد تم تسريح أكثر من 204 آلاف موظف خلال الأشهر الخمسة الأولى من هذا العام شكلت منها الوظائف الحكومية 67 ألف وظيفة، ما يدل على تأثر سوق العمل الأميركية بقرارات التقشف الحكومية التي تأتي في سياق خفض العجز المالي للموازنة الفيدرالية الأميركية بعد تنامي الدين العام الأميركي لمستويات مثيرة للقلق.
وجاء قطاع التجزئة في المرتبة الثانية في عدد تسريح العاملين بنحو 21 ألف وظيفة مقارنة بـ11 ألف وظيفة في قطاع الخدمات المالية، فيما حلت ولاية كاليفورنيا الأميركية في المرتبة الأولى في عدد تسريح العاملين بنحو 32 ألف وظيفة، مقارنة بتسريح 15 ألف وظيفة في واشنطن العاصمة.

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers