Responsive image

23º

22
أغسطس

الخميس

26º

22
أغسطس

الخميس

 خبر عاجل
  • روحاني: الامن لن يستتب في المنطقة الا اذا كان الجميع مشاركا في الحفاظ عليه
     منذ 6 ساعة
  • روحاني: نحن جاهزون للدفاع وللصداقة وايضا مستعدون للوقوف بوجه اي اعتداء ولدفع هذا الاعتداء بقوة
     منذ 6 ساعة
  • روحاني للاميركيين: ان اردتم الامن والاستقرار للمنطقة وعدم دفع اموال اكثر غيروا سياستكم وارفعوا العقوبات
     منذ 6 ساعة
  • روحاني للاميركيين: نحن لسنا أمة تستسلم أمام الضغوط والتهديدات وهذا الامر تدركونه جيدا
     منذ 6 ساعة
  • روحاني:مستعدون لحفظ الامن في الممرات المائية ولكن عليكم عدم تشجيع اصدقائكم في المنطقة على الاساءة للعلاقة معنا
     منذ 6 ساعة
  • روحاني: عندما يستخدم العدو المقاتلات الحربية والسفن والصواريخ بعيدة المدى يمكننا استخدام منظومة باور 373
     منذ 6 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:53 صباحاً


الشروق

5:21 صباحاً


الظهر

11:58 صباحاً


العصر

3:33 مساءاً


المغرب

6:34 مساءاً


العشاء

8:04 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

ثلاث خصال أوصانا النبي أن نعلمها لأبنائنا

منذ 1275 يوم
عدد القراءات: 15436
ثلاث خصال أوصانا النبي أن نعلمها لأبنائنا


أبنائنا هم قرة أعيننا وأغلى ما يملك المرء من متاع الدنيا وزينتها، لذا فليس هناك عملًا أهم ولا أعظم ولا أنفع من أن ينشئ الأب والأم أولادهما التنشئة الإيمانية السليمة، حتى يكونوا أفرادًا صالحين نافعين لأنفسهم وأوطانهم.

لذا جاءت الوصايا النبوية الشريفة لتضع لنا خطة لنسير عليها في تربية أبنائنا، ونزرع فيهم خصال الخير .. ولنا في رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أسوة حسنة، فهو إنسان الكمال الذي اجتمعت فيه صفات الخير والأدب كله، فيقول صلوات ربي وسلامه عليه وعلى آله: "أدبني ربي فأحسن تأديبي"، وهو الذي قال: "أدبوا أولادكم على ثلاث خصال، حبِّ نبيكم، وحبِّ آل بيته، وتلاوة القرآن".

1- حب النبي
الخصلة الأولى التي أوصنا النبي صلى الله عليه وآله وسلم أن نعلمها لأبنائنا هي حبه صلوات ربي وسلام عليه وعلى آله، وهكذا ربَّى الصحابة الكرام أبناءهم كما قال سيدنا سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه: "كنا نعلم أولادنا مغازي رسول الله كما نعلمهم السورة من القرآن"، فنشأوا وقد سيطر حبُّ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم على قلوبهم مما دفعهم للدفاع عنه، والتخلق بأخلاقه الكريمة.

إن محبة النبي صلى الله عليه وآله وسلم تُظهِر على الإنسان في أمور قلبية ثم تكسي كسوة القلب في ظاهرة وجوارحه فيُعرَّف أن هذا مُحِب للنبي صلى الله عليه وآله وسلم، فإذا تخلق الأب والأم كذلك بالأخلاق النبوية الشريفة استطاعوا بسهولة ويسر غرسها في أبنائهم.

ويكون ذلك بدوام بذكر النبي صلى الله عليه وآله وسلم أمام أبنائهم وذكر أخباره وسيرته العطرة وسننه المطهرة وكيف كان يتعامل مع الناس، وذاك حتى ترسخ في النفوس محبته وتعظيمة صلوات ربي وسلامه عليه وعلى آله.

2- حب آل بيت النبي
والخصلة الثانية التي وصانا النبي صلى الله عليه وآله وسلم أن نربي عليها أبناءنا هي حب آل بيته الأطهار، وقد جاء في مسند الإمام أحمد عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم: "إنى تارك فيكم الثقلين: كتاب الله وعترتي أهل بيتي، وإنهما لن يفترقا حتى يردا عليَّ الحوض فانظروا كيف تخلفوني فيهما".

فعلموا أولادكم أن الله قد أذهب الرجس عن أهل البيت وطهرهم تطهيرًا، وعلموهم محبة آل بيت رسول الله صلى الله عليه وآله سلم، وأنهم عترة رسول الله صلى الله عليه وآله سلم، وأنهم أحباب رسول الله صلى الله عليه وآله سلم، فمن أحبهم فقد أحب رسول الله صلى الله عليه وآله سلم كما جاء في الحديث الشريف ومن وصلهم وودهم فقد وصل وود سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله سلم.

3- تلاوة القرآن
أما الخصلة الثالثة التي أمرنا النبي صلى الله عليه وآله وسلم أن نربي عليها أولادنا هي تلاوة القرآن الكريم الذي هو دستورنا في حياتنا، وكان الإمام الغزالي رضي الله عنه يوصي كتابه "إحياء علوم الدين" بتعليم القرآن للأطفال وتحفيظه، وأوضّحُ أنّ تعليم القرآن هو أساس التعليم في جميع المناهج الدراسيَّة، لأنَّه شعارٌ من شعائر الدين يؤدّي إلى تثبيت العقيدة ورسوخ الإيمان.

فعلينا عليم أولادنا تلاوة القرآن منذ الصغر، وأن يحفظوه ويفهموه ويطبقوه في كل أمور حياتهم ومعاملاتهم، يقول تعالى: {الَّذِينَ آَتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَتْلُونَهُ حَقَّ تِلَاوَتِهِ أُولَئِكَ يُؤْمِنُونَ بِهِ وَمَنْ يَكْفُرْ بِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ}.

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers