Responsive image

27º

19
يونيو

الأربعاء

26º

19
يونيو

الأربعاء

 خبر عاجل
  • وزير الخارجية التركي: ندعم توصيات الأمم المتحدة المطالبة بكشف ملابسات جريمة مقتل خاشقجي ومحاسبة المسؤولين عنها
     منذ 2 ساعة
  • مصدر بالخارجية التركية للجزيرة: لا نرحب ببعض العبارات التي تتعلق بتركيا في تقرير المقررة الأممية
     منذ 2 ساعة
  • بدء صرف الـ 100 دولار القطرية غدا الخميس لـ 60 ألف أسرة عبر فروع البريد على مستوى قطاع غزة
     منذ 3 ساعة
  • مصدر بالخارجية التركية للجزيرة: تقرير المقررة الأممية مهم لأنه أثبت وقوع جريمة دولية كافحنا لكشف ملابساتها
     منذ 3 ساعة
  • مقررة الأمم المتحدة: العقوبات الموجهة لسعوديين فيما يتعلق بقتل خاشقجي يتعين أن تشمل ولي العهد والأصول الشخصية له في الخارج
     منذ 3 ساعة
  • الأمم المتحدة: هناك أدلة موثوقة على تورط مسؤولين سعوديين كبار ومنهم ولي العهد في قتل خاشقجي
     منذ 3 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:07 صباحاً


الشروق

4:48 صباحاً


الظهر

11:56 صباحاً


العصر

3:31 مساءاً


المغرب

7:03 مساءاً


العشاء

8:33 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

"الصفطي": الخلاف بين الثورة والانقلاب ليس خلاف سياسي

منذ 1173 يوم
عدد القراءات: 3895
"الصفطي": الخلاف بين الثورة والانقلاب ليس خلاف سياسي

قال الدكتور "وليد الصفطي" عضو الأمانة العامة وامين الفكر والدعوة بحزب الاستقلال أنه بعد سقوط الدولة العثمانية بدأ مفهوم "الاستقلال" يدخل عالم حضارتنا لاسيما بعد استعمار أكثر البلدان العربية من قِبَل الدول الأوروبية المستعمِرَة، والعمل من قِبَل الشعوب العربية على التخلّص من سلطة الاستعمار الأوروبي.
وأضاف "الصفطي" خلال الندوة التى ألقاها بمقر حزب الاستقلال في مركز شبين الكوم بمحافظة المنوفية أن استقلال أي دولة يقتضي تحررها من أي شكل من أشكال الضغط والإكراه والتحكم الداخلي والخارجي، وهذا التحرر نفسه يستلزم امتلاك الدولة لعنصر القوة الكافية لفرض سلطتها وإنفاذ قراراتها ومواقفها لأن المجال السياسي وإن كان يقوم على التعايش والتعاون والتشارك في مصالح معينة فإنه يقوم أيضاًً على التنافس والصراع والاختلاف والتفاوت في المصالح وموازين القوى مما يفرض امتلاك القوة اللازمة والكافية لممارسة الاستقلال الفعلي.
وأكد أمين الفكر والدعوة بـ"الاستقلال" أن الخلاف بين الثوار وبين السلطة الحاكمة ليس خلاف على منصب أو جاه ولكنه خلاف فى صلب العقيدة ، لأن الذي يكون ولائه لأمريكا وإسرائيل يستحيل أن يخدم أمته ووطنه وشعبه بل سيكون شغله الشاغل هو مصلحة السيد حتى وإن كان على حساب وطنه.
وشدد "الصفطي" علي ضرورة تجديد النية فى أى عمل سياسي أو ثوري وإخلاصها لله وأن تكون في سبيل الله ولنصرة دينه ليس لحكم ولا لمنصب ولا لجاه مشيراًُ إلى ان العدو واضح وضوح الشمس ولكن الإعلام والمؤسسات الفاسده تريد تغيب وعي الشعب.
واختمم حديثه بالتأكيد على أن الحلف الصهيوأمريكي يعمل بكل طاقته لإفشال هذه الأمة وإضعافها ولابد أن نكون على قدر عالى من الوعي لكل نتصدى لهذا الغوز ونحقق الاستقلال الذي بدورة سيقضي على الجهل والأميه والفقر والفساد.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers