Responsive image

23º

16
يوليو

الثلاثاء

26º

16
يوليو

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • قوات الأمن تطلق الغازات المسيلة للدموع على طلبة الثانويه العامه المحتجين على حجب نتيجتهم بمدينة بيلا بمحافظة كفر الشيخ
     منذ 10 ساعة
  • لجنة أطباء السودان المركزية: -سيارة تابعة لقوات الدعم السريع تسببت في مقتل 4 من أسرة واحدة في أم درمان
     منذ 13 ساعة
  • مجلس الأمن الدولي يقر بالإجماع تمديد عمل البعثة الأممية لدعم اتفاق الحديدة لمدة ستة أشهر إضافية
     منذ 16 ساعة
  • المتحدث باسم الخارجية الايرانية: التزامنا بالاتفاق النووي هو بالقدر الذي يلتزم فيه الطرف الآخر
     منذ 18 ساعة
  • المتحدث باسم الخارجية الايرانية:ندرس بيانات ومواقف الاطراف الاوروبية بالاتفاق النووي لتحديد نسبة تطابقها مع التزاماتها
     منذ 18 ساعة
  • المتحدث باسم الخارجية الايرانية : نتوقع من الشركاء الاوروبيين بالاتفاق النووي اتخاذ خطوات عملية في سياق تنفيذ الاتفاق
     منذ 18 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:21 صباحاً


الشروق

4:59 صباحاً


الظهر

12:01 مساءاً


العصر

3:37 مساءاً


المغرب

7:02 مساءاً


العشاء

8:32 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

شاهد| كيف تتعامل النظرية الليبرالية مع مشكلة الفقر؟

الجزء الحادى والثانى والثالث عشر من سلسلة "خرافات الليبرالية" يقدمها د.م عاصم الفولى

منذ 1068 يوم
عدد القراءات: 6007
شاهد| كيف تتعامل النظرية الليبرالية مع مشكلة الفقر؟

تتناول الحلقات الحادية والثانية والثالثة عشر من سلسلة "خرافات الليبرالية" التى يقدمها د.م عاصم الفولى، الخبير الاقتصادى، وعضو المكتب السياسى لحزب الاستقلال، والتى ننشرها تباعًا، الطريقة التي تتعامل بها النظرية الليبرالية مع مشكلة الفقر.

فيقول د."الفولى"، فى الحلقة الحادية عشر، يسبب الفقر صداعا للمفكرين الليبراليين، فالنظرية لا تستطيع أن تجد في كل نماذجها الفكرية أي مبرر لدعم الفقراء ومساعدتهم على الحياة، لأنه إذا كان السعر هو مقياس المنفعة، فإن الأجر هو سعر العمل، وفي سوق تنافسي يحصل كل فرد على قيمة مساهمته في الإنتاج، والفقير هو شخص لا يكفي دخله للوفاء باحتياجاته، لكن الدعم معناه أننا سنأخذ من شخص آخر ساهم مساهمة كبيرة وحقق دخلا كبيرا لنعطي آخر لم يساهم بالقدر المناسب، هذا يخالف معايير الكفاء كما تعرفها نظرية السوق الحر.

ويوضح، لأن السياسيين المنتخبين لا يمكنهم تجاهل أصوات الفقراء، فإن التبرير الوحيد الذي يمكن إعطاءه لبرامج الرعاية الاجتماعية ودعم الغذاء هو الخوف من ثورة الجياع، فلأغنياء سيخسرون بسببها إذا وقعت أكثر بكثير من الضرائب التي يدفعونها لتمويل دعم سلع الفقراء، وهو تبرير لا علاقة له بالتحليل الاقتصادي.

ويضيف "الفولى" فى الحلقة الثانية عشر قائلاً : إقتبس بعض من أهم الفلاسفة الليبراليين فكرة دارون في أن الكائنات الحية تتطور إلى الأرقى من خلال الصراع على الموارد وأن البقاء للأصلح، وأدخلوها في العلوم الاجتماعية لينتجوا ما عرف بالداروينية الاجتماعية التي ترى أن فقر الفقراء هو نتيجة قصور ملكاتهم، ولذلك فمن المفيد للجنس البشري أن نتركهم للإنقراض حتى يتقدم النوع الإنساني، وكانت النازية هي التعبير الكامل والمنطقي عن هذه الفكرة، الأمر الذي أدى إلى خفوتها في أدبيات الاقتصاد والعلوم الاجتماعية، فلم يعد أحد يجرؤ على أن يجهر بها صراحة، لكن بعض كبار المفكرين يرى أنها مازالت تقبع داخل النظرية، فهي في الواقع نتيجة منطقية للمقدمات التي بدأوا منها.

ويختتم الخبير الاقتصادى وعضو المكتب السياسى لحزب "الاستقلال" حديثه فى الحلقة الثالثة عشر، : تستعرض كيف يتعامل التحليل الاقتصادي الليبرالي مع مشكلة عدم قدرة الفقراء على الحصول على المسكن الملائم، وكيف يصل إلى نتائج يصعب على شخص يتحلى بحس سليم أن يقبلها.
***

لمشاهد الجزء الأول اضغط على العنوان التالى

احذروا هذا العلم

لمشاهدة الجزء الثانى اضغط على العنوان التالى

ما عجزت أمريكا وأوروبا عن تطبيقه يريد البنك الدولى من مصر تنفيذه؟

لمشاهدة الجزء الثالث اضغط على الرابط التالى

 

 

 

 

 

<a http:="" www.elshaab.org="" news="" 233221="" "="">

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers