Responsive image

14
نوفمبر

الأربعاء

26º

14
نوفمبر

الأربعاء

 خبر عاجل
  • أنباء عن عملية إطلاق تجاه قوة من جيش الاحتلال قرب مستوطنة في البيرة
     منذ 10 دقيقة
  • يديعوت أحرونوت تؤكد استقالة وزير الدفاع الإسرائيلى بسبب "غزة"
     منذ 5 ساعة
  • بينيت يهدد نتنياهو: إما وزارة الجيش أو تفكيك الحكومة
     منذ 5 ساعة
  • الاحتلال: تكلفة 40 ساعة حرب على غزة 120 مليون شيقل
     منذ 5 ساعة
  • استشهاد الصياد نواف احمد العطار 20 عاماً برصاص الاحتلال شمال القطاع
     منذ 5 ساعة
  • استشهاد صياد فلسطيني برصاص بحرية الاحتلال شمال القطاع
     منذ 5 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:48 صباحاً


الشروق

6:13 صباحاً


الظهر

11:39 صباحاً


العصر

2:39 مساءاً


المغرب

5:04 مساءاً


العشاء

6:34 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

لن يضيع حق وراءه مطالب| بيان حزب الاستقلال 11 نوفمبر 2016

منذ 733 يوم
عدد القراءات: 9585
لن يضيع حق وراءه مطالب| بيان حزب الاستقلال 11 نوفمبر 2016


بعد تنفيذ سلطة الانقلاب في مصر لفاتورة صندوق النقد الأمريكية انبطاحا أمام الغرب والصهاينة؛ من أجل الحصول على قرض، مما أدي إلى مزيد من الإنهيار للأوضاع الاقتصادية في مصر؛ و تصاعد حدة الغلاء وارتفاع الأسعار؛ وتوقف الأجور والمرتبات عند حدود قليلة لا تكفي لسداد الاحتياجات؛ مع زيادة تكاليف الحياة اليومية من تعليم وعلاج وأدوية...الخ ، بالاضافة لرفع أسعار البوتاجاز؛ وتكلفة التنقلات التي زادت برفع أسعار البنزين، أضف إلى ذلك فساد الهيئات الحكومية؛ وجهل بالإدارة السياسية للبلاد؛ مع تبخر وعود الرخاء والرفاهية الكاذبة، التي وعد بها قائد الانقلاب في المؤتمر الاقتصادي وتوسعة قناة السويس .

وحتى الآن مازالت مسلسلات القمع والاعتقال تدور رحاها؛ ويكون الرصيد الأكبر لهذا النظام هو بناء السجون؛ والقضاء على أبسط حقوق الإنسان مع غياب تام للديمقراطية، والتفريط في الأراضي المصرية "تيران وصنافير" لصالح الكيان الصهيوني؛ مما أوصل البلاد لحالة من التبعية التامة، والآن وبعد مرور ثلاث أعوام على إمساك "السيسي" بتلابيب السلطة في مصر، فإن الشعب المصري أصابه الاختناق من هذه السلطة التي لاتراعي المآسي التي يمر بها المواطن المصري خاصة من الشباب الذين يلجأون إلى ما يشبه الإنتحار الجماعي في قوارب الهجرة عبر البحر، هؤلاء الشباب الذين حقق الكثير منهم أعلى المؤهلات الدراسية (بكالوريوس - ماجستير - دكتوراة)؛ وأصبحوا يتلطعون يومياً على رصيف مجلس الوزراء؛ طمعًا في رضاء الحكام عليهم وتعيينهم، لذلك فإن لجوء الشباب الذي فقد الثقة في الحصول على حقوقه ولجوءه للتظاهر والتعبير عن غضبه؛ قد يكون أحد مظاهر التعبير عن العصيان المدني الذي يدعو إليه حزب "الاستقلال".

ومن هذا المنطلق؛ فإن حزبنا يؤيد كل تعبير احتجاجي ومقاوم يراه الشعب مناسبًا، ومن بينها التعبير عن الرفض والغضب؛ بالاضراب والاعتصام والتظاهر؛ مع الإستمرار في ذلك، حتى تعود السلطة للشعب وتعود الحقوق للشباب ولعموم الشعب المصري.

.والله أكبر ويحيا الشعب

.حزب الاستقلال القاهرة - 11 نوفمبر

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers