Responsive image

22º

23
أغسطس

الجمعة

26º

23
أغسطس

الجمعة

خبر عاجل

القناة 13 العبرية: سماع دوي انفجار قرب حاجز الجلمة شمال مدينة جنين

 خبر عاجل
  • القناة 13 العبرية: سماع دوي انفجار قرب حاجز الجلمة شمال مدينة جنين
     منذ دقيقة
  • رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد يفوض صلاحياته لوزير الوظيفة العمومية كمال مرجان مؤقتا للتفرغ للحملة الانتخابية الرئاسية
     منذ 15 ساعة
  • روحاني: الامن لن يستتب في المنطقة الا اذا كان الجميع مشاركا في الحفاظ عليه
     منذ يوم
  • روحاني: نحن جاهزون للدفاع وللصداقة وايضا مستعدون للوقوف بوجه اي اعتداء ولدفع هذا الاعتداء بقوة
     منذ يوم
  • روحاني للاميركيين: ان اردتم الامن والاستقرار للمنطقة وعدم دفع اموال اكثر غيروا سياستكم وارفعوا العقوبات
     منذ يوم
  • روحاني للاميركيين: نحن لسنا أمة تستسلم أمام الضغوط والتهديدات وهذا الامر تدركونه جيدا
     منذ يوم
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:54 صباحاً


الشروق

5:22 صباحاً


الظهر

11:57 صباحاً


العصر

3:33 مساءاً


المغرب

6:33 مساءاً


العشاء

8:03 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

حرب الثمانية أيام.. اثبتت جدارة المقاومة الفلسطينية وأجبرت الصهاينة على النزول إلى المخابئ صاغرين

منذ 1012 يوم
عدد القراءات: 4831
حرب الثمانية أيام.. اثبتت جدارة المقاومة الفلسطينية وأجبرت الصهاينة على النزول إلى المخابئ صاغرين

ثمانيةُ أيام كانت أكثر من مجرد مواجهة بين المقاومة الفلسطينية والاحتلال الالصهيوني ، فلقد غيرت قواعد اللعبة في المنطقة، وقلبت المعادلة رأسًا على عقب ، ففيها أذلت المقاومة الاحتلال الصهيوني ، فوصلت نيران صواريخها إلى أماكن لم يتوقعها الاحتلال، كما خضع ملايين الصهاينة  لأوامر صواريخ المقاومة بالنزول إلى الملاجئ صاغرين.

اندلعت الحرب فعليًا في الرابع عشر من شهرنوفمبر لعام 2012 عندما أقدمت الطائرات الصهيونية ، على اغتيال القائد الكبير في كتائب القسام، أحمد الجعبري، وانتهت التاسعة مساءً من يوم الأربعاء الحادي والعشرين من الشهر نفسه، بعد عقد المقاومة هدنة مع الاحتلال برعايةٍ مصرية، ولذلك هي الحرب الأقصر من بين الحروب الثلاثـة.

شهداء وجرحـى

وخلال الحرب الصهيونية الإجرامية على قطاع غزة، شن الطيران الحربي الإسرائيلي مئات الغارات الشرسة على الأطفال والنساء، في محاولةٍ منه لإخضاع المقاومة لشروطه، لكنه باء بالفشل الذريع، وارتقى في المعركة 162 شهيدًا، من بينهم 43 طفلًا، و15 امرأة وعدد من كبار السن، وأكثر من 1200 إصابة، جراء الغارات الإسرائيلية.

واعترف الاحتلال الإسرائيلي إبان الحرب بمقتل 5 إسرائيليين، بينهم جندي، وإصابة 240 آخرين بين مدنيين وعسكريين

صواريخ المقاومة

وردّت المقاومة، بسلسلةٍ من الرشقاتِ الصاروخية، على المستوطناتِ الإسرائيلية المحاذية لقطاع غزة، واستهدفت بئر السبع وعسقلان واسدود، وتل الربيع ونتيفوت وكريات ملاخي والعين الثالثة، بصواريخ عديدة أبرزها فجر 5، وكاتيوشا، وقسام، وهاون، وفجر 3، وصاروخ 107.

وأطلقت كتائب الشهيد عز الدين القسام 1573 صاروخًا، كما أطلقت سرايا القدس الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي 620 صاروخًا، وألوية الناصر صلاح الدين 33 صاروخًا.

فشل القبّة

أثبتت الحرب أن مشروع القبة الحديدية فاشل بامتياز في تحقيق الهدف الذى أنشيء من أجله وتكلف مئات الملايين من الدولارات، كما أكد على زيف قادة الاحتلال، وكذبهم وتضليلهم لأبناء شعبهم فالقبة الحديدية التي أنشئت لصد صواريخ المقاومة التي استهانت بها الدولة الصهيونية من قبل فشلت في التصدي لتلك الصواريخ ولم تنجح سوى في صد 30% منها فقط، وهذا باعتراف أصوات من داخل الاحتلال نفسه، هذا وقد أثار سقوط الصواريخ على ما يسمى بتل أبيب أسئلة في أذهان الإسرائيليين حول نجاح هذه التقنية في حمايتهم من ضربات المقاومة بغزة.