Responsive image

15
نوفمبر

الخميس

26º

15
نوفمبر

الخميس

 خبر عاجل
  • إصابة شرطيين إسرائيليين اثنين في عملية طعن شرقي القدس (إعلام عبري)
     منذ 8 ساعة
  • عملية طعن عند مركز للشرطة الإسرائيلية في القدس
     منذ 8 ساعة
  • تشاووش أوغلو: لا نرى أن سياسات الممكلة العربية السعودية والإمارات لمحاصرة الجميع في اليمن صحيحة
     منذ 8 ساعة
  • أنباء عن عملية إطلاق تجاه قوة من جيش الاحتلال قرب مستوطنة في البيرة
     منذ 10 ساعة
  • يديعوت أحرونوت تؤكد استقالة وزير الدفاع الإسرائيلى بسبب "غزة"
     منذ 14 ساعة
  • بينيت يهدد نتنياهو: إما وزارة الجيش أو تفكيك الحكومة
     منذ 14 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:49 صباحاً


الشروق

6:14 صباحاً


الظهر

11:39 صباحاً


العصر

2:39 مساءاً


المغرب

5:04 مساءاً


العشاء

6:34 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

احتجاج الآلاف من المغاربة لعدم كفاية الإصلاحات الدستورية

منذ 2705 يوم
عدد القراءات: 1672

وقعت اشتباكات بين مجموعات مؤيدة للحكومة المغربية ومعارضين خرجوا احتجاجا على عدم كفاية الإصلاحات الدستورية التي أعلنها العاهل المغربي الملك محمد السادس؛ حيث نظم آلاف المغاربة مسيرات عبر الدار البيضاء أكبر مدن المغرب الأحد .

وقام المؤيدون للحكومة بمطاردة مظاهرة للمعارضين في أحد الأحياء الفقيرة في العاصمة الرباط التي دعا إليها ناشطو حركة "20 فبراير" للمطالبة بالمزيد من الإصلاحات السياسية.

وقامت المجموعة المؤيدة للحكومة برشق المعارضة بالحجارة ومهاجمتهم ومطاردتهم في الأزقة، في حين لم تتدخل الشرطة بالشكل المطلوب.

كان الملك محمد السادس قد أعلن الجمعة أنه سيفوض بعضا من سلطاته للبرلمان والحكومة وأنه سيطرح الإصلاحات في استفتاء في الأول من يوليو تموز؛ وبموجب هذه التغييرات سيحتفظ الملك بسيطرته على الأمن والجيش والمؤسسة الدينية؛ مما أحبط بعض المعارضين الذين كانوا يريدون من الملك أن يسلم كل سلطاته التنفيذية لمسؤولين منتخبين.

وفى السياق نفسه قال عزيز يعقوبي أحد منظمي احتجاج الأحد في الدار البيضاء العاصمة التجارية للمغرب إنهم هنا لرفض الدستور المقترح ، وإن هذا الدستور يحتفظ بكل السلطات في يد الملك الذي يرفض الإصغاء للشارع.

وشهدت مدن أخرى من بينها طنجة والرباط احتجاجات أيضا الأحد نظمتها حركة 20 فبراير ولكن لم تتجمع على الفور أعداد المشاركين فيها.

وعلى الصعيد الدولي رحب الاتحاد الأوروبي الأحد بالإصلاحات التي أعلن عنها العاهل المغربي واصفا إياها بأنها "التزام واضح بالديمقراطية."

وجاء في بيان مشترك أصدره ستيفان فويل مفوض توسيع الاتحاد الأوروبي وكاثرين أشتون مسؤولة العلاقات الخارجية في الاتحاد: "نرحب بإعلان ملك المغرب عن العناصر الرئيسية للدستور الجديد الذي سيطرح للاستفتاء العام في الأول من الشهر المقبل؛ فهذه خطوة مهمة تشير الى التزام واضح بالديمقراطية واحترام حقوق الإنسان.

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers