Responsive image

15º

17
أكتوبر

الأربعاء

26º

17
أكتوبر

الأربعاء

 خبر عاجل
  • فلسطين تُشيع جثمان شهيد قصف الاحتلال بـ"بيت حانون"
     منذ 4 ساعة
  • عاجل رئيس جمهورية القرم: المشتبه به في تنفيذ هجوم كيرتش أقدم على الانتحار
     منذ 5 ساعة
  • عاجل رئيس جمهورية القرم: المشتبه به في تنفيذ هجوم كيرتش أقدم على الانتحار
     منذ 5 ساعة
  • قوات الاحتلال تعتدي على المعتصمين بـ"الخان الأحمر" وتعتقل فتاة
     منذ 6 ساعة
  • فصائل المقاومة: "جاهزون للتصدي لاعتداءات الاحتلال"
     منذ 6 ساعة
  • العراق.. إحالة الرئيس العراقي السابق ونوابه الثلاثة لـ"التقاعد"
     منذ 6 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:30 صباحاً


الشروق

5:52 صباحاً


الظهر

11:40 صباحاً


العصر

2:56 مساءاً


المغرب

5:28 مساءاً


العشاء

6:58 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

"آلاء السيد" معتقلة الأزهر المنسيه !

تقرير: إسراء العزب
منذ 689 يوم
عدد القراءات: 1323
"آلاء السيد" معتقلة الأزهر المنسيه !

الاعتداء على الفتيات من بعد 25 يناير بات ملموسًا في الشارع على يد أفراد الجيش والشرطة بداية بـ"ست البنات" المسحولة بشارع محمد محمود وأحداث "كشوف العذرية" نهاية بالإصرار على القبض عليهن والزج بهن في السجون.

وبحسب المنظمات الحقوقيه ، فإن هناك أكثر من 126 حالة اعتقال وأكثر من 35 اعتقالًا من داخل الحرم الجامعي ، وأكثر من 30 حكمًا ضد فتيات الأزهر، ووصل مجموع الأحكام الصادرة ضد فتيات الأزهر إلى 100 عام ، والكفالة المالية بلغت 2 مليون و300 ألف جنيه ، فيما وصفته المنظمات الحقوقية بالتعجيز.

وحتى الآن ، يستمر اقتحام قوات الشرطة والجيش لجامعة الأزهر بالقاهرة وفروعها بالمحافظات واعتقال الطالبات وسحلهن على الأرض ، ووضعهن بطريقة مهينة داخل المدرعات وتقديمهن لمحاكمات سريعة بتهم التظاهر.

ألاء السيد ، فتاة ذات عشرون عامًا, تتعرض للتعذيب داخل سجن القناطر ، بدءًا من المعاملة المهينة لها من قبل إدارة السجن ، إلى حد تسليط الجنائيات عليها لضربها ، وصعقها بالكهرباء من قبل القوات الخاصة وفض الشغب.

من هي ألاء السيد ؟

انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي ، صور ومقاطع فيديو لـ"قوات الشرطة" وهي تقوم بسحل طالبة منتقبة وجرها على الأرض إلى مدرعة الشرطة ووضعها فيها بالقوة من داخل الحرم الجامعي.

تلك الفتاه تدعي "آلاء السيد محمود عبدالرحمن" ، طالبة بالفرقة الأولى بكلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر ، تبلغ 19 عامًا ، من محافظة السويس ، تم اعتقالها من داخل الحرم الجامعي من قبل بلطجية ، وقوات شرطة بزي مدني ، وهي الأخرى حكم عليها بالسجن 5 سنوات ، وغرامة مالية مقدرة بـ 100 ألف جنية.

الانتهاكات بحق آلاء

تم التعدي عليها بالضرب داخل قسم شرطة ثان مدينة نصر ، كما تم تفتيشها عارية تمامًا - بحسب شهادة اختها - ، فيما تم ترحيلها إلى قسم شرطة أول مدينة نصر لتقضي 18 يوم ، تعرضت فيها لانتهاكات ، منها خضوعها لتحليل حمل.

وتم ترحيل "آلاء" مرة ثانيةً لقسم ثان مدينة نصر لتقضي أسبوعين أخرين فيه ، وكانت إدارة القسم توقظها فجرًا لمسح القسم بالكامل كنوع من الإهانة والتعذيب النفسي للمعتقلة احتياطيًا , حتى تم ترحيلها إلى سجن القناطر في 28 يناير الماضي.

وفي سجن القناطر تعرضت آلاء للضرب المبرح كما قامت الجنائيات بسرقة جميع مستلزماتها وملابسها بمساعدة السجانات ، حتى أن هناك سجانة تدعى "كوثر" اجبرتها على خلع "برمودة" من تحت ملابسها أمام العساكر، كما اجبرتها على خلع حجابها لتسرق توك الشعرخاصتها يوم 10 يونيو.

كل هذا حدث بالرغم من أن أسرة آلاء كانت تقوم بدفع رشاوي للسجانات لمنع اذاهن عنها.

الأمراض التي تعاني منها "آلاء"

"آلاء" والتي تحاكم بتهمة الانضمام لجماعة محظورة ، وسرقة 230 جنية ، والتعدي على ضابط ، وحرق منشآت عامة ، والخروج في مسيرة ، تم ترحيلها في 11 من يونيو الماضي ، وترحيلها إلى سجن الأبعدية في دمنهور ، حيث يقوم ضابط أمن دولة بالسجن بتعذيبهن نفسيًا من خلال ضرب إحدى المعتقلات الجنائيات أمامهن وتهديدهن بمثل ذلك.

تصاب "آلاء" بالإعياء ، كما أصيبت بأمراض جلدية داخل المعتقل نتيجة لعدم وجود رعاية صحية ولعدم تعقيم السجن والزنازين بالرغم من كثرة وتكدس السجينات به ، وتعاني كذلك من كدمات وأوجاع في ظهرها وقدميها ، وعندما ذهب الطبيب السجن أخبرها أنها لاتعاني من شيء ، ولم يعطها أي دواء، فيما يُدخل غالبا لدواء من الأسرة في حالات قليلة وذلك إذا لم يتم منعه.

"آلاء" تتساءل: هو لسه حد فاكرني؟

وفي أخر زيارة لـ"آلاء" طرحت سؤالاً علي شقيقتها وقالت: "هو لسه حد فاكرنى؟"، سؤالٌ من أربع كلمات، سهلة النطق، لكنها تهز القلوب الحية وتقض المضاجع، كلمات تخبرنا عن مدي شعورها بالألم وهي بين أيدي من لا يخشون الله، تخبرنا بمدي تقصيرنا نحوها ونحو عشرات المعتقلات مثلها.


وحتى الآن يوجد أكثر من ٥٠ فتاة وسيدة في المعتقلات المصرية على خلفية قضايا سياسية، يتواجد منهن أكثر من 46 فتاة في عنبرين سياسيين أو في عنابر الجنائيين بسجن القناطر، وسجن الأبعدية في دمنهور الذي يضم 8 فتيات، وسجن بنها أيضا يجمع طالبات محتجزات، ويليهم سجون تحوي معتقلة واحدة بكل محافظة مصرية.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers