Responsive image

13
نوفمبر

الثلاثاء

26º

13
نوفمبر

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • مسيرة جماهيرية فى رام الله منددة بالعدوان الإسرائيلى على غزة
     منذ 43 دقيقة
  • إصابة 17 طالبة باشتباه تسمم غذائى نتيجة تناول وجبة كشرى بالزقازيق
     منذ 43 دقيقة
  • الاحتلال الإسرائيلى يمنع أهالى تل ارميدة بالخليل من الدخول لمنازلهم
     منذ 43 دقيقة
  • التعليم: عودة الدوام المدرسي في كافة المدارس والمؤسسات التعليمية غداً
     منذ حوالى ساعة
  • جيش الاحتلال: اعترضنا 100 صاروخ من أصل 460 صاروخاً أطلق من غزة
     منذ 3 ساعة
  • طائرات الاحتلال تستهدف أرضاً فارغة وسط قطاع غزة
     منذ 3 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:48 صباحاً


الشروق

6:12 صباحاً


الظهر

11:39 صباحاً


العصر

2:39 مساءاً


المغرب

5:05 مساءاً


العشاء

6:35 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

"الشامخ" يقضي بحبس "الناظر" وشباب "الاستقلال" بأحكام تترواح من 5 إلى 10 سنوات

منذ 684 يوم
عدد القراءات: 11648
"الشامخ" يقضي بحبس "الناظر" وشباب "الاستقلال" بأحكام تترواح من 5 إلى 10 سنوات

بعد ثلاثة أعوام من الاعتقال التحقيقات والمحاكمات ، من بينهم عامين كاملين قيد الحبس الاحتياطي التعسفي ، قضت الدائرة 18 بمحكمة جنايات الأميرية ، والمنعقدة بجنوب القاهرة ، بالحبس على المجاهد "مجدي الناظر" عضو أمانة التنظيم بحزب الاستقلال ، خمس سنوات ، فى قضية هزلية عقابًا له على مطالبته بالحرية.

كما قضت المحكمة ، بحبس ثلاثة أشخاص آخرين بنفس القضية التى حملت رقم 466 \2014 ، بخمس سنوات غيابيًا وهم "إسلام رمضان" و"عمرعلي" و"خالد عبدالحميد" ، وحصد أربعة أخرين أحكامًا لمدة عشر سنوات لكلًا منها ، وهم "طارق حسين" ، "أحمد رمضان" ، "محمد العريان" , "محمد باسل"، فيما أكد المحامي  "أحمد كامل" عضو الهئية القانونية بحزب الاستقلال ، أن "الناظر" لم يحضر جلسة النطق بالحكم ، كما أنه وحتى الآن منطوق المحكمة لم يُكتب.

وكانت قوات أمن الانقلاب ، قد ألقت القبض على "الناظر" ، وسبعة أخرون ، فى الذكرى الثالثة لثورة 25 يناير ، عام 2014 ، ولفقت له له النيابة تهم "حيازة قنابل يدوية - ومولوتوف - وألعاب نارية - واستعراض القوة. 

يذكر أن "الناظر" ، الثائر فى سجنه ، ما زال يتعرض لأبشع أنواع التعذيب ، ويُحرم من كل حقوقه الصحية والقانونية ، ليصبح بين ليلة وضحاها جثة هامدة ، قد أصابها الشلل ، وسكنها المرض ، بعد أن دخل فى غيبوبة السكر أكثر من مرة ، وأصبحت حياته فى خطر حقيقي.

ويعاني عضو أمانة التنظيم بحزب الاستقلال ، من عدة أمراض مزمنة ، وهو الأمر الذي لم يشفع له أمام "الشامخ" الذي يعلم يقينًا أنه يحاكمه في قضية هزلية لا علاقة لها بالواقع ، ولم تشفع أمراضه كذلك ليصبح أحد الأسماء التى تُسجل فى كشوف الإفراج الذي يزعم النظام أنه يسجلها للمرضى ، حيث يعانى الناظر من شلل الأطفال ، وضغط الدم ، والسكري ، والغضروف ، بل ويمنع فى الكثير من الأحيان من نقله لمستشفى السجن لتلقي العلاج.

ويتعمد مسؤلى سجن استقبال طرة ، القابع فيه الزميل "الناظر" ، امعنا واشهار سلاح التعنت بحقه ، بعد رفض نيابة الانقلاب "المتعمد" الطلب المقدم من الإدارة الطبية التابعة لسجن استقبال طرة بشأن الإفراج الصحي عنه عدة مرات ، بالرغم من تدهور حالته الصحية حيث يعانى أيضاً من "ارتفاع السكر وانخفاض في ضغط الدم واعوجاج العمود الفقري والغضروف بالقطنية في الظهر والرقبة وشلل بالساق اليسري وضعف البصر" واصابته بغيبوبة سكر مرات عديدة.

وكان حزب الاستقلال ، أكد أن الحالة الصحية لعضو الأمانة العامة للحزب "مجدي الناظر" وصلت لمرحلة حرجة للغاية مع استمرار تعنت إدارة السجن بحقه ، محملًا النظام العسكري ، كامل المسوؤلية عن حياته.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers