Responsive image

20º

27
أبريل

الخميس

26º

27
أبريل

الخميس

 خبر عاجل
  • مقتل 3 جنود هنود فى هجوم مسلح على قاعدة عسكرية بإقليم كشمير
     منذ 9 ساعة
  • قوات الاحتلال تحتجز وزير التربية والتعليم الفلسطينى بالقدس
     منذ 9 ساعة
  • استبعاد نقض أحمد دومة على حكم حبسه بأحدث مجلس الوزراء
     منذ 9 ساعة
  • بنى سويف| تسمم 16 عامل داخل مصنع أسمنت
     منذ 9 ساعة
  • الإدارية تُحيل طعن اتحاد الكرة بشان بطلان الانتخابات للمفوضين
     منذ 9 ساعة
  • الأرصاد تُحذر من موجة طقس حارة تضرب البلاد غدًا
     منذ 9 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:42 صباحاً


الشروق

5:11 صباحاً


الظهر

11:52 صباحاً


العصر

3:29 مساءاً


المغرب

6:34 مساءاً


العشاء

8:04 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

فيديو| مفاجأة.. أحمد موسى يفضح نظام العسكر فى تسريب "البرادعى" الثانى

ملخص الحديث فى التسجيل أنه يجب الانتهاء من وثيقة المبادئ واتفاق الجميع عليها.. ما هى الإدانة هنا لغير العسكريين؟

منذ 107 يوم
عدد القراءات: 16289
فيديو| مفاجأة.. أحمد موسى يفضح نظام العسكر فى تسريب "البرادعى" الثانى

لقد فرغنا فى عدد كبير من التقارير، فى التعريف بشخصية "البرادعى" أمريكانية الأصل، التى تنتهج بنهجها وتعمل وفق ما تريده، حتى لو كانت هناك خديعة للأول فالأمر واحد لأنه يتعلق بوطن بأكملة، فنحن هنا لسنا بصدد الدفاع عن الدكتور محمد البرادعى، بالأخص بعد قيام الإعلامى الموالى للنظام أحمد موسى، بنشر الجزء الثانى من تسريبات البرادعى، التى تسربها الاستخبارات الحربية بالطبع.

فالجدير بالإشارة هنا أن التسريب الذى بثه موسى عبر برنامجه على مسئوليتى، والذى لا يحمل أى أهمية حتى الآن تغير من مسار الثورة أو تحركاتها، هو إدانة للمجلس العسكرى، الذى كان يحارب جميع طوائف المجتمع، ويعمل على تأجيج الفتنة بين شركاء الميدان، أكثر منه إدانة للبرادعى، الذى يظهر فى هذا الفيديو مع زياد العليمى بصورة الأشخاص الوطنيين الذين يحافظون على البلاد.

فالتسريب، الذى تم مع الناشط والبرلمانى السابق، زياد العليمى، يتحدث عن وثيقة المبادئ، التى شغلت الشارع المصرى لفترة كبيرة عقب ثورة الخامس والعشرين من يناير، وهى كانت الأمر المتوافق عليه بين الأغلبية من التيارات والأحزاب، بجانب أنه كان يمكن تعديل بعض الأجزاء بها إذا توافق الجميع على ذلك، لكن المجلس العسكرى عمل جاهدًا لعدم اخراجها، وأبطل كل شخصياتها التى تعمل عليها، حتى تبقى إعلاناته الدستورية راسخة ومتواجدة فى الشارع.

 وقال البرادعي: "لو المبادئ الدستورية اللى شغالين عليها متمتش البلد هاتولع".

وطالب "البرادعي" في التسريب زياد العليمي، بعرض الوثيقة على شباب الإخوان ، وقال له "العليمي"، إنه سيطلب موعدا مع خيرت الشاطر، النائب الأول لمرشد الإخوان.

فالأمر هنا، هو لمجرد التهديد، وهذا مالم يفهمه الإعلامى الموالى للنظام أحمد موسى، الذى يبدوا فى هذا الجزء انه تسبب فى فضح المجلس العسكرى، الذى كان يحارب كل شئ، فالبرادعى كما يقول التسريب، كان خائف من اشتباك شركاء الميدان واختلافهم على الوثيقة وأحداث آخرى بطلها المجلس، فقال للعليمى أن البلاد ستشتعل إن لم يتم التوافق عليها، وهذا لم يكن تهديد، بل كان نصح وتدارك للأحداث.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2017

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers