Responsive image

17º

28
فبراير

الثلاثاء

26º

28
فبراير

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • "النقض" تحدد مصير سجن زهير جرانة 5 سنوات بـ"أرض جمشة" اليوم
     منذ 33 دقيقة
  • مصرع 3 أشخاص فى حادث تصادم سيارتين بنفق السلام
     منذ 33 دقيقة
  • تنظيم الدولة يتبنى إسقاط طائرة للقوات العراقية غرب الموصل
     منذ 34 دقيقة
  • طالبان تتبنى تدمير دبابة للقوات الصليبية جنوبي البلاد
     منذ 34 دقيقة
  • قطار الموت يحصد حياة شاب بالشرقية
     منذ 34 دقيقة
  • الإدارية تنظر اليوم دعوى وقف انتخابات نقابة الصحفيين
     منذ 34 دقيقة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:56 صباحاً


الشروق

6:18 صباحاً


الظهر

12:07 مساءاً


العصر

3:24 مساءاً


المغرب

5:57 مساءاً


العشاء

7:27 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

بعد الفشل مع أثيوبيا: الحكومة تطالب الشعب بحل مشكلة المياه!

منذ 48 يوم
عدد القراءات: 5782
بعد الفشل مع أثيوبيا: الحكومة تطالب الشعب بحل مشكلة المياه!

من الأمور العجيبة ان الحكومة أصبحت تطالب الشعب بحل المشكلات نيابة عنها.. كلما حدثت مشكلة طالبوا الناس بالتبرع. وعندما تختفي السلع يطالبون الشعب بتعقب التجار الجشعين والابلاغ عنهم. وعندما يختفي الأرز يطالب وزير التموين الشعب بالتوقف عن المحشي! وعندما يرتفع سعر الكهرباء يطالبون الشعب بتقليل الأجهزة الكهربائية. والآن توجد سلسلة من الاعلانات السخيفة والمملة التي تطالب الشعب بحل مشكلة المياه!!.

ولسنا ضد التعاون بين الحكومة والشعب في موضوع المياه وفي غيره ولكن دور الشعب ليس بديلاً لدور الحكومة. فعندما تفشل الحكومة في موضوع سد النهضة فليس البديل هو قيام الفلاحين بالري ليلاً. لابد من محاسبة الحكومة أولاً على فشلها في ملف سد النهضة الذي سلخوا محمد مرسي بسببه.
 وبغض النظر عن مرسي فقد فشل الحكم الحالي فشلاً ذريعا في موضوع سد النهضة الذي تم بناؤه كما تريد أثيوبيا بل ستواصل بناء سدود أخرى بدعم سعودي وقطري وصيني واسرائيلي. لقد انبطحنا أمام أثيوبيا، وأثيوبيا تواصل تكييل الاتهامات للنظام المصري. وبناء السد تجاوز 70%. لابد من محاسبة المسئول الفاشل الذي أدخلنا في مشكلة مياه كبرى قبل أن نطالب الفلاح بري الأرض في الظلام!!.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2017

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers