Responsive image

22º

24
سبتمبر

الإثنين

26º

24
سبتمبر

الإثنين

 خبر عاجل
  • استشهاد فلسطيني واصابة 10 برصاص قوات الاحتلال الصهيونية شمال قطاع غزة
     منذ حوالى ساعة
  • البطش للأمم المتحدة: شعبنا الفلسطيني لن يقبل الاحتلال ولن يعترف بشرعيته
     منذ 2 ساعة
  • إصابة فلسطنيين عقب إطلاق الاحتلال النار علي المتظاهرين قرب الحدود الشمالية البحرية
     منذ 2 ساعة
  • مندوب قطر في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة: استهداف المتظاهرين في غزة جريمة حرب
     منذ 4 ساعة
  • قوات الأمن تقتحم جريدة "المصريون" وتعتقل الصحفيين وتصادر الأجهزة
     منذ 4 ساعة
  • النقض تؤيد أحكام الإعدام لـ20 معتقلًا والمؤبد لـ80آخرين بـقضية"مركز شرطة كرداسة"
     منذ 6 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:16 صباحاً


الشروق

6:39 صباحاً


الظهر

12:47 مساءاً


العصر

4:14 مساءاً


المغرب

6:55 مساءاً


العشاء

8:25 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

"الناظر": مش هسيب العسكر يسرقوا الثورة مننا

منذ 607 يوم
عدد القراءات: 11037
"الناظر": مش هسيب العسكر يسرقوا الثورة مننا

نشرت صفحة "الحرية لمجدي الناظر" ، عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" ، منشورًا تضامنيًا ، مع عضو الأمانة العامة لحزب الاستقلال ، المجاهد "مجدي الناظر" ، والذي أتم اليوم الأربعاء ، عامه الثالث داخل سجون النظام ، يحمل رسالة منه.

ونقلت الصفحة عن "الناظر" قوله: "مش هكون سلبى ، ومش هسكت ، ومش هسيب العسكر يسرقوا الثورة مننا ، ويضيعوا حق اللى مات ، لأن ثورة ٢٥ يناير ثورتنا".

وأكد الناظر "رغم الحكم الجائر ضدى بخمس سنوات ومازلت داخل سجون العسكر ورغم أن اليوم اتممت ٣سنوات على اعتقالي  لأنى متاكد تمامًا أن المولى عز وجل سينصرنا ويدافع عنا (أن الله يدافع عن اللذين امنوا )" ، مطالبًا ،"ادعوا الله بالنصر والثبات وفك اسر كل المأسورين وتقبل شهدائنا".

الجدير بالذكر  أن قوات أمن الانقلاب ، قد ألقت القبض على "الناظر" ، وسبعة أخرون ، فى الذكرى الثالثة لثورة 25 يناير ، عام 2014 ، ولفقت له النيابة تهم "حيازة قنابل يدوية - ومولوتوف - وألعاب نارية - واستعراض القوة. 

وفي نهاية ديسمبر الماضي ، قضت الدائرة 18 بمحكمة جنايات الأميرية ، والمنعقدة بجنوب القاهرة ، بالحبس على المجاهد "مجدي الناظر" عضو أمانة التنظيم بحزب الاستقلال ، خمس سنوات ، فى قضية هزلية عقابًا له على مطالبته بالحرية.

ويعاني عضو أمانة التنظيم بحزب الاستقلال ، من عدة أمراض مزمنة ، وهو الأمر الذي لم يشفع له أمام "الشامخ" الذي يعلم يقينًا أنه يحاكمه في قضية هزلية لا علاقة لها بالواقع ، ولم تشفع أمراضه كذلك ليصبح أحد الأسماء التى تُسجل فى كشوف الإفراج الذي يزعم النظام أنه يسجلها للمرضى ، حيث يعانى الناظر من شلل الأطفال ، وضغط الدم ، والسكري ، والغضروف ، بل ويمنع فى الكثير من الأحيان من نقله لمستشفى السجن لتلقي العلاج.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers