Responsive image

19
فبراير

الثلاثاء

26º

19
فبراير

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • مقتل شرطيين وإصابة 3 ضباط في تفجير انتحاري بمنطقة الدرب الأحمر في القاهرة
     منذ 8 ساعة
  • مقتل شرطيين وإصابة 3 ضباط في تفجير انتحاري بمنطقة الدرب الأحمر في القاهرة
     منذ 8 ساعة
  • انفجار بالقرب من الجامع الأزهر وأنباء عن إصابات
     منذ 8 ساعة
  • أشرف القدرة: اصابة 7 فلسطينيين بجراح مختلفة برصاص قوات الاحتلال
     منذ 8 ساعة
  • حريق في فندق بمحيط الحرم المكي
     منذ 12 ساعة
  • قاسمي: ليس بوسع أوروبا المماطلة في تنفيذ آلية التبادل
     منذ 21 ساعة
 مواقيت الصلاة
أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

للمرة الثانية في أسبوع | حاخامات اليهود يبشرون بعودتهم لمصر ويثمنون موقف النظام

منذ 745 يوم
عدد القراءات: 11964
للمرة الثانية في أسبوع | حاخامات اليهود يبشرون بعودتهم لمصر ويثمنون موقف النظام

لا يزال الحاخامات اليهود ، بمختلف توجهاتهم وانتمائتهم ، يتوددون إلى النظام العسكري في مصر ، لإعطاءه دافع أكبر من أجل استمرار دعم حكومته ، والإحكام على حصار قطاع غزة ، والاستفادة منه في شتى المجالات.

فبعد التقرير الذي نشرته صحيفة "معاريف" العبرية ، في عددها الصادر يوم الجمعة الماضي ، والذي زعمت فيه أن الأزمات السياسية والاقتصادية التي تشهدها مصر هذه الأيام "عقاب من الله" ، على النزعة العنصرية للشعب المصري الممتدة منذ إخراج بني إسرائيل من مصر ، مشيرة إلى أن "السيسي بمثابة رسول من الله" ، لإستراد حقوق اليهود في مصر.

تودد حاخام صهيوني من جماعة اليهود المتدينين الأصوليين ، فى مصر ومدى حب اليهود لها ، من خلال الروحانيات التى تنتاب اليهودى إذا ما قام بزيارة سيناء والتى تذكره بمعاناة الأجداد عندما خرجوا من أرض مصر بسبب عبودية "فرعون" لهم ، مقدرًا ما يبذله قائد النظام العسكري عبد الفتاح السيسي ، لـ"ما يفعله لإعادة اليهود إلى موطنهم".

وقال الحاخام "يسرائيل أسولين" ، فى مقال كتبه اليوم الجمعة، بموقع "كيكار شبات" العبري الخاص بالحريديم ، إن "بنى إسرائيل أجبروا على الخروج من مصر بقيادة النبى موسى بسبب ظلم وعبودية فرعون لبنى إسرائيل" ، مضيفًا "أن الخروج لم يكن اختياريًا" ، متابعًا " ولكن عما قريب سنعود لها وبكامل حريتنا وارادتنا".

وأضاف "أسولين" ، أنه "عندما خرج بنى إسرائيل لسيناء كانوا يبكون لجهلهم بالمصير القادم، إلا أن الخروج كتب صفحة جديدة  لتاريخ اليهود فى مصر، لأن فى أرض سيناء التقى الرب بشعبه المختار" ، متابعًا "فى أرض سيناء تلقى النبى موسى  الوصايا العشر" ، مذكرًا بحادثة التيه فى سيناء، حيث ترك بنى إسرائيل فى سيناء يتيهون فيها حتى عاد إليهم، وخلال هذه الفترة قضى بنو إسرائيل رحلة كبيرة فى الصحراء واصفًا هذه الرحلة بالطاهرة.

وأشار إلى أن أرض سيناء تتمتع بحالة من الروحانيات لليهود ، يعودون بها إلى عصر الأجداد ، وطرح الحاخام تسأولا ماذا لو لم يغامر اليهود ويخرجون إلى أرض سيناء؟ ، مثمنًا ما قال عنه "موقف السيسي الشجاع لإعادة لكل ذي حق حقه".

الحريديم هم جماعة من اليهود المتدينين ، يطبقون الطقوس الدينية ويعيشون حياتهم اليومية وفق التفاصيل الدقيقة للشريعة اليهودية ، ويحاول الحريديم تطبيق التوراة في إسرائيل.

وكانت صحيفة "معاريف" العربية ، في عددها الصادر يوم الجمعة الماضي ، زعمت أن الأزمات السياسية والاقتصادية التي تشهدها مصر هذه الأيام "عقاب من الله" ، على النزعة العنصرية للشعب المصري الممتدة منذ إخراج بني إسرائيل من مصر ، مشيرة إلى أن "السيسي بمثابة رسول من الله" ، لإستراد حقوق اليهود في مصر.

وذكرت الصحيفة الصهيونية اليمينة المتطرفة ، أن الضربات العشر التي تتلقاها مصر جاءت لمعاقبة "فرعون" على رفضه إطلاق سراح عبيد بني إسرائيل للرحيل مع النبي موسى ، مشيرة إلى أن مصر تلقت سبع ضربات من أصل عشر ، مدعية أن الأزمات السياسية والاقتصادية التي تشهدها البلاد تأتي استكمالًا لهذه الضربات كعقاب من الله.

وبشرت الصحفية ، اليهود في كل أنحاء العالم ، والقاطنين داخل فلسطين المحتله على وجه الخصوص ، بأن الله أرسل لمصر عبد الفتاح السيسي ، "لينتقم مما فعلوه بأجدادنا ، ولايزالون يكنون لنا العداء والكراهيه".

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers