Responsive image

33º

24
مايو

الأربعاء

26º

24
مايو

الأربعاء

 خبر عاجل
  • الأسرى الفلسطينيون يصعدون ضد الاحتلال ويضربون عن شرب الماء والملح
     منذ 3 ساعة
  • النقض تُصدر حكمها على الضابط قاتل الطبيب البيطرى بالإسماعيلية اليوم
     منذ 3 ساعة
  • مقتل 15 من الجيش الصومالي جنوب البلاد
     منذ 3 ساعة
  • تنظيم ولاية سيناء ينفذ عملية انتحارية ضد الترابين ويدمر عدة آليات للجيش
     منذ 3 ساعة
  • مقتل وإصابة 15 مدنيا على يد القوات الصليبية شرقي أفغانستان
     منذ 3 ساعة
  • تنظيم ولاية سيناء يستهدف الجيش بعمليتين شمال سيناء
     منذ 3 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:15 صباحاً


الشروق

5:52 صباحاً


الظهر

12:51 مساءاً


العصر

4:28 مساءاً


المغرب

7:51 مساءاً


العشاء

9:21 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

خلينا فاكرين.. النظام يعد بتخفيض الأسعار بعد شهرين

منذ 96 يوم
عدد القراءات: 3772
خلينا فاكرين.. النظام يعد بتخفيض الأسعار بعد شهرين

بالرغم من أن العديد من خبراء الأقتصاد أكدوا أن الأسعار لن تنخفض مرة أخري ، متوقعين زيادة جديدة في أسعارها ، وبالتزامن مع إعلان وزارة الكهرباء والطاقة عن زيادة مرتقبة فى الأسعار ، وعد الدكتور "عمرو الجارحي" ، وزير المالية في حكومة النظام ، من انخفاض في الأسعار خلال إبريل المقبل.

بما أن النظام قد اعتاد على اطلاق تصريحات نارية ، بوعود يقطعها على نفسه تصب في مصلحة المواطن ، مستعينًا بذلك ضعف الذاكرة ، وطول مدة الوعد ، قال "الجارحي"، إن الانخفاض سيبدأ من شهري أبريل ومايو المقبلين ، مضيفًا: "لو شايف إن معدل التضخم مسجل 29% هتلاقيه في شهر 4 أو 5 انخفض مرة واحدة وسجل 18% أو 15% كمان، وتبدأ الأسواق في الاستقرار".

وأوضح وزير المالية: "التضخم يمكن أن يستمر شهرًا أو اثنين أو ثلاثة عند مستويات مرتفعة، لكن هتنزل معدلاته بدءًا من شهري أبريل ومايو، تزامنًا مع انخفاض سعر الدولار واستقرار الأسواق".

تأتى هذه التصريحات الهزلية التى لا تعتمد على دراسة أو رؤية ، في ظل استبعاد عدد من المسؤولين في الغرف التجارية ، فكرة انخفاض أسعار السلع المختلفة ، حيث قال "أشرف حسني" ، عضو مجلس إدارة شعبة المواد الغذائية بالغرفة التجارية، إن "إمكانية تراجع أسعار سلع المواد الغذائية بعد هبوط الدولار هو أمر غير مؤكد ، خاصة أن هناك العديد من الأسباب التي ساهمت في ارتفاع أسعار المنتجات الغذائية بخلاف ارتفاع الدولار". 

وأضاف: "الزيادة في أسعار المنتجات الغذائية كانت بسبب ارتفاع أسعار الطاقة والأراضي وإيجارات المحلات والتمليك بجانب الدولار، إضافة إلى زيادة أسعار الرسوم وفرض قانون ضريبة القيمة المضافة الجديدة، وارتفاع تكلفة المعيشة والتأمينات، وهو ما دفع الأسعار للارتفاع للتغلب على هذه الأعباء وفي وقت قياسي". 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2017

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers