Responsive image

28º

20
أغسطس

الأحد

26º

20
أغسطس

الأحد

 خبر عاجل
  • حبس مسئول بمحليات كفر الشيخ بعد ضبطه متلبسًا بالرشوة
     منذ 3 ساعة
  • فلسطين.. استشهاد شاب قرب حاجز عسكري شمال الضفة الغربية
     منذ 3 ساعة
  • لبنان.. مقتل عنصر من قوات الأمن بمخيم "عين الحلوة"
     منذ 3 ساعة
  • مسلحون يخطفون المتحدث باسم متمردي "جنوب السودان" في أوغندا
     منذ 3 ساعة
  • الجيزة| سرقة مكتب تموين الحوامدية
     منذ 3 ساعة
  • تأجيل قضية "مقتل ميادة أشرف" إلى جلسة الغد
     منذ 3 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:51 صباحاً


الشروق

6:20 صباحاً


الظهر

12:58 مساءاً


العصر

4:34 مساءاً


المغرب

7:36 مساءاً


العشاء

9:06 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

"جوجل إيرث" يثبت اعجازًا ربانيًا في موقع الكعبة المشرفة

منذ 183 يوم
عدد القراءات: 13988
"جوجل إيرث" يثبت اعجازًا ربانيًا في موقع الكعبة المشرفة

كشفت جوجل إيرث ، مفاجأة جديدة ، وإعجاز رباني جديد ، عن موضوع الكعبة المشرفة بمكة المكرمة ، هو يحقق النسبة الذهبية المعتمدة عالميًا أو ما يسمى النسب الإلهية ، وهو ما قطع الكثير من المزاعم التى تثار حول موقع الكعبة بالنسبة لسطح الأرض.

تم اكتشاف النسبة الذهبية قبل الميلاد ، دون معرفة القيمة التحديدة لها ، ثم في عام 1597 توصل إليها عالم الرياضيات الألماني "مايكل مايستلن" ، وتبلغ قيمتها الدقيقة 1.6180339887 ، ووجد المعماريون والفنانون والمهندسون منذ القدم أنها تقدم درجة التناسق والجمال الأفضل ، فاستخدمت في أهرامات مصر وفي مبنى "البارثينون" الذي شيده الإغريق منذ 2500 عام ، وهي موجودة إلى الآن في مبان حديثة مثل مقر البنتاجون في الولايات المتحدة الأمريكية.

كما توجد النسبة الذهبية أيضًا ، في كل تفصيل من جسم الإنسان ومختلف الكائنات الحية الأخرى ، لذلك يسميها البعض بالنسبة الإلهية ، فعلى سبيل المثال وجه الإنسان المثالي مثلًا يزخر بالعديد من الأمثلة على النسبة الذهبية التي أظهرتها قياسات المصممين والفنانين ، فالرأس مستطيل الشكل ويحقق خط تمركز العينين فيه النسبة الذهبية، وكذلك النسبة في ساق الإنسان بين جزأيه الكبير والصغير، وذات النسبة تنطبق على جزأي الذراع، والمسافة فوق وتحت الفم.

واعتمد الفنانون على النسبة الذهبية في أعمالهم الفنية، ومنها لوحة الموناليزا للرسام الإيطالي الشهير ليوناردو دا فينشي الذي شرح كتابًا ألفه الكاهن الإيطالي لوكا باشيولي عن النسبة الذهبية بعنوان De divinaproportione أي "التناسب الإلهي".

وفي حالة "موقع الكعبة"، فإن هناك إعجازًا إلهيًا في اختيار موقع الكعبة ، بحيث يحقق النسبة الذهبية أو النسبة الإلهية ، في تناسق مع وجود هذه النسبة في الإنسان والمخلوقات الأخرى ، فيما يعتبرونه دلالة على وجود خالق واحد للكون.

ويعرض الفيديو المرفق في أخر الموضوع ، نسب الموقع الصحيحة للكعبة على بالنسبة لسطح الأرض، حيث يظهر قياس المسافة بين الكعبة والقطب الجنوبي وهي 12361.17 كيلومترا، ثم قياس المسافة بين الكعبة والقطب الشمالي وهي 7639.50 كيلومترا. وعند تقسيم الرقم الأول على الثاني تكون النتيجة 1.618 وهي تماما النسبة الذهبية، ويمكن لأي كان تجريب عملية القياس هذه وستكون النتيجة دوما 1.6 التي تشكل النسبة الذهبية.

عند تقسيم الخريطة إلى قسمين بشكل أفقي وفقا للنسبة الذهبية يمر الخط الذي يقسم الخريطة من مكة المكرمة، وعند تقسم الخريطة إلى قسمين بشكل عمودي وفقا للنسبة الذهبية فإن الخط الذي يقسم الخريطة يقاطع الخط السابق في موقع مدينة مكة المكرمة.

وبذلك يكون موقع الكعبة المشرفة ، هو الوحيد على الكرة الأرضية التي يحقق النسبة الذهبية طولا وعرضًا، وهو ما تظهره القياسات بالأدوات العلمية الحديثة.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2017

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers