Responsive image

18
يناير

الجمعة

26º

18
يناير

الجمعة

 خبر عاجل
  • الرئاسة الجزائرية تحدد 18 ابريل المقبل موعدا لانتخابات الرئاسة
     منذ حوالى ساعة
  • اندلاع مواجهات عقب اعتداء قوات الاحتلال على مسيرة نعلين الأسبوعية غرب رام الله
     منذ حوالى ساعة
  • توافد الجماهير لمخيمات العودة شرق قطاع غزة للمشاركة في جمعة الوحدة طريق الانتصاروإفشال المؤامرات
     منذ حوالى ساعة
  • حماس: مسيرات العودة تُشكل المسار الوحيد القادر على إفشال كل المؤامرات
     منذ حوالى ساعة
  • اصابة طفل بقنبلة غاز من المواجهات المندلعة شرق البريج
     منذ حوالى ساعة
  • وزير الخارجية اللبناني يدعو لعودة سوريا إلى الجامعة العربية
     منذ حوالى ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:20 صباحاً


الشروق

6:46 صباحاً


الظهر

12:05 مساءاً


العصر

2:58 مساءاً


المغرب

5:23 مساءاً


العشاء

6:53 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

القزاز للجيش ومجلس النواب: لماذا لم تطلبوا عزل "السيسى" ومحاكمته بتهمة الخيانة بعد فضيحة

لقائه السرى فى العقبة مع نتنياهو

منذ 687 يوم
عدد القراءات: 15218
القزاز للجيش ومجلس النواب: لماذا لم تطلبوا عزل "السيسى" ومحاكمته بتهمة الخيانة بعد فضيحة


استنكر الدكتور يحيى القزاز "استاذ الجيولوجيا بجامعة حلوان، " تصرفات الجيش ومجلس النواب وسياسة الكيل بميالين بين الرئيس مرسي و عبد الفتاح السيسي.

كتب "القزاز" تدوينة نشرها عبر حسابه بـموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، تحت عنوان "المساواة فى الظلم عدل".

قال "القزاز": "الرئيس د. محمد مرسى التقى قيادات حماس الفلسطينية أثناء حكمه، فحوكم بعدها بتهمة التخابر مع دولة اجنبية، والتقى عبدالفتاح السيسى سرا مع رئيس عصابة الكيان الصهيونى العدو اللدود للعرب ولكل محبى السلام، وفضح الكيان الصهيونى هذا اللقاء وأعلنه على الملأ بينما خجل السيسى من إعلانه".

واشار بقوله: "لم يعتبر مجلس النواب ولا الجيش بأن هذا اللقاء السرى تخابرا مع دولة عدوة أجنبية يتطلب عزل السيسى ومحاكمته بتهمة الخيانة العظمى".

وتساءل "القزاز": "إذا لم يكن مافعله السيسى تخابرا مفضوحا وخيانة عظمى فكيف يكون التخابر وكيف تكون الخيانة"؟!.

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers