Responsive image

10º

18
نوفمبر

الأحد

26º

18
نوفمبر

الأحد

 خبر عاجل
  • ارتفاع عدد قتلي تفجير تكريت إلي 5 قتلي و16 جريح
     منذ حوالى ساعة
  • وفاة المعتقل بسجن طرة بمصر سيد أحمد جنيدي نتيجة الإهمال الطبي ورفض السلطات السماح له بالعلاج من مرض السرطان
     منذ 2 ساعة
  • سيناتور جمهوري :يستحيل تصديق أن فريقا يستقل طائرتين إلى تركيا و يقطع شخصا ينتقد ولي عهدها الحالي
     منذ 2 ساعة
  • سيناتورجمهوري:من المستحيل أن أصدق أن ولي العهد السعودي لم يكن على علم بقتل خاشقجي
     منذ 3 ساعة
  • ترمب لفوكس نيوز: لدينا شريط تسجيل معاناة خاشقجي ولا أريد سماعه ولا سبب لسماعه لأنه شريط معاناة فظيع
     منذ 3 ساعة
  • الخارجية الأمريكية.. أسئلة عديدة ما زالت تحتاج إلى أجوبة في ما يتعلق بقتل خاشقجي
     منذ 8 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:51 صباحاً


الشروق

6:16 صباحاً


الظهر

11:39 صباحاً


العصر

2:37 مساءاً


المغرب

5:03 مساءاً


العشاء

6:33 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

الحركة الصهيونية.. السياسة العنصرية التى استغلت الدين لتحقيق أهداف استعمارية

منذ 623 يوم
عدد القراءات: 10031
الحركة الصهيونية.. السياسة العنصرية التى استغلت الدين لتحقيق أهداف استعمارية

الصهيونية هي حركة سياسية عنصرية ، رجعية , لا إنسانية ، استهدفت تجميع اليهود من كل أنحاء العالم وتوحيدهم ، والكلمة أخذها المفكر اليهودي "ناثان برنباوم" من كلمة "صهيون" ، لتدل على الحركة الهادفة إلى تجميع "الشعب اليهودي" في أرض فلسطين ، ويعتقد اليهود أن المسيح المخلص سيأتي في آخر الأيام ليعود بشعبه إلى أرض الميعاد، ويحكم العالم من جبل صهيون.

وقد حول الصهيونيون هذا المعتقد الديني إلى برنامج سياسي، كما حولوا الشعارات والرموز الدينية إلى شعارات ورموز دنيوية سياسية، ورغم تنوع الاتجاهات الصهيونية (يمينية ويسارية، ومتدينة وملحدة، واشتراكية ورأسمالية) ظلت المقولة الأساسية التي تستند إليها كل من التيارات الصهيونية هي مقولة "الشعب اليهودي"، أي الإيمان بأن الأقليات اليهودية في العالم لا تشكل أقليات دينية ذات انتماءات عرقية وقومية مختلفة، إنما تشكل أمة متكاملة توجد في الشتات أو المنفى بعيدة عن وطنها الحقيقي: "أرض الميعاد أو صهيون، أي فلسطين".

شاهد باقي حلقات حملة "اعرف عدوك"

يرى الصهيونيون أن جذور الحركة الصهيونية أو القومية اليهودية كما يسمونها ، تعود إلى الدين اليهودي ذاته، وأن التاريخ اليهودي بعد تحطيم الهيكل على يد الرومان، هو تاريخ شعب مختار منفي، مرتبط بأرضه، ينتظر دائماً لخطة الخلاص والنجاة.

*** اسباب ظهور الحركة الصهيونية ***

- فشل فكرة الاندماج مع الشعوب الاوروبية خاصة بعج ان خاب امل اليهود من التحرر والمساواة.

- حفاظ اليهود على الروابط الدينية والتاريخية والاجتماعية بينهم خلال قرون طويلة.

- ظهور نشاطات معادية ضد اليهود في اوروبا.

- تأثر اليهود من الحركات القومية التي ظهرت في اوروبا وعملت على اقامة دول ذات طابع قومي.

- الظروف الدولية المريحة وخاص ضعف الدولة العثمانية التي كانت فلسطين جزء منها.

- ظهور شخصيات بارزة ومفكريين يهود وغير يهود دعوا إلى اليقظة القومية ويعتبرون مبشرين للحركة الصهيونية.

*********************

- اعتمدت على تزوير التاريخ ، واستغلال الدين كذريعة.

- تكونت من عوامل سلبية ، مثل معاداة السامية ، والاستيلاء على أراضي الغير بالقوة.

- دعمت الدول الاستعمارية هذه الحركة للتخلص من النفوذ الاقتصادي والسياسي لليهود في أوروبا ، وللتخلص من تجمعاتهم السكنية "الغيتو" التي أثارت نقمة في نفوس سكان هذه البلدان .

- بعث اليهودية في يهود أوربا الغربية ، وتعليم اليهود اللغة العبرية التي كانت شبه ميتة ومحصورة فقط في إطار الصلاة والعبادة.

- توجيه أنظار اليهود نحو فلسطين أو أي مكان آخر قد يؤمن لهم المستقبل الأفضل.

- جسدت الحركة الصهيونية في اختيارها لفلسطين أرضا لها "التناقض الرئيسي الأول في جوهرها " فهي حركة توحيد وانبعاث (كما وصفت) لليهود ، وفي نفس الوقت هي حركة استعمارية في التاريخ وصلت إلى ما وصلت إليه الحركة الصهيونية في فلسفتها وقوانينها وتعاملها مع الشعب صاحب الأرض والحق في السيادة.

- جسدت الصهيونية في تحالفها مع كبرى الدول الاستعمارية تحالفا لا حياة لها من دونه ، وهذا هو التناقض الثالث ، فهي تدعي أنها حركة وطنية تحررية لاستدرار عطف اليهود وتجميعهم حولها ، وهي حركة استعمارية استيطانية في حقيقتها.

- يتجسد التناقض الرئيسي في الصهيونية بين الديمقراطية التي تدعيها وبين سياسة التمييز العنصري التي تمارسها والتمييز العنصري هو الأساس في البنية الصهيونية.

- التناقض بين الإطار العلماني الذي تتبناه الحركة وبين الجذور والأدوات الدينية.

- التناقض بين أدعاء الصهيونية أنها تمثل كل اليهود في حين نجد لها أعداء كثيرين بين اليهود أنفسهم .

*********************

برنامج الحركة الصهيونية العالمية كان من أهم بنوده أن الحركة الصهيونية تسعى لإقامة وطن لليهود في فلسطين معترف به وفقا للقانون العام ، ولتحقيق أهم بنوده أن الحركة الصهيونية تسعى لإقامة وطن لليهود في فلسطين معترف به وفقا للقانون العام ، ولتحقيق هذا الهدف يتخذ المؤتمر الوسائل التالية:-

- تعزيز الاستيطان في فلسطين باليهود المزارعين والحرفيين والمهنيين بناء على قواعد صالحة.

- تنظيم اليهود كافة ، وتوحيدهم بإنشاء المؤسسات المحلية والعامة الملائمة وفقا للقوانين السارية في كل بلد.

- تقوية الشعور اليهودي القومي والضمير القومي.

- اتخاذ الخطوات التحضيرية للحصول على موافقة الحكومات التي يجب الحصول عليها لتحقيق هدف الصهيونية.

الحركة الصهيونية.. السياسة العنصرية التى استغلت الدين لتحقيق أهداف استعمارية الصهيونية هي حركة سياسية عنصرية ، رجعية , ...

تم نشره بواسطة ‏حزب الاستقلال_الصفحة الرسمية‏ في 5 مارس، 2017

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers