Responsive image

13
نوفمبر

الثلاثاء

26º

13
نوفمبر

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • أبو عبيدة: مليون صهيوني سيكونون بانتظار الدخول في دائرة صواريخنا
     منذ 7 ساعة
  • قصف مقر الأمن الداخلي (فندق الامل) من قبل طائرات الاستطلاع غرب مدينة غزة
     منذ 7 ساعة
  • إعلام العدو: ارتفاع عدد الجرحى الإسرائيليين إلى 50 بسبب القصف الصاروخي من غزة على المناطق الحدودية
     منذ 7 ساعة
  • استهداف عمارة الرحمة في شارع العيون غرب مدينة غزة بصاروخين
     منذ 8 ساعة
  • الغرفة المشتركة للمقاومة: المقاومة توسع دائرة قصفها رداً على العدوان الإسرائيلي
     منذ 8 ساعة
  • ماس: إستمرار القصف الإسرائيلي الهمجي على #غزة وتدمير البيوت والمقرات والمؤسسات الإعلامية تخطي لكل الخطوط الحمراء ،و رسالة تصعيد وعدوان، سيصل للاحتلال جواب المقاومة وردها وبما يتوازى مع حجم هذه الجرائم .
     منذ 8 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:48 صباحاً


الشروق

6:12 صباحاً


الظهر

11:39 صباحاً


العصر

2:39 مساءاً


المغرب

5:05 مساءاً


العشاء

6:35 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

صحيفة أمريكية تضرب بمجهودات "السيسى" عرض الحائط.. والولى: فضيحه مدوية

الصحيفة كشفت كل مساوئ "السيسى" ونظامه أمام المجتمع الأمريكى فى الوقت الذى ينفق فيه ملايين الدولارات لتحسين صورته

منذ 607 يوم
عدد القراءات: 15386
صحيفة أمريكية تضرب بمجهودات "السيسى" عرض الحائط.. والولى: فضيحه مدوية

قالت صحيفة نيويورك تايمز فى تقرير تناول أوضاع المصريين فى ظل حكم العسكر، ومع ذلك تعلن الإدارة الأمريكية أنها سوف تستقبل السيسى، متسائله كيف ذلك وهو طاغية؟.

يأتى ذلك فى الوقت الذى ينفق فيه النظام ملايين الدولارات من أجل تحسين صورته أمام المجتمع الغربى والأمريكى، لينال صفعة قوية من الصحيفة ذات الانتشار الواسع، والتى كشفت عن انقلابه على الشرعية بالبلاد ومجزرة رابعة والنهضة.

وقالت الصحيفة موجهة حديثها إلى "ترامب" لا تتساهل مع نظام الجنرالات فى مصر بقيادة عبدتالفتاح السيسى، ويجب أن يتم وقف جميع المساعدات، إلا بعدما يقدم تنازلات من أجل النشطاء والحقوقيين والشعب المصرى هناك.

وأشارت إلى أنه بينما حظي المدح المتواصل للرئيس الروسي فلاديمير بوتين من جانب ترمب خلال حملته الانتخابية بالكثير من الانتقادات، فإن عبارات التقريظ والمدح لطاغية آخر هو عبد الفتاح السيسي حظيت بالقليل من الانتباه، رغم كونها تمثل إشارة واضحة علي تغير خطير في السياسة الأمريكية، حسبما قالت.

وأشارت إلى أن فترة اضطراب العلاقات تضمنت الانتفاضة التي أطاحت بديكتاتور  هو ( الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك ) في العام 2011 ، والفترة القصيرة من الحكم الديمقراطي التي جاءت بالإخوان المسلمين ، ثم الانقلاب العسكري الذي أزاح بالإخوان المسلمين عن الحكم في العام 2013 ومهد الطريق للمزيد من القمع، حسبما قالت الصحيفة.

وأضافت أن إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما والكونجرس عملا على إعادة تقييم العلاقات مع مصر بعد أن قام السيسي بقمع الإسلاميين بما في ذلك قيامه بمذبحة  للمتظاهرين عام 2013 قتل خلالها أكثر من 800 متظاهر، في إشارة إلى فض اعتصامي رابعة والنهضة في 14 أغسطس آب من العام 2013.

وأوضحت أن إدارة أوباما لكي تسجل انزعاجها بشأن تدهور موقف حقوق الإنسان في مصر، قامت بوقف تسليم كمية قليلة من المساعدات العسكرية لمصر، وعطلت آلية تمويل تفضيلية لمصر تسمح للقاهرة بالتقدم بطلبيات عسكرية مرتفعة الثمن على افتراض أن الكونغرس سوف يستمر في تمرير أو الموافقة بشكل دائم على برنامج المساعدات العسكرية لمصر الذي تبلغ كلفته  مليارا و300 ألف دولار سنويا.

حكومة السيسي- كما تقول النيويورك تايمز- اضطهدت الإسلاميين وغير الإسلاميين بنفس القدر وبدون مدة زمنية محددة، وتحرشت وشوهت الناشطين فى مجال حقوق الانسان، وجعلت عملهم مستحيلا، كما خنقت ما تبقي من المعارضة السياسية فى البلاد، ففي الأسبوع الماضي قام البرلمان المصري الذي وصفته بأنه متذلل للسيسي- بطرد نائب مرموق انتقد حملة القمع التي تقوم بها الحكومة ضد منظمات المجتمع المدني وهو النائب محمد أنور السادات ابن عم الرئيس المصري الراحل أنور السادات الذي اغتاله الإسلاميون.

ومن جانبه قال ممدوح الولى -نقيب الصحفيين الأسبق، والخبير الاقتصادى- أن ما قامت به صحيفه "نيويورك تايمز"، هو فضيحة للعسكر وللجنرالات.

وقال "الولى" -فى تدوينة له اليوم الخميس، عبر فيس بوك، وفق نشرة انتربرايز- إن الصحفية الأمريكية الشهيرة قامت مجددًا إلى توجيه النقد للأوضاع في مصر، وقالت في مقال لها إنه ينبغي على الإدارة الأمريكية ألا تتورط مع مصر وتكون شريكًا لها فيما تقوم به.

وأضاف أن الصحيفة أوضحت أن مصر ترغب في استعادة نظام التمويل المميز الذي كان يسمح للقاهرة بتقديم طلبات الحصول على مواد ذات تكلفة عالية، إضافة إلى المبلغ المتواضع من التمويل العسكري الذي لا يزال محجوبًا منذ وقت قريب.

وزعمت الصحيفة أن الحكومة المصرية قامت باضطهاد الجماعات الإسلامية، سواء التي تتبنى العنف أو التي لا تتبناه، بالقدر نفسه ودون تمييز، إلى جانب شيطنة ومضايقة الناشطين في مجال حقوق الإنسان والتضييق على ما تبقى من المعارضة السياسية.

وطالبت الصحيفة بإطلاق سراح آية حجازي، التي تعمل في مجال حقوق الإنسان، قبل البدء في أية مباحثات بين حكومتي البلدين.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers