Responsive image

29º

21
سبتمبر

الجمعة

26º

21
سبتمبر

الجمعة

 خبر عاجل
  • رئيس الأركان الصهيوني: احتمالات اندلاع عنف بالضفة تتصاعد
     منذ 3 ساعة
  • مقاتلة صهيونية تشن قصفا شرق مدينة غزة
     منذ 3 ساعة
  • واشنطن تدرج 33 مسؤولا وكيانا روسيا على قائمة سوداء
     منذ 3 ساعة
  • موسكو: واشنطن توجه ضربة قاصمة للتسوية بين الفلسطينيين والكيان الصهيوني
     منذ 3 ساعة
  • الكونجرس ينتفض ضد ترامب بسبب فلسطين
     منذ 4 ساعة
  • "المرور" يغلق كوبرى أكتوبر جزئيا لمدة 3 أيام بسبب أعمال إصلاح فواصل
     منذ 4 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:14 صباحاً


الشروق

6:37 صباحاً


الظهر

12:48 مساءاً


العصر

4:17 مساءاً


المغرب

6:59 مساءاً


العشاء

8:29 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

"سيف الدولة" عن وثيقة حماس: تنازل عن الحقوق التاريخية الفلسطينية

منذ 507 يوم
عدد القراءات: 6283
"سيف الدولة" عن وثيقة حماس: تنازل عن الحقوق التاريخية الفلسطينية

 

قال الباحث في الشأن القومي العربي، محمد عصمت سيف الدولة، أن وثيقة حماس بها "تنازل عن حقوق تاريخية فلسطينية".
 
وكتب "سيف الدولة" عبر صفحته الرسمية على موقع "فيسبوك": "أي ميثاق لأي حركة فلسطينية أو عربية، وطنية كانت أو إسلامية، سواء كانت فتح أو حماس أو غيرهما، ينص على القبول نهائيا أو مرحليا، بدولة على حدود 1967، هو انحراف عن الثوابت الوطنية وتنازل عن الحقوق التاريخية، حتى لو تضمن بنودا ونصوصا ترفض الاعتراف باسرائيل. ففي الحديث عن حدود 1967 تنازلا ضمنيا عن باقي فلسطين".

وتابع "سيف الدولة" محذرًا: "لا تكرروا خطيئة أبو عمار ومنظمة التحرير الفلسطينية، الذين بدأوا بذات الصيغة المراوغة عام 1974، فسقطوا في مستنقع أوسلو عام 1993"، مشيرًا لاتفاقية أوسلو بين إسرائيل ومنظمة التحرير الفلسطينية، كان الهدف الأساسي منه الوصول إلى حل سلمي للصراع الفلسطيني الإسرائيلي. 
 
وأعلنت حركة "حماس" وثيقتها السياسية التي أسمتها وثيقة "المبادئ والسياسات العامة"، وذلك خلال مؤتمر صحفي الذي عقده رئيس المكتب السياسي للحركة خالد مشعل في الدوحة، لإعلان الوثيقة. 
  
وأكد خالد مشعل، مساء اليوم الاثنين، أن "وثيقة حماس السياسية الجديدة التي أصدرتها تحت عنوان (وثيقة المبادئ والسياسات العامة) تعكس الإجماع والتراضي العام في الحركة". 
  
وقال مشعل، خلال المؤتمر الصحفي الذي أقيم في الدوحة: "إن الوثيقة تعد جزءً من أدبيات الحركة بما يعكس التطور الطبيعي والتجدد في مسيرتها للأمام". 
  
وشدد على أن الوثيقة "تقوم على منهجية متوازنة بين الانفتاح والتطور والتجدد دون الإخلال بالثوابت والحقوق للشعب الفلسطيني". 
  
وذكر مشعل أن "الوثيقة تستند إلى فكرتين مفتاحيتين، الأولى أن حماس حركة حيوية متجددة تتطور في وعيها وفكرها وأدائها السياسي كما تتطور في أدائها المقاوم والنضالي وفي مسارات عملها". 
  
وأضاف: "أن الفكرة الثانية هي أن حماس تقدم بوثيقها نموذجا في التطور والانفتاح والتعامل الواعي مع الواقع دون الإخلال لأصل المشروع واستراتيجياتها ولا الثوابت والحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني". 
  

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers