Responsive image

24º

23
مايو

الثلاثاء

26º

23
مايو

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • مقتل سبعة من الجيش الصومالي بمنطقة جنوب غرب البلاد
     منذ 5 ساعة
  • اليمن.. وفاة 315 شخصًا واصابة نحو 20 ألفًا بـ"الكوليرا"
     منذ 5 ساعة
  • التعليم توافق على زيادات مصروفات المدارس الخاصة والدولية
     منذ 5 ساعة
  • تركيا تحذر من انشار ظاهرة "معاداة الإسلام" في الألعاب الرقمية
     منذ 5 ساعة
  • المالية تطرح أذون خزانة بقيمة 1.2 مليار جنيه
     منذ 5 ساعة
  • مقتل شاب مصري على يد 4 بريطانيين في لندن
     منذ 5 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:16 صباحاً


الشروق

5:53 صباحاً


الظهر

12:51 مساءاً


العصر

4:28 مساءاً


المغرب

7:50 مساءاً


العشاء

9:20 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

القمص "مكاري" يتهم الإسلام بـ"احتلال مصر" بالسيف والرمح.. والكنيسة تتهرب من عقابه (فيديو)

منذ 3 يوم
عدد القراءات: 8499
القمص "مكاري" يتهم الإسلام بـ"احتلال مصر" بالسيف والرمح.. والكنيسة تتهرب من عقابه (فيديو)

منذ تصريحات وكيل وزارة الأوقاف ، الشيخ سالم عبد الجليل ، حول البوح بكفر المسيحيين والمخالفين لعقيدة الإسلام بشكل عام ، وهناك حرب هوجاء ، تدار بمنهجية عالية ، يستهدف بها ضرب النسيج الوطني المصري بلعبة الفتنة الطائفية ، رغم أن الأوقاف اتخذت موقفًا هجوميًا حيال "عبد الجليل" ومنعته من الخطابة وحولته للتحقيق، وكذلك أوقفت إمام مسجد "السيدة نفيسة"، الشيخ "عبد الله رشدي"، الذي أعلن تضامنه معه.

وعاد بعص المسحيين إلى النغمة المعتادة لهم ، والتى تحمل فى معناها أن مصر تقع تحت "الاحتلال الإسلامي" ، حيث يروج الكثير إن مصر مسيحية، والأقباط هم أصل مصر ، وأن الإسلام دخل مصر بالسيف وأراق الكثير من الدماء ، وهو الأمر المنافي تمامًا للحقيقة.

بطل هذه المرة هو القمص "مكاري يونان" ، رئيس الكنيسة المرقسية الكبرى بالقاهرة، راعي الكنيسة المرقسية بالأزبكية ، التى انتشر له مقطعًا مصورًا وهو يلقى الموعظة الأسبوعية ، وظل يتمتم بكلام كثير يحتوى على عشرات المغالطات ، وكذلك تعمد تضليل الحقائق في حديثة.

"مكاري" يشعل الأجواء !

القمص "مكاري" قال خلال عظته التي ألقاها من الكنيسة المرقسية بكلوت بك ، "هذا الشيخ خرج على الملأ يكفر الأقباط اللي هما أصل مصر وأصل البلد، إن كان الإسلام ضغط علينا وعددنا قل ، لازم كل واحد يعرف أن مصر مسيحية ، وأن جدك وأبو جدك كان مسيحي.

وأضاف :اعرف يا حبيبي إنه بالسيف والرمح أنت بقيت كدة" ، متابعًا "عقيدتنا اللي بتقول عليها فاسدة، هي عقيدة الطهارة ونقاوة القلب، هي عقيدة المحبة التي لا تعرفها عقيدة على وجه الأرض، هي عقيدة التسامح والغفران لا من مصدر ضعف بل من قوة".

في إشارة منه إلى أن الإسلام دخل مصر عنوة ، زعم القمص أن "الضعيف هو من يمسك سيف ورمح، أعوان الشيطان هم القتلة وسفاكي الدماء، والمسيحية لا تعرف القتل، ومالناش عدو في الدنيا.. فلا وجه في المقارنة بين المسيحية وبين أي عقيدة أخرى".

واستطرد: "ننتظر الإجراءات القانونية وتصرف النائب العام"، متسائلا: "هل تم تقديم بلاغ له أم لا، أم تنتظرون حدوث مصائب في البلد؟". واستكمل: "مرحبا بالمصائب، ومرحبا بالقتل، ومرحبا بالموت.. الموت ده هيوصلنا عند حبيبنا اللي بنحبه".

وتابع، وسط تأثر الحاضرين، ودموع بعضهم: "يا رب يا سر فرحنا، وزي ما أنت حاضر بالحق والحقيقة، أنا بأقول لك: أعلن ذاتك ومجدك، اعمل حاجة تليق بك، اعمل حاجة في مصر.. قولوا معي: اعمل حاجة في مصر.. اعمل حاجة في مصر.. آمين".

"الكنيسة" تلتزم الصمت على تصريحات "مكاري"

الكنيسة القبطية الأرثوذكسية التي ينتمي إليها مكاري ، والتى هاجت وماجت ضد تصريحات سالم عبد الجليل ، ووصفته بالإرهاب والتدليس وغيرها من التهم الباطلة ،  أختارت أن تلتزم الصمت ، كما أن متحدثها الرسمي، القس "بولس حليم" ، غاب عن الأنظار وأغلق هاتفه ، رافضًا التعليق على تصريحات "مكاري" ، الأمر الذي يطرح علامات استفهام حول موقف الكنيسة الرسمي، من تلك التصريحات.

ذلك في وقت لم تعلن فيه الكنيسة القبطية أي موقف تجاه كاهنها، وسط غياب البابا تواضروس الثاني، عن الكاتدرائية، نظرًا لانشغاله بزيارة رسمية إلى إنجلترا، منذ ما يزيد عن عشرة أيام.

وكانت صحيفة "الدستور" المداعمة للنظام العسكري ،قد نقلت فى وقت سابق ، عن "مصادر كنسية" خاصة ، تأكيدها أن البابا تواضروس الثاني، عاتب رئيس حزب "مستقبل وطن"، الموالي للنظام ، بسبب تأييد عضو الحزب الشيخ عبد الله رشدي، لتصريحات عبد الجليل، بحق الأقباط. واتصل قيادي في الكنيسة برئيس الحزب، وأبلغه بعتاب البابا، من دعم رشدي لعبد الجليل، وإعلان رئيس اللجنة الاقتصادية للحزب، على الإدريسي، مساندته للاثنين.
أصل مصر

هل ينقلب سحر "مكاري" عليه ؟!

أعرب عدد من المثقفين المسيحيين عن غضبهم إزاء تصريحات القمص "مكاري" ، مطالبين الكنيسة باتخاذ موقف حياله ، وحيث أتهمه المفكر المسيحي "جمال أسعد" ، بالإساءة للمسيحية، ودعا لمحاكمته مع آخرين بتهمة تهديد السلم الاجتماعي بمصر.

واعتبر "أسعد" ، أن القمص "مكاري يونان" أجهض الموقف المصري الوطني الذي اتخذه مسلمو مصر ضد سالم عبد الجليل بعد تصريحه بـ"تكفير المسيحيين" ، مؤكدًا أن "مكاري" يسعى دائما إلى الشعبية المتخيلة.

وكشف "أسعد" ، أن الأنبا "بيشوي" اعترض كثيرًا على سلوك "مكاري" ، ورغم ذلم لا يزال مستمر بالقول إن الإسلام انتشر بالسيف، والرمح، ويتصور أنه يرد بطريقة غير مباشرة من خلال الإساءة للإسلام ، متسائلًا: "هل هذه هي الدعوة الى الله؟".

ودعا "أسعد" الكنيسة المصرية لاتخاذ إجراءات ضد "مكاري" ، وقال: "انتفض الأزهر والأوقاف ضد سالم عبد الجليل لأنه يمثل المؤسسة الدينية، وهذه أول مرة يقوم أحد المنتمين للكنيسة، وهو كاهن الكاتدرائية القديمة في كلوت بك، بالإساءة للإسلام، ولابد أن تتخذ الكنيسة موقفا ضده".

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2017

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers