Responsive image

26º

26
سبتمبر

الأربعاء

26º

26
سبتمبر

الأربعاء

 خبر عاجل
  • بولتون: طهران ستدفع "ثمنا باهظا" إذا كانت تتحدى واشنطن
     منذ 3 ساعة
  • أمير قطر: الحصار أضر بسمعة مجلس التعاون الخليجي
     منذ 3 ساعة
  • الصحة الفلسطينية: 5 إصابات إحداها حرجة برصاص الاحتلال شرق قطاع غزة
     منذ 3 ساعة
  • عاهل الأردن: خطر الإرهاب العالمي ما زال يهدد أمن جميع الدول
     منذ 4 ساعة
  • روحاني: إسرائيل "النووية" أكبر تهديد للسلام والاستقرار في العالم
     منذ 4 ساعة
  • روحاني: أمن الشعوب ليس لعبة بيد الولايات المتحدة
     منذ 5 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:17 صباحاً


الشروق

6:40 صباحاً


الظهر

12:46 مساءاً


العصر

4:13 مساءاً


المغرب

6:52 مساءاً


العشاء

8:22 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

أولى مصائب بيع "تيران وصنافير".. الكيان الصهيوني يعلن بدء ربط البحر الأحمر بالمتوسط

منذ 466 يوم
عدد القراءات: 27186
أولى مصائب بيع "تيران وصنافير".. الكيان الصهيوني يعلن بدء ربط البحر الأحمر بالمتوسط

في مارس 2015، أعلنت حكومة الكيان الصهيوني عن مشروع ضخم يتمثل في إنشاء رابط مائي يصل طوله إلى مائتي كيلو متر ما بين البحر الأحمر والبحر الميت أدنى نقطة على سطح الأرض ، ووقعت اتفاقية رسمية بالفعل مع المملكة الأردنية ، بتكلفة قد تصل لأحد عشر مليار دولار، برعاية من البنك الدولي والولايات المتحدة كراعين للاتفاق، ومانحين من ضمن الدول الممولة للمشروع التى تقع السعودية بينهم.

هذا المشروع بطبيعة الحال سيكون منافسًا قويًا لقناة السويس ، كما أن انجاز مشروع بهذا الحجم لن يجدى نفعًا دون تسليم جزيرة تيران المتحكمة في خليج العقبة لدولة غير مصر ، وكانت مبدأيًا مشروع خط قطار إيلات الصهيوني من البحر الأحمر للمتوسط اسمه "MED-RED" ، وهو فى انتظار الموافقة على تحويل تيران وصنافير لممر دولى.
 
ونشرت الصحف العبرية عدة تقارير اقتصادية وسياسية تتوقع من خلالها أحداث المستقبل الذي بدا واضحًا بالنسبة لخطتهم ، خاصة بعد تنازل النظام العسكري عن الجزيرتين دون أى مقاومة ، وهو ما أشار إليه "موشيه يعلون" وزير حرب الاحتلال الصهيوني.

رسميًا.. بدء العمل فى قطار إيلات

أكدت صحيفة "هارتس" العبرية ، أن مشروع قطار إيلات سيدخل حيز التنفيذ في أقرب فرصة ، ونقلت عن وزير المواصلات الصهيوني "يسرائيل كاتس" ، قوله: "قطار إيلات لن يعطل النشاطات في قناة السويس".
 
وأوضح "كاتس" ، أنه خلال النصف سنة القادم ستتخذ الحكومة الصهيونية قرارها بشأن تنفيذ مشروع قطار إيلات، وقال "نحن نجري اتصالات مع حكومة الصين من أجل تنفيذ المشروع".
 
ولكنه قال إن "القطار لإيلات عندما يكون بديلًا كهذا للنقل السريع والرخيص للبضائع عبر إسرائيل من البحر الأحمر إلى البحر المتوسط، فإن ذلك سيؤدي إلى تعاون إقليمي، ويستطيع المصريون أيضا الاستعانة بهذا لنقل البضائع ليس فقط للبحر المتوسط وإنما للأردن أيضا".

نتنياهو يحسم الجدل

"بنيامين نتنياهو" رئيس وزراء الكيان الصهيوني المحتل ، الذي كشفت صحيفة "هارتس" العبرية أنه زار الاتحادية والتقى السيسي سرًا قبل عدة أيام ، أك\ في أكثر من مناسبة بعزمه تسريع خطط إنشاء الخط الحديدي السريع ليربط ميناء مدينة إيلات الواقع على البحر الأحمر ومينائي أسدود وحيفا الواقعين على البحر الأبيض المتوسط.
 
واعتبر رئيس حكومة العدو الصهيوني أن "القطار السريع سيوفر بديلًا عن قناة السويس لتصبح صحراء النقب شريان النقل الرئيسي الذي يربط الشرق الأقصى والهند مع حوض البحر المتوسط، وأن هذا الخط الحديدي ما هو إلا إعادة إنشاء لخط حديد الحجاز الذي ربط عام 1905 دمشق بحيفا بعمان بأرض الحجاز".

"الاستقلال" مازال يحذر

في منتصف مايو عام 2016 ، أصدر حزب الاستقلال ، بيانًا يحذر فيه من خطورة مشروع ناقل البحرين ، مشيرًا إلى أنه "يمثل واحدة من الضربات المتتالية التي يكيلها النظام الصهيوني المغتصب لفلسطين والتي يكيلها لمصر واحدة تلو الأخرى مستغلاً العلاقة الاستراتيجية القائمة بينه وبين نظام السيسي".

وتابع البيان "بعد أن شارك في  مؤامرة سد أثيوبيا لمنع المياه عن مصر، واقتتطع لنفسه مصادر الغاز الطبيعي في البحر المتوسط بالاتفاق مع السيسي لمنع الطاقة عن مصر".

وأكد أنه "تآمر مع الأمريكان والسعودية لاقتطاع جزر تيران وصنافير لافقاد مصر سيطرتها عليها وهي الهامة استراتيجياً للأمن القومي المصري والمدخل لقناة السويس،  هاهو الكيان الصهيوني الغاصب وبالتعاون مع ملك الأردن وبمشاركة ممثلون لأكثر من 40 جهة دولية وعالمية مهتمة بتقديم الدعم المالي للمشروع يقيم قناة بين البحر الأحمر والميت تمهيدا لمدها من البحر الميت للبحر المتوسط لتكون بديلاً عن قناة السويس في ضربة أخرى للاقتصاد المصري ولموقع مصر الاستراتيجي".

وأضاف البيان "دعك عن كل ما يقال عن تحلية مياة وتنمية اقتصادية وغيرها فعند كل مصيبة من مصائب الحلف الصهيوني الأمريكي يثار الغبار بمشروعات العسل والتمر التي ستجلب الرخاء لدغدغة أحلام الشعوب المقهورة بحكامها في منطقتنا العربية ولم نسمع عن أي رخاء حدث بعد كل مصيبة، واسألوا عن غزو العراق الذي سيجلب الديمقراطية وسد أثيوبيا الذي هو في صالح مصر والسودان، وكامب ديفيد الذي سيخرجنا من عنق الزجاجة (خطابات السادات، والاعلام المصري في 1979 و1980)".

واختتم حزب الاستقلال بيانه "لذلك نحن ننبه شعبنا في مصر وشعوب الأمة العربية لهذه المخططات وندق أجراس الانذار حتى تستيقظ الشعوب من غفوتها وتعرف أن عدوها الأول هو الحلف الصهيوني الأمريكي وأتباعه".

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers