Responsive image

19
مارس

الثلاثاء

26º

19
مارس

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • أسرى سجن رامون يدافعون عن كرامتهم وحياتهم أمام إجراءات إدارة السجون الإسرائيلية
     منذ 13 ساعة
  • الرازم : يجب إشعال الحراك الشعبي الجماهير تضامناً وإسنادً للأسرى
     منذ 13 ساعة
  • الحركة الأسيرة: نداء لكافة قلاع الأسر بأن يقتدوا بإخوانهم الأسرى في سجن رامون ويحرقوا أجهزة التشويش المسرطنة
     منذ 13 ساعة
  • وحدات الماتسادا تقتحم سجن ريمون على الأسرى وتعتدي عليهم
     منذ 13 ساعة
  • أصوات التكبير تعلو الآن أقسام سجن النقب الصحراوي مساندة لإخوانهم الأسرى في سجن رامون الذين يتعرضون لعملية قمع ممنهجة من قبل إدارة سجون الاحتلال
     منذ 13 ساعة
  • الإعلام العبري: إصابة أسرى جراء الحريق الذي اندلع في سجن رامون
     منذ 13 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:35 صباحاً


الشروق

5:57 صباحاً


الظهر

12:03 مساءاً


العصر

3:29 مساءاً


المغرب

6:09 مساءاً


العشاء

7:39 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

"تواضروس" يجدد انحيازه للثورة المضادة ويهاجم الربيع العربي

منذ 634 يوم
عدد القراءات: 20834
"تواضروس" يجدد انحيازه للثورة المضادة ويهاجم الربيع العربي

واصل البابا "تواضروس الثاني" ، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية ، هجومه الحاد والغير مبرر على ثورة يناير ، ورميها بالاتهامات الباطلة التى يروجها النظام لتشويه الثورة الشعبية التى أطاحت بالمخلوع حسني ومبارك قبل أن يلتف عليها السكر فى بثورة مضادة أطاحت بكل ما اكتسبة الحراك الشعبي ، ليأكد على موقفه منها من البداية على عكس الأغلبية المسيحية التى شاركت في الثورة ، بالأخص عقب تفجير كنيسة القديسين فى الإسكندرية.

"واضروس" لم يهاجم هذه المرة ثورة يناير وحدها ، بل طالت كلماته المترهله الثورات التي اندلعت في عدداً من الدولة العربية، زاعمًا أن "الربيع العربى أكذوبة كبيرة لأنه جاء بالفوضى والخراب والدم والعنف".

وقال البابا تواضروس، في لقاء خاص عبر أحد القنوات الداعمة للنظام العسكري "خسارة نقول عليه خريف أو شتاء..فهو ليس ربيعاً بالمرة وهذه أكذوبة كبيرة، وخدعة يسير خلفها العالم".

لم تكن هذه هى المرة الأولي التى يعلن فيها البابا "تواضروس الثاني" ، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية انحيازة التام للثورة المضادة ، ناهيك أنه كان من أشد المؤيدين للانقلاب الذي قاده عبد الفتاح السيسي فى الثالث من يوليو 2013 على أهم مكتسبات الثورة وهو الانتخاب الحر الديمقراطي ، بل زعم أن "الثورة في 2011، أخرجت ما في داخل الإنسان نوع من الحرية والتعبير وكسرت حاجز الاحترام وهي مشكلة اجتماعية في مجتمعنا".

وفي حواره مع الإعلامية الموالية للنظام العسكري "لميس الحديدي" في 27 مارس الماضي ، أعتبر أن الغضب الشعبي القبطي ضد الدولة أمر غير مقبول ، زاعمًا أن الغضب القبطي تجاة الدولة تحول إلى حد التطاول.

واستغل تواضروس وجوده بالكويت لتدشين أكبر كنيسة بمنطقة الخليج العربي ، وموقف أمير الكويت من ثورة 25 يناير ومن ثورات الربيع العربي، والذي كشف عنه عدة مرات، كان آخرها في القمة العربية الأخيرة في الأردن ، ليشن هجومًا حادًا عليها.

وقال تواضروس  إن "وصف ما حدث في 2011 من ثورات بالربيع العربي هو تسمية كاذبة؛ لأن الهدف كان عموم الفوضى في المنطقة، لكن الله أنقذ مصر في 2013".

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers