Responsive image

22º

21
سبتمبر

الجمعة

26º

21
سبتمبر

الجمعة

 خبر عاجل
  • مصرع 86 شخصا في حادث غرق عبارة في بحيرة فيكتوريا بتنزانيا
     منذ 2 ساعة
  • انفجار عبوة ناسفة أسفل سيارة بالمنصورة دون وقوع إصابات
     منذ 4 ساعة
  • رئيس الأركان الصهيوني: احتمالات اندلاع عنف بالضفة تتصاعد
     منذ 13 ساعة
  • مقاتلة صهيونية تشن قصفا شرق مدينة غزة
     منذ 13 ساعة
  • واشنطن تدرج 33 مسؤولا وكيانا روسيا على قائمة سوداء
     منذ 13 ساعة
  • موسكو: واشنطن توجه ضربة قاصمة للتسوية بين الفلسطينيين والكيان الصهيوني
     منذ 13 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:14 صباحاً


الشروق

6:37 صباحاً


الظهر

12:48 مساءاً


العصر

4:17 مساءاً


المغرب

6:59 مساءاً


العشاء

8:29 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

كابوس "حماس" الجديد يزلزل كيان العدو الصهيونى

مخاوف شديدة من السيارات المفخخة

منذ 447 يوم
عدد القراءات: 10602
كابوس "حماس" الجديد يزلزل كيان العدو الصهيونى


أطلقت الصحف والمواقع العبرية تحذيرات شديدة اللهجة عبر جهات أمنية وخبراء متخصصين فى ذات المجال، من تطور المهام القتالية لحركة المقاومة الإسلامية حماس، وبالأخص الأنفاق الهجومية التى لم يستطع العدو الصهيونى بكل امكاناته التكنولوجية والعسكرية المدعومة أمريكيًا، من مواجهتها حتى الآن.

وقال موقع "نيوز وان" العبرى، فى تقرير له أن يولى أدلشتاين -رئيس الكنيست- قد أكد فى كلمة ألقاها أمام البرلمان الروسى، أن تطوير حركة المقاومة الإسلامية "حماس" لقدراتها العسكرية بات شيئًا غير محتمل وغير مسيطر عليه حتى الآن.

ووفقا لذات الموقع، حذر "أدلشتاين" من أن "هذا التطوير يمكن أن يكون مقدمة وبوابة لعملية وصفها زورًا بـ "إرهابية وتخريبية كبيرة"؛ في أي جولة قتالية جديدة ضد جيش العدو"، وأشار رئيس الكنيست إلى ما أسماه" العلاقات الصهيونية الروسية على مدار السنوات والتحديات التي تقف أمام تل أبيب والعالم؛ بالأخص الإرهاب المحلي والعالمي"، محاولاً إدخال حركة المقاومة فى تلك المنظومة التى تراعاها أمريكا والكيان الصهيونى بمعاونة العديد من الدول الأوروبية ويحاولون الزج بإسم الدول العربية والحركات الإسلامية المناهضة لتلك المخططات فى قائمتهم الكاذبة.

وخلال خطابه، زعم المسؤول الصهيونى فى تحريض واضح على حركة المقاومة، وعن عمليات حماس في قطاع غزة، وما أسماه مساسها بحياة المواطنين وكيف تفضل الحركة الفلسطينية طريق "الإرهاب" على الاهتمام ورعاية المدنيين الغزاويين،  قائلا "أنا أعني كل ما أقوله؛ لقد زرت هذه الأنفاق، إنها مسلحة تكنولوجيا ومتطوره ومتسعة بشكل يكفي لمرور دراجة بخارية أو حتى سيارة عادية، هؤلاء الأشخاص يختارون "الإرهاب" بدلا من مصلحة مواطنيهم، لا يمكن لإسرائيل أن تسمح لنفسها بذلك".

ولفت "نيوز وان" إلى أنه "خلال السنوات الأخيرة، حفرت أنفاق واسعة بشكل كاف يسمح بنقل سيارات وعربات، لكن هذه الأنفاق ربطت بين قطاع غزة ومصر، وكان هدفها التهريب ثم فك ما تم تهريبه وبيعه، الآن يؤكد أدلشتاين أن هناك أنفاق مشابهة بين غزة والأراضى التى تحتلها إسرائيل".

وأضاف "هذه الأنفاق ليست إلا ورقة في جيب حماس تسخدمها وقتما تشاء؛ وبعد العمليات البحرية التي شنتها الحركة الفلسطينية ضد العدو الصهيونى واختراق أبطالها للأخيرة بواسطة الأنفاق، يمكن لحماس الآن تمرير سيارة مفخخة أو غير مفخخة والدخول إلى أراضينا، وحتى إذا أحبطت تل أبيب هذا الأمر، فإن المحاولة ستكون ذات أهمية كبرى بالنسبة للحركة".

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers