Responsive image

13º

24
أبريل

الثلاثاء

26º

24
أبريل

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • الإدارية تقضى بفتح قيد تراخيص شركات الأدوية "المصنعة للغير"
     منذ حوالى ساعة
  • العدو يستهدف مناطق سورية بمحيط الجولان المحتل
     منذ حوالى ساعة
  • روسيا: تعرض خبراء الحظر الكيماوى فى سوريا لضغط من دول الغرب
     منذ حوالى ساعة
  • حماس: السلطة تمهد لفصل "غزة" عن الضفة الغربية
     منذ حوالى ساعة
  • "بتر" قدم طفل فلسطيني أصيب برصاص العدو الصهيوني
     منذ حوالى ساعة
  • أطباء مصر يبدأون إعتصامهم اليوم ضد سياسات النظام
     منذ حوالى ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:47 صباحاً


الشروق

5:15 صباحاً


الظهر

11:53 صباحاً


العصر

3:29 مساءاً


المغرب

6:31 مساءاً


العشاء

8:01 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

النظام يُكمل مخططه بطرح 10 شركات حكومية بالبورصة

منذ 280 يوم
عدد القراءات: 3376
النظام يُكمل مخططه بطرح 10 شركات حكومية بالبورصة


يستمر نظام العسكر فى خصخصة الشركات الحكومية الرابحة، عبر طرحها بالبورصة المصرية، وأيضًا طرح الشركات الخاسرة، التى كان من المفترض أن يدعمها ويجدد خططها حتى تكون أمان اقتصادى للشعب المصرى، لكنه فضل البيع لمن يفع أكثر.

أمس.. كشفت "سحر نصر" وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، أن حكومة السيسي تستهدف بيع 10 شركات حكومية تعمل في مجالي البترول والنقل في البورصة خلال السنوات المالية الثلاث المقبلة.

وأوضحت أن مصر ستكتفي خلال العام المالي الجاري 2018/2017 بطرح الشركة الهندسية للصناعات البترولية والكيماوية (إنبي).

و"إنبي" هي شركة مصرية رائدة في مجال تقديم الخدمات الهندسية المتكاملة، وخدمات التوريدات والإشراف على أعمال الإنشاءات المدنية والإدارة العامة للمشروعات، في مجال صناعات البترول والبتروكيماويات والطاقة وغيرها.

وتمتلك مصر عددا من الشركات في مختلف القطاعات يصل إلى 121 شركة، ونفذت آخر طرح في البورصة لشركة حكومية عام 2005.

ويبدو أن لعنة الخصخصة ستواجه الشركات العامة المصرية في ظل الإجراءات الحكومية "غير الشفافة".

هذا وتلعب الحكومة نوعا من أنواع الخصخصة الناعمة للتخلص من الشركات والحصول على أموال فقط دون وجود خطة لضخ رؤوس أموال بالشركات لإنقاذها من نزيف الخسائر وإعادة هيكلتها.

تلك السياسة التي بدأها عاطف عبيد في مصر منذ مطلع الألفية، والتي أهدرت مليارات الأصول من شركات ومؤسسات مصر تحت مزاعم الخسارة، والتي بعد عام واحد من البيع حققت مكاسب ضخمة بسبب التطوير والانضباط الإداري والمالي، الذي كان غائبا ومقصودا في ظل الإدارة الحكومية.

 

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers