Responsive image

16
نوفمبر

الجمعة

26º

16
نوفمبر

الجمعة

 خبر عاجل
  • "أونروا" تؤكد تجاوز أزمة التمويل الناجمة عن قرار ترامب
     منذ 7 ساعة
  • نتنياهو يجتمع مع رؤساء مستوطنات غلاف غزة
     منذ 7 ساعة
  • جيش الاحتلال يهدد سكان غزة
     منذ 7 ساعة
  • "إسرائيل" تصادر "بالون الأطفال" على معبر كرم ابو سالم
     منذ 7 ساعة
  • نجل خاشقجي يعلن إقامة صلاة الغائب على والده بالمسجدين النبوي والحرام الجمعة
     منذ 10 ساعة
  • الخارجية التُركية: مقتل خاشقجي وتقطيع جثته مخطط له من السعودية
     منذ 15 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:49 صباحاً


الشروق

6:14 صباحاً


الظهر

11:39 صباحاً


العصر

2:39 مساءاً


المغرب

5:04 مساءاً


العشاء

6:34 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

أكبر المنتجين فى مصر يعترف: الجيش أعطانا الأمر لإنتاج أفلام عسكرية ضخمة

منذ 478 يوم
عدد القراءات: 4153
أكبر المنتجين فى مصر يعترف: الجيش أعطانا الأمر لإنتاج أفلام عسكرية ضخمة


كنا نشرنا منذ عامين على صحيفة الشعب، تقرير عن منافسة القوات المسلحة لعائلة "السبكى" الشهيرة فى إنتاج الأفلام، وهو ما قوبل بهجوم شرس  وأكد المدافعين أن القوات المسلحة تنأى بنفسها عن ذلك، وأن هذا الحشد الإعلامى هو من رجال الأعمال، حتى تم اكتشاف امتلاك الجيش لعدد من وسائل الإعلام الشهيرة، بل إنه يتحكم فى الأخر وبشكل يفوق الخيال، ولكن صمت الجميع.

وقامت صحيفة "الشروق" بنشر تصريحات للمنتج الشهير، والكاتب والسيناريست، مدحت العدل، التى أكد فيها إعطائه الضوء الأخضر لإنتاج وعمل أفلام عسكرية ضخمة، بزعم المحافظة على الهوية المصرية، التى لم يحددها فى تصريحاته، لكنه أشار إلى رغبة "السيسى" فى الأمر، وهو ما يفسر ماهية تلك الهوية.

وأضاف "العدل"، في تصريحات لبرنامج "8 الصبح"، المذاع عبر فضائية "دي إم سي"، المملوكة للقوات المسلحة، الأربعاء، أن رد فعل "السيسي" المباشر والفوري يعبر عن أن السينما والفن موجود في أولويات مؤسسة الرئاسة، موضحًا أن الجيش يبدي تعاونًا كبيرًا خلال الفترة الأخيرة، ومنحهم الضوء الأخضر كمنتجين سينمائيين، لإنتاج أفلام عسكرية ضخمة على غرار الأفلام العالمية.

وتابع: "نريد أن ننتج فيلم عن الشهداء في سيناء وعن حرب أكتوبر مثلًا، ويكون مثل الأفلام العالمية، ودا بيكلف كثيرًا بغض النظر عن التكلفة المادية، ولكن نحتاج إلى لوجيستيات مثل خط بارليف وطيارات ودبابات، وهذا جزء من المشكلة، نحتاج إلى دعم كبير وتوفير لهذه المعدات".

وأشار إلى أهمية الاستفادة من القوى الناعمة المصرية، متابعًا: "كنا ثالث دولة في العالم تنتج سينما بعد أمريكا والهند، عايزين نرجع لدا، وبعد استجابة السيسى بقت المسؤولية زيادة ورمى الكرة في ملعبنا، والجيش مهتم جدًا بشكل مختلف تمامًا عن السابق".

ونوه بأهمية إنتاج أفلام وطنية عن شهداء الوطن ودفاعهم عنه في سيناء، على أن يكون العمل السينمائي مشوقًا وجذابًا، متسائلًا: "هل معقول إن كل ولادنا الشباب بيدافعوا عننا وبيموتوا كل يوم، وكثير جدًا من الشعب مغيب مش عارف قيمتهم؟ أنتجت في السابق فيلم (ثقافة ولا بيزنس) عن القضية الفلسطينية، وأولى الآن أن نعمله عن الشهداء المصريين".

وأوضح أن جزء من صناعة الدولة الفاشلة هو محو الانتماء الوطني، وأنه سيعمل على إنتاج الأفلام السينمائية لدعم الإنتماء الوطني والقيم التي تربينا عليه، مضيفًا أنه يتمنى عندما ينتج فيلمًا عن الشهيد، أن يجذب المواطنين وألا يشعروا أنه دعاية، بل يتحدث عن شباب يموتون لنعيش، وهو الأمر الذي يحتاج دعم الدولة لوجيستيًا للذهاب إلى سيناء وتوفير معدات عسكرية.

ولم يذكر المنتج أى شئ عن ثورة يناير المجيدة، ولا عن إجرام الأمن والنظام بأكملة، مما يعنى أننا قد ندخل مرحلة جديدة من التغييب والتشتييت، من أجل السيطرة على الأجيال القادمة، التى لم تشهد إجرام نظام العسكر بأكملة.

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers