Responsive image

-4º

24
يناير

الخميس

26º

24
يناير

الخميس

خبر عاجل

وزير الخارجية التركي: هناك بعض الدول تحاول التستر على جريمة قتل خاشقجي

 خبر عاجل
  • القناة الثانية الصهيونية: الاحتلال ينشر القبة الحديدية بسبب الأوضاع الميدانية المتوترة في شمال وجنوب فلسطين المحتلة
     منذ 10 دقيقة
  • وزير الخارجية التركي: أردوغان أعطى أوامر بتحويل قضية خاشقجي إلى مستوى دولي
     منذ 11 دقيقة
  • وزير الخارجية التركي: يتم إعلان رئيس البرلمان رئيساً للبلاد عبر فرض الأمر الواقع بينما هناك رئيس مُنتخب.. هذا أمر غريب جداً
     منذ 11 دقيقة
  • وزير الخارجية التركي: هناك بعض الدول تحاول التستر على جريمة قتل خاشقجي
     منذ 12 دقيقة
  • أغلو: مقرر خاص من الأمم المتحدة سوف يزور تركيا قريبا لبحث جريمة قتل خاشقجي
     منذ 12 دقيقة
  • قائد لواء القدس في شرطة الاحتلال برفقة مجموعة ضباط يقتحمون المسجد الأقصى وسط إجراءات أمنيه مشددة
     منذ 12 دقيقة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:19 صباحاً


الشروق

6:45 صباحاً


الظهر

12:06 مساءاً


العصر

3:03 مساءاً


المغرب

5:28 مساءاً


العشاء

6:58 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

باحث يكشف مخاطر توغل القوات المسلحة فى الاقتصاد المصرى

منذ 537 يوم
عدد القراءات: 2540
باحث يكشف مخاطر توغل القوات المسلحة فى الاقتصاد المصرى

أكد الباحث الاقتصادى، أسامة الصياد، أن توغل القوات المسلحة المصرية فى الاقتصاد له مخاطر جمة لن تتحملها البلاد، مؤكدًا أن قرار عبدالفتاح السيسي، بجعل مدينة الجلالة السياحية مدينة عسكرية، موضحا أن تدخل الجيش في الاقتصاد يجب معه التفريق بين نوعين من التدخل، أحدهما سيطرة الجيش على الاقتصاد المصري، وآخر يشير إلى مشروعات الجيش بشكل خاص، من خلال امتلاك الجيش الكثير من أراضي مصر وتخصيصها لمشروعات استثمارية تدر عليه المليارات.

وأشار الصياد: إلى أن الجيش بناء على قانون تخصيص الأراضي، يمارس نوعا من أنواع التدخل بالنفوذ، وهو ما يعني أن الجيش يمتلك كل مشروعاته عن طريق نفوذه بالقانون، وبالتالي لا يستطيع أي مستثمر أن يدخل في منافسة مع الجيش دون موافقة الجيش بنص القانون.

وأضاف أن المجندين هم من يعملون ضمن مشاريع الجيش تحت لواء الخدمة في القوات المسلحة، وبالتالي لا تستطيع أي شركةٍ منافسة الجيش في القطاع الاستثماري بمصر.

ويملك الجيش المصري مؤسسات اقتصادية، لا تخضع ميزانياتها لرقابة من قبل أي جهة حكومية، وتدرج رقمًا واحدًا في الموازنة العامة للدولة.

وتتنوع أعمال الإمبراطورية الاقتصادية ضمن 4 مؤسسات، هي:

جهاز مشروعات الخدمة الوطنية: يمتلك أكثر من 21 شركة، تغطي مجموعة واسعة من القطاعات من البناء والنظافة إلى الزراعة والمنتجات الغذائية.

الهيئة الهندسية للقوات المسلحة: تقوم بتنفيذ معظم المشروعات العمرانية وشبكات الطرق.

الهيئة العربية للتصنيع: تدير 11 مصنعا في مجالات الصناعات الثقيلة والمتطورة، والطاقة المتجددة والأسمدة والأخشاب، وتتشابه أعمال تلك المؤسسة مع أعمال المؤسسة الرابعة الكبرى داخل الجيش.

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers