Responsive image

18º

24
يوليو

الأربعاء

26º

24
يوليو

الأربعاء

 خبر عاجل
  • الناطق العسكري باسم كتائب القسام أبو عبيدة: هناك فرصة حقيقية لحل ملف الأسرى والمفقودين إذا كانت هناك رغبة جادة لدى قيادة الاحتلال غزة
     منذ 10 ساعة
  • نائب وزير الخارجية الإيراني: طهران ستؤمن مضيق هرمز ولن تسمح باضطراب الملاحة في هذه المنطقة الحساسة.
     منذ 10 ساعة
  • الجزيرة: قوات حكومة الوفاق تشن هجوما على قوات حفتر في جنوب عاصمة طرابلس .
     منذ 18 ساعة
  • الجزيرة: طائرات حربية تقصف مجددا سوق معرة النعمان في ريف إدلب الذي قتل فيه عشرات المدنيين أمس.
     منذ 19 ساعة
  • فوز بوريس جونسون وزير الخارجية البريطاني السابق بزعامة حزب المحافظين ويصبح رئيسا لوزراء بريطانيا خلفا لتيريزا ماي.
     منذ 19 ساعة
  • فوز بوريس جونسون وزير الخارجية البريطاني السابق بزعامة حزب المحافظين.
     منذ 19 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:27 صباحاً


الشروق

5:03 صباحاً


الظهر

12:01 مساءاً


العصر

3:38 مساءاً


المغرب

6:59 مساءاً


العشاء

8:29 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

أموال الزكاة فى مصر سيتم صرفها على الأسلحة (فيديو)

بعد فتوى مفتى العسكر بجواز إنفاقها على مواجهة الإرهاب

منذ 718 يوم
عدد القراءات: 3181
أموال الزكاة فى مصر سيتم صرفها على الأسلحة (فيديو)


يتلخص حديث النظام دائمًا أن مواجهة ما أسماه الإرهاب الذى كان محتملاً ويكاد يكون غير موجود قبل الانقلاب العسكرى، فى شراء مزيد من الأسلحة التى لا علاقة لها تقريبًا بمواجهته، والتى يتم الانفاق عليها من قوت الشعب المصرى الذى بات لا يجد تلبية أقل احتياجاته اليومية من الطعام والشراب.

وفى المخطط الجديد، يزعم علماء السلطان أن أموال الزكاة من الممكن أن توجه لمواطهة الإرهاب، دون تحديد أى آليات كالعادة.

 فقد زعم شوقي علام، مفتي البلاد، أن مواجهة ما أسماه بالإرهاب يعد أحد أوجه إنفاق زكاة المال، مطالبًا بالانفاق منها على الأسلحة والجنود الذين يواجهون "الإرهاب" باعتبار ذلك "كفاحًا أمنيًا"!.
 
وحول مصرف "في سبيل الله"، قال علام، في لقائه الأسبوعي في برنامج "حوار المفتي" على قناة "أون لايف": إن "العلماء القدامى فسروها بأن ينفق على الأسلحة والجنود الذين يحاربون الأعداء، فهذا كفاح أمني، ويمكن أن ننفق منه أيضًا على المواجهة الفكرية للتطرف"، مشيرًا إلى أن التطرف ظهر بصورة فردية في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم".
 
وأضاف علام أن "منهج مواجهة التطرف من أيام النبي صلى الله عليه وسلم وإلى الآن واحد، فكرًا وتنفيذًا، فالمواجهة مع الخوارج كانت تتم على محورين: الأفكار بالأفكار، ومواجهة السيف؛ حيث إن تركهم يؤدي إلى إفساد المجتمعات؛ لأن المعالجة الفكرية فقط ليست كافية، فلا بد من المواجهة الأمنية، القلم بجانب البندقية".
 

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers