Responsive image

16
يناير

الأربعاء

26º

16
يناير

الأربعاء

 خبر عاجل
  • زعيم المعارضة جيرمي كوربن: قدمت طلبا للتصويت على سحب الثقة من حكومة تيريزا ماي غدا
     منذ 9 ساعة
  • زعيم المعارضة جيرمي كوربن: التصويت برفض اتفاق الخروج من الاتحاد الأووربي هزيمة كارثية للحكومة البريطانية
     منذ 9 ساعة
  • 432 عضوا بمجلس العموم البريطاني صوتوا برفض اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي مقابل 202 صوتوا لصالحه
     منذ 9 ساعة
  • 23 أسيراً يعانون من مرض السرطان في سجون الاحتلال
     منذ 9 ساعة
  • الاحتلال يعتقل شابا من اليامون
     منذ 9 ساعة
  • أمير قطر يوجه بتخصيص منحة بقيمة 50 مليون دولار دعما للاجئين والنازحين السوريين
     منذ 10 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:20 صباحاً


الشروق

6:46 صباحاً


الظهر

12:04 مساءاً


العصر

2:57 مساءاً


المغرب

5:21 مساءاً


العشاء

6:51 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

تقرير للطب الشرعى يفضح الداخلية فى قضية مواطن قسم منشية ناصر

منذ 525 يوم
عدد القراءات: 2654
تقرير للطب الشرعى يفضح الداخلية فى قضية مواطن قسم منشية ناصر


فى فضيحة جديدة لداخلية القتل والقمع، وتلبية أوامر النظام، وبالأخص فى قضية مقتل مواطن داخل قسم شرطة منشية ناصر منذ أيام، والتى زعمت الوزارة فى بيان رسمى أنه انتحر، ولم يقترب إليه أحد.

أكد مصدر في الطب الشرعي أن تقرير تشريح جثة جمال عويضة، الذي توفي داخل قسم منشية ناصر الشهر الماضي كشف عن تعرضه للتعذيب والضرب في أماكن متفرقة في جسده، ولكن هذا ليس سبب وفاته، بل إن القتيل انتحر بمحض إرادته بعد تعذيبه، وفقًا للتقرير الذي أوردته صحيفة "الوطن".
 
وبحسب محضر الشرطة، ألقت مباحث منشأة ناصر، القبض على جمال عويضة، 41 سنة، بتهمة تزوير تراخيص السيارات لعدد من الأشخاص، وبعد مناقشته حول الاتهامات، تم إيداعه بغرفة حجز منفردة، إلى أن وجده أمين شرطة مشنوقا بحبل في نافذة الغرفة، صباح الأربعاء 19 يوليو.
 
وعقب الكشف عن وفاته تظاهر أقباط أقارب عويضة حول قسم شرطة منشية ناصر بالقاهرة، احتجاجًا على مقتل جمال داخل القسم بعد القبض عليه، وردد المتجمهرون هتافات ضد الشرطة واتهمتهم بقتله.
 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers