Responsive image

26º

26
سبتمبر

الأربعاء

26º

26
سبتمبر

الأربعاء

 خبر عاجل
  • بولتون: طهران ستدفع "ثمنا باهظا" إذا كانت تتحدى واشنطن
     منذ 3 ساعة
  • أمير قطر: الحصار أضر بسمعة مجلس التعاون الخليجي
     منذ 3 ساعة
  • الصحة الفلسطينية: 5 إصابات إحداها حرجة برصاص الاحتلال شرق قطاع غزة
     منذ 3 ساعة
  • عاهل الأردن: خطر الإرهاب العالمي ما زال يهدد أمن جميع الدول
     منذ 4 ساعة
  • روحاني: إسرائيل "النووية" أكبر تهديد للسلام والاستقرار في العالم
     منذ 4 ساعة
  • روحاني: أمن الشعوب ليس لعبة بيد الولايات المتحدة
     منذ 5 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:17 صباحاً


الشروق

6:40 صباحاً


الظهر

12:46 مساءاً


العصر

4:13 مساءاً


المغرب

6:52 مساءاً


العشاء

8:22 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

شاهد | مؤتمر القوى الثورية في الذكرى الرابعة لفض اعتصامي رابعة والنهضة

مؤتمر القوى الثورية المنعقد بمقر "الاستقلال" يؤكد على استمرار الحراك الثوري

منذ 407 يوم
عدد القراءات: 14527
شاهد | مؤتمر القوى الثورية في الذكرى الرابعة لفض اعتصامي رابعة والنهضة

أقام عددًا من القوى الثورية ، مؤتمرًا صحفيًا ، اليوم الاتنين ، في الذكرى الرابعة لفض اعتصامي رابعة العدية النهضة ، أكداو خلاله على استمرار الحراك الثوري المناهض للنظام العسكري.

وحضر المؤتمر الذي تم عقده بمقر حزب الاستقلال ، ممثلو العديد من الحركات الثورية ، على رأسها إصلاحيون ضد الانقلاب ، وحركة غربة ، ومنظمة الحريات لحقوق الإنسان ، مثمنين تضحيات الشعب المصري منذ قيام ثورة يناير المجيدة وحتى اليوم.

ودعت الأطراف المشاركة فى المؤتمر ، الشععب المصري إلى التكاتف والترابط والعودة يد واحدة من جديد ، لكى يتم تحقيق أهداف الثورة ، وبناء مصر جديدة ترعى مصالح أبناءها ، وتلتحم فى نسيج أمتها ، ولتعود كما كانت عليه قائدة للأمة العربية والإسلامية.

نداء عاجل لوحدة الصف

من جانبها ، قالت "هبة بدوي" ، ممثلة حركة "غربة" ، أنه "مازال عزاؤنا لأهالى الشهداء وعزاؤنا لانفسنا قبلهم وبعد اربع سنوات من الفض ثابتون صامدون على مبادئنا التى خرجنا من اجلها منذ الانقلاب العسكرى على الشرعية".

تابعت "منذ أربع سنوات منذ مجزرة الفض لم نهنئ بطعم الحياة ولا معانيها ففى هذا اليوم تخلت العصابة الحاكمة عن كل معانى الانسانية واصبحوا كالنازيين بل أشرس وأجرم".

مضت تقول: "قامت العصابة الحاكمة بفض ميداني رابعة والنهضة فى مجزرة بشعة لم تحدث من قبل فى تاريخ مصر الحديث ، قتلوهم بابشع الصور بالغاز الثام والرصاص الخارق والقنص والطيران والحرق أحياء وحرق المصابيين بشتى صور القتل البشع التى قامت بها العصابة الحاكمة  الذى جعل من فض رابعة خنجرا مسموما فى قلوبنا الى ان يتم القصاص".

"بدوي" أضافت: "ظنوا انهم بفض رابعة ستنتهى الاسطورة ولكن جعلو اعتصام رابعة فى قلب كل حر ظنوا ان بمرور الوقت والسنيين سينتهى الحق وسننسى ولكن خاب ظنهم فوالله ذكرى الفض لم يكن سنويا بل فى كل لحظة نتذكر اجرامهم ومذابحهم ضد الابرياء من أبناء الوطن".

أوضحت: "مازالت قوات الانقلاب مستمرة فى بطشها ضد زهرة شباب الوطن بشتى الطرق من اغتيالات وتصفيات وتعذيب واخفاء قسري واعتقالات بتهم وهمية ملفقة".

اختتمت "يجب على الشرفاء من الحركة الوطنية أن تلتفت الى هؤلاء المندسين داخل الصف الثورى لشقه ، نجدد النداء دائما بوحدة الصف الثورى من اجل مواجهة هؤلاء المجرمين وتحقيق اهداف الثورة".

من آمن الحساب أمعن قتلًا فى الأبرياء

من ناحيتها ، قالت الناشطة السياسية "عزة صلاح" ، أنه "من المؤلم أن نلتقي فى الذكرى الرابعة لمذبحة فض إعتصامى رابعة والنهضة ،تلك المذبحة التى عرفت بمذبحة القرن ، حيث لم يشهد التاريخ الحديث مثيلًا لها فى بشاعتها".

"صلاح" أضافت أنه على ما يبدو أن "تلك الدماء التى روت ميادين الحرية فى ربوع مصر لم تجف بعد ، فهى باقية لتذكرنا كل يوم وكل لحظة ان من يحكمونا هم قتلة وخونة ، وان القصاص لتلك الدماء قادم لا محالة".

أوضحت أن "هذا النظام العسكري القمعي الذى لم يتورع عن قتل الالاف فى سويعات قليلة ، لايزال يمارس إجرامه فى قتل الأبرياء من شباب مصر الأطهار دون ذنب".

أكدت فى الختام على أن "لعنة الدم ستظل تحاصر القتلة ، وأن صبر الشعب قد نفذ ، وأن نار الثورة قادمة ، وأن سنة الله في كونه العين بالعين والسن بالسن والحرمات قصاص".

مناشدة عاجلة

فى سياق متصل ، ناشد "محمد نجيب" ، ممثل عن حركة اصلاحيون ضد الانقلاب ، كل شرفاء الوطن من جميع القوى الثرية الكيانات السياسية الحققية ، التوحد من أجل ماجهة هذا النظام العكري التابع للغرب الحلف الصهيوأمريكي.

أكد "نجيب" أن أهداف الثروة وعلى رأسها الاستقلال الوطني من التبعية للغرب ، ومحاسبة المتورطين فى الدماء لن يتم تحقيقها دون اتحاد ، مشيرًا إلى أن قضايا الدم لا تسقط بالتقادم.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers